طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:١٥ ، ١٥ ديسمبر ٢٠١٩
طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال

الشلل الدماغي

يصاب الأشخاص بهذا المرض نتيجة حدوث تلف في الدماغ، وعادةً ما يحدث هذا التلف قبل أو أثناء الولادة أو خلال 3 إلى 5 سنوات من الولادة، والشلل الدماغي يؤثر على قوة العضلات، وسيؤدي إلى عدم القدرة على تحريك الجسم بطريقة صحيحة، كما وقد يؤثر هذا المرض على التنفس أو على التحكم في المثانة والأمعاء أو على التحدث وتناول الطعام، وأيضًا قد يؤدي إلى حدوث مشاكل في البصر والسمع والتعلّم، ويوجد ثلاث أنواع لهذا المرض وهي؛ الشلل الدماغي التشنجي والشلل الدماغي الحركي والشلل الدماغي المختلط، وخلال هذه المقالة سيتم توضيح طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال.[١]

طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال

يحتاج الأطفال والبالغين المصابين بمرض الشلل الدماغي إلى رعاية طبية طويلة الأجل، وسيتم علاج هذا المرض من قبل فريق مكوّن من طبيب أطفال وطبيب فيزيائي وطبيب أعصاب[٢]، وطرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال عديدة، وسيتم توضيح هذه الطرق، وهي كالآتي:

  • الأدوية: من إحدى طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال، ويساعد استخدام الأدوية على تقليل تشنج العضلات، كما ويساعد على تخفيف الألم ومنع حدوث المضاعفات، ويوجد العديد من الأدوية التي يمكن استخدامها، وهذه الأدوية تشمل:[٢]
    • حقن العضلات أو الأعصاب: يتم حقن العضلات أو الأعصاب بمادة البوتوكس لعلاج تشنّج العضلات، وسيتم حقن الطفل بهذه المادة كل ثلاثة أشهر، وأيضًا وفي بعض الأحيان قد يقوم الطبيب بحقن البوتوكس في الغدد اللعابية لتقليل إفراز اللعاب، وتجدر الإشارة إلى أنّ حقن البوتوكس قد يؤدي إلى حدوث العديد من الآثار الجانبية كالشعور بألم في مكان الحقن أو ظهور أعراض شبيهة بأعراض الإنفلونزا أو حدوث صعوبة في البلع أو في التنفّس.
    • الأدوية المرخية للعضلات التي تؤخذ عبر الفم: تستخدم هذه الأدوية كالديازيبام أو الأنترولين أو الباكلوفين أو التيزانيدين للمساعدة على استرخاء العضلات، وقد تحدث العديد من الآثار الجانبية عند استخدام هذه الأدوية كالنعاس أو اضطراب ضغط الدم أو حدوث تلف في الكبد، وتجدر الإشارة إلى أنّه يجب تجنّب استخدام الديازيبام لفتراتٍ طويلة، وأيضًا تجدر الإشارة إلى أنه وفي بعض الأحيان قد يتم حقن الباكلوفين في الحبل الشوكي.
  • الجراحة: أيضًا تعتبر من إحدى طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال، وقد يقوم الطبيب بإجراء جراحة لتصحيح التشوّهات في العظام الناتجة عن تشنج العضلات، وذلك لتخفيف الألم ولتحسين الحركة، وفي بعض الأحيان قد يقوم الطبيب بإجراء جراحة يتم من خلالها قطع الأعصاب القريبة من العمود الفقري، وعادةً ما يتم إجراء هذه الجراحة لعلاج الألم والتشنّج المزمنين.[٣]
  • علاجات أخرى: يوجد العديد من العلاجات الأخرى التي تساعد على شفاء هذا المرض كعلاج النطق أو العلاج الطبيعي أو العلاج الوظيفي أو العلاج الترفيهي أو العلاج النفسي، وتجدر الإشارة إلى أنه قد يتم استخدام العلاج بالخلايا الجذعية مستقبلًا لشفاء هذا المرض.[٣]

الوقاية من الشلل الدماغي

بعد توضيح طرق علاج الشلل الدماغي عند الأطفال، سيتم توضيح كيف يمكن الوقاية من الإصابة بهذا المرض، وفي معظم الأحيان لا يمكن الوقاية من الإصابة بمرض الشلل الدماغي، ولكن يوجد بعض الطرق التي تساعد على تقليل خطر الإصابة كالتأكد من أخذ جميع اللقاحات اللازمة قبل الحمل، وأيضًا يوجد طرق أخرى تساعد على تقليل خطر الإصابة أثناء الحمل كالتأكد من حضور كافة المراجعات الطبية أو تجنّب شرب الكحول أو تجنّب التدخين أو ممارسة التمارين الرياضية بانتظام أو اتباع نظام غذائي صحي.[٤]

فيديو عن أنواع وأسباب الشلل الدماغي عند الأطفال وطرق التشخيص

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية العلاج الطبيعي آلاء دويكات عن أنواع وأسباب الشلل الدماغي عند الأطفال وطرق التشخيص.[٥]

المراجع[+]

  1. "Cerebral Palsy", kidshealth.org, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Cerebral palsy", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Cerebral Palsy", www.healthline.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  4. "?What's to know about cerebral palsy", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-12-2019. Edited.
  5. "أنواع وأسباب الشلل الدماغي عند الأطفال وطرق التشخيص", www.youtube.com, Retrieved 15-12-2019.