عبارات عن الصمت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
عبارات عن الصمت

في الصمت بلاغة

إن الندم على السكوت أفضل من الندم على الكلام فالعاقل يدرك متى يتكلم وينتقي أفضل العبارات قبل أن ينطق بها، والصمت يجعلنا ننصت إلى غيرنا وهو تدريب على عدم الكلام، ومهارة الصمت من المهارات الصعبة التي تأخذ وقتًا طويلًا لاكتسابها ولمن أراد أن يتقن هذه المهارة عليه أن يقرأ عبارات عن الصمت ويأخذ العبرة منها، وعلى الإنسان أن يدرك متى يصمت ومتى يتكلم ويعرف كيف يمسك زمام الأمور، فإن كان الكلام من فضة فإن السكوت من ذهب، وهو يساعد في ترتيب الأفكار والتأني في اتخاذ القرارات، فإذا اضطر للحديث تكلم وإلا يلزم الصمت، وفي هذا المقال، سنذكر عبارات عن الصمت.

عبارات عن الصمت

 

  • عبد الوهاب عزام: "الفكر لا يحد، واللسان لا يصمت، والجوارح لا تسكن، فإن لم تشغلها بالعظائم، اشتغلت بالصغائر، وإن لم تعملها في الخير عملت في الشر؛ فعلمها التحليق تكره الإسفاف، وعرفها العز تنفر من الذل".
  • الاسكندر المقدوني: "أعطوني لسان خطيب واحد وخذوا مني ألف مقاتل".
  • بشر الحافي: "اكتم حسناتك كما تكتم سيئاتك".
  • الإمام علي بن أبي طالب: "بلاء الإنسان في اللسان".
  • ابن الجوزي: "رب كلمة جرى بها اللسان هلك بها الإنسان".
  •  ابن عباس: "يا لسان قل خيراً تغنمْ، أو اسكت عن شرٍّ تسلَمْا".
  • بن مسعود: "واللهِ ما في الأرض أحقّ بطول حبسٍ من لسان".
  • لقمان الحكيم: "يا بني إذا افتخرت الناس بحسن كلامهم،  فافتخر أنت بحسن صمتك، يقول اللسان كل صباح وكل مساء للجوارح: كيف أنتن؟، فيقلن بخير إن تركتنا".
  • عباس محمود العقاد: "عجز القلب عن احتواء الصدق عجز اللسان عن قول الحق".
  • أبو علاء المعري: "فما لي لا أقول ولي لسان وقد نطق الزمان بلا لسان".
  • لقمان الحكيم: "ليس من شيء أطيب من اللسان والقلب إذا طابا ولا أخبث منهما إذا خبث".
  • ممدوح الشيخ: "أحرف تتقاطع فوق اللسان وليست تبين صرخةٌ عبرت حاجز الصمت لكنها لم تتجاوز حدود الأنين".
  • الإمام علي بن أبي طالب: "بلاء الإنسان من اللسان".
  • الإمام علي بن أبي طالب: "تكلموا تعرفوا فإن المرء مخبوء تحت لسانه".
  • ريشيليو: "ويل للرأس من اللسان".
  • سقراط: "خلق الله للإنسان لسانًا واحدًا وأذنين لكي يسمع أكثر مما يتكلم".
  • لقمان الحكيم: "لا شيء أطيب من اللسان إذا طاب، ولا أخبث منه".
  • لقمان الحكيم: "يا بني إنه من يرحم يرحم، ومن يصمت يسلم، ومن يقل الخير يغنم، ومن يقل الباطل يأثم".
  •  العباس بن الأحنف: لا جزى الله دمع عيني خيرًا    وجزى الله كل خير لساني ثم دمعي فليس يكتم شيئًا    ووجدت اللسان ذا كتمان كنت مثل الكتاب أخفاه طي    فاستدلوا عليه بالعنوان.
  • إبراهيم الكوني: "باللسان يسكت الأنام، بالسكوت يتكلم الحجر".
  •  إبراهيم الكوفي: "يا لكثافة الشوك الذي تخبئه عضلة اللسان".
  • ابن الجوزي: "رب كلمة جرى بها اللسان".

شعر عن الصمت

  • الزبير بن بكار: وكم عثرة لي باللسان عثرتها      تفرق من بعد اجتماع من الشمل يموت الفتى من عثرة لسانه      وليس يموت المرء من عثرة الرجل عثره من فيه تذهب نفسه         وعثرته بالرجل تبرأ على مهل
  • صالح عبد القدوس: لا خير في ود امرئ متملق          حلو اللسان وقلبه يتلهب يعطيك من طرف اللسان حلاوة      ويروع منك كما يروع الثعلب.
  • بدر الدين بن هود: إن اللسان إذا حللت عقاله     ألقاك في شنعاء ليس تقال.
  • صفي الدين الحلي: عود لسانك قول الخير تنج به      من زلة اللفظ لا من زلة القدم واحرز كلامك من خل تنادمه      إن النديم لمشتق من الندم
  • الإمام علي بن أبي طالب: واحفظ لسانك واحترز من لفظه     فالمرء يسلم باللسان ويعطب.
  • صفي الدين الحلي: اسمع مخاطبة الجليس ولا تكن    عجلًا بنطقك قبلما تتفهم لم تعط مع أذنيك نطقًا واحدًا      إلا لتسمع ضعف ما تتكلم.
  • الإمام الشافعي: احفظ لسانك أيها الإنسان     لا يلدغنك إنه ثعبان.
  • أبو العتاهية: يخوضُ أناسٌ في الكلامِ ليوجزوا وللصَّمْتُ في بعض الأحايين أوجزُ إِذا كنتَ أن تحسنَ الصمتَ عاجزاً فأنتَ عن الإِبلاغِ في القولِ أعجزُ.
  • الشافعي: كم في المقابر من قتيل لسانه    كانت تهاب لقاءه الشجعان.
  • صفي الدين الحلي: اسمع مخاطبة الجليس ولا تكن    عجلاً بنطقك قبلما تتفهم لم تعط مع أذنيك نطقًا واحدًا     إلا لتسمع ضعف ما تتكلم.