طرق تنظيم النسل

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٥٠ ، ١٧ فبراير ٢٠٢٠
طرق تنظيم النسل

تنظيم النسل

في القرن التاسع عشر كان من أشيع طرق تنظيم النسل استخدام الوسائل الميكانيكية، وتشمل؛ انسحاب الذكور، ذوبان التحاميل المصممة لتشكيل طلاء لا يمكن اختراقه على عنق الرحم، أغشية، وغيرها من الأجهزة التي تم إدخالها في المهبل على عنق الرحم وسحبت بعد الجماع، وبالإضافة إلى الغسل بعد الجماع لطرد الحيوانات المنوية واستخدام الواقي الذكري، كما كان الإجهاض شائع أيضًا، وتراوحت طرق الإجهاض بين الجراحة، والسموم، والعلاجات المنزلية من النباتات والأعشاب، والوسائل الميكانيكية مثل ضرب بطن المرأة بشكل متكرر، واعتبر الإجهاض غير قانوني في الولايات المتحدة بعام 1880م في معظم الحالات، باستثناء التي تعد ضرورية لإنقاذ حياة المرأة، وسيتحدث هذا المقال عن طرق تنظيم النسل الحديثة.[١]

طرق تنظيم النسل

تعرف طرق تنظيم النسل على أنها الطرق التي يتمُّ من خلالها منع الحمل، وهناك عدد من خيارات طرق تنظيم النسل المختلفة، كما تختلف تلك الوسائل عن بعضها بمدة منع الحمل، وعادةً يكون لها فوائد إضافة لمنع الحمل،[٢] ومن طرق تنظيم النسل ما يأتي:

  • تنظيم النسل بالزرع: غرسة تحديد النسل عبارة عن قضيب رفيع وصغير الحجم بحجم عود الثقاب، تتم زراعته في الذراع ويمنع الحمل لمدة 5 سنوات، حيث يطلق هرمون البروجستين في الجسم الذي يمكن أن يمنع الحمل بطريقتين، وذلك بزيادة سماكة المخاط الموجود على عنق الرحم، والذي يعيق حركة الحيوانات المنوية باتجاه البويضة، وكما يمكن للبروجستين أن يمنع حدوث الإباضة، وبالتالي لا يتم التخصيب.[٣]
  • اللولب: اللولب هو جهاز صغير من البلاستيك المرن على شكل حرف T، يتم وضعه في الرحم لمنع الحمل، ويعد وسيلة طويلة الأمد وقابلة للعكس ومن أكثر وسائل تحديد النسل فعالية، وهناك نوعان متاحان للاستخدام في الولايات المتحدة الأمريكية وهما؛ اللولب النحاسي الذي لا يحتوي على هرمونات ويمنع الحمل لمدة تصل إلى 12 سنة، والنوع الثاني اللولب الهرموني الذي يطلق هرمون البروجستين لمنع الحمل، والبروجستين يشبه إلى حد كبير هرمون البروجسترون الذي يصنعه الجسم بشكل طبيعي، حيث يمنع اللولب النحاسي الحمل عن طريق تغيير طريقة تحرك الحيوانات المنوية حتى لا تتمكن من الوصول إلى البويضة، ويمنع اللولب الهرموني الحمل بطريقتين؛ الأولى بزيادة سماكة المخاط على عنق الرحم، والثانية بمنع حدوث الإباضة، وبالتالي منع التخصيب.[٤]
  • حُقنة تحديد النسل المهبلية: وهي حقنة يتم الحصول عليها مرة واحدة كل 3 أشهر، وتعد طريقة آمنة ومناسبة وتحتوي على هرمون البروجستين، الذي يمنع الحمل بطريقتين سبق وذُكرتا.[٥]
  • حلقة تحديد النسل: وهي طريقة آمنة ومريحة لتحديد النسل، وتوضع داخل المهبل وتمنع الحمل عن طريق إطلاق هرمونات الإستروجين والبروجستين التي تشبه الهرمونات التي يصنعها الجسم بشكل طبيعي، وهذه الهرمونات توقف الإباضة كما تزيد سماكة المخاط على عنق الرحم، مما يعيق حركة النطاف بالتالي منع الحمل.[٦]
  • حبوب منع الحمل: وهي نوع من الأدوية الهرمونية، وتمنع الحمل عن طريق منع الإخصاب عن طريق توقف الإباضة وزيادة سماكة المخاط في عنق الرحم، ومن المضاعفات الخطيرة لاستخدام حبوب منع الحمل المركبة؛ النوبات القلبية، والسكتة الدماغية، والجلطات الدموية، وأورام الكبد، ولكنها مضاعفات نادرة الحدوث، ولا تحتوي الحبوب التي تحتوي على البروجستين فقط على هذه المخاطر.[٧]
  • الواقي الذكري: الواقيات الذكرية عبارة عن أكياس رقيقّة مطاطة تُرتدى على القضيب أثناء ممارسة الجنس، وحيث تمنع حدوث الحمل وتمنع الأمراض المنقولة جنسيًا، وهي وسيلة سهلة الاستخدام.[٨]
  • الواقي الذكري الداخلي: أو ما يسمى الواقي الأنثوي، وهي عبارة عن أكياس صغيرة من البلاستيك اللين، وتعد بديلاً للواقيات الذكرية العادية، وتوفر نفس الحماية الكبيرة من الحمل والأمراض المنقولة جنسيًا، ويكون الاختلاف بمكان استعمالها حيث توضع داخل المهبل.[٩]

فوائد استخدام طرق تنظيم النسل

تلجأ العديد من النساء اللواتي يحاولن منع الحمل غير المرغوب فيه إلى طرق تنظيم النسل الهرموني، كما إن للطرق غير الهرمونية فوائد أيضًا، ولكن تحديد النسل الهرموني كاستعمال حبوب منع الحمل، وبعض اللوالب والغرسات والحقن يقدم عدة فوائد إضافةً لمنع الحمل ومنها:[١٠]

  • ينظم دورات الحيض: إن طرق تحديد النسل الهرمونية قد توازن التغيرات الهرمونية التي تحدث خلال الدورة الشهرية، وبالتالي يساعد في منع بعض المشاكل التي تحدث أثناء الحيض، بما في ذلك النزيف غير المنتظم، كما لها دور في تخفيف أعراض متلازمة المبيض المتعدد الكيسات بما في ذلك حب الشباب والشعرانية الزائدة عند النساء.
  • يقلل من الانقباضات المؤلمة للرحم أثناء الحيض: فبعض النساء يستمرون باستخدام حبوب منع الحمل، لأنها تقلل من آلام الدورة الشهرية كسبب من أسباب استمرارهن في تناولها.
  • إزالة حب الشباب: غالبًا ما تسبب التقلبات الهرمونية بظهور حب الشباب، ويمكن أن يساعد تحديد النسل الهرموني على تقليل حب الشباب الهرموني.
  • يقلل من خطر خراجات المبيض: إن النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبيض لديهن عدد كبير من الخراجات الصغيرة في المبايض غالبًا، ويمنع تحديد النسل الهرموني الإباضة بالتالي يمنع هذه الخراجات من التشكل.
  • تقليل خطر الإصابة بسرطان الرحم: إن النساء اللواتي يتناولن حبوب منع الحمل المركبة يقل احتمال إصابتهن بسرطان الرحم بنسبة 50 في المائة.
  • تخفيف أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية: تعاني العديد من النساء في الأيام التي تسبق الدورة الشهرية من مزيج من الأعراض الجسدية أو العاطفية، ويعرف باسم متلازمة ما قبل الدورة الشهرية، وتعد طرق تنظيم النسل الهرموني علاجًا محتملًا لاضطراب ما قبل الحيض.
  • معالجة بطانة الرحم المهاجرة: مرض بطانة الرحم المهاجرة؛ هو التهاب بطانة الرحم وهو حالة مؤلمة تحدث عندما ينمو النسيج المبطن للرحم في أماكن أخرى غير داخل الرحم، وينزف هذا النسيج خلال الدورة الشهرية، وتساعد وسائل تحديد النسل الهرمونية في إدارة بطانة الرحم.

المراجع[+]

  1. "Childbirth and Birth Control in the 19th Century", people.loyno.edu, Retrieved 13-2-2020. Edited.
  2. "Birth Control", www.plannedparenthood.org, Retrieved 1-2-2020. Edited.
  3. "Birth Control Implant", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020. Edited.
  4. "IUD", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020. Edited.
  5. "Birth Control Shot", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020. Edited.
  6. "Birth Control Ring", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020. Edited.
  7. "How safe is the birth control pill?", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020.
  8. "Condom", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020. Edited.
  9. "Internal Condom", www.plannedparenthood.org, Retrieved 12-2-2020.
  10. "10 Benefits of Birth Control Beyond Preventing Pregnancy", www.healthline.com, Retrieved 12-2-2020. Edited.