طرق النجاح في الدراسة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ١٥ يناير ٢٠٢٠
طرق النجاح في الدراسة

مفهوم النجاح

عند الحديث عن طرق النجاح في الدراسة، لا بد من ذكر مفهوم النجاح أولًا، إذ إنه من الواجب على من يبحث عن طرق النجاح في الدراسة أن يعي مفهوم النجاح، وأن يقدر ذلك، فسعادة الناجح ما بعدها سعادة، فيجب عليه أن يحرص على تحقيق تلك اللحظة، أما تعريف النجاح فهو: استطاعة الشخص تحقيق ما يرمي إليه من أهداف، ويكون ذلك عبر خطوات عملية وأساليب إدارية واجتهادات ذاتية، حتى إن المجتمعات التي تستطيع أن تحقق أهدافها عبر خطط استراتيجية، ومؤسساتها ومواردها، فإن تلك المجتمعات تعد ناجحة، وإن النجاح الأكبر، وخلال المقال سيتم ذكر طرق النجاح في الدراسة.[١]

طرق النجاح في الدراسة

بعد الحديث عن مفهوم النجاح بصورته العامة، يتم الآن إفراد الكلام عن طرق النجاح في الدراسة، فسبيل النجاح من الممكن أن يطول، ولكن كلما زادت مرارة العناء، زادت حلاوة الإنجاز معه، ومن توكل وصل، والتوكل لا يأتي إلا بالمثابرة والأخذ بالأسباب، ومن ثم رجاء التوفيق من الله، وفيما يأتي ذكرٌ طرق النجاح في الدراسة:

  • إن أول طريقة للنجاح، هي الاستعانة بالله تعالى، واليقين بأن التوفيق لا يأتي إلا منه سبحانه.[٢]
  • تقدير الوقت وتنظيم أوقات للدراسة.[٢]
  • حسم الأمور وعدم التسويف والتأجيل، فالتسويف من الشيطان.[١]
  • الثقة بالنفس، وعدم الاستسلام للتردد والشك بالقدرات.[٣]
  • عدم جلد الذات، وإقناع النفس بأنها لا تستطيع.[٣]
  • الطموح، وهو السعي لتحقيق المرجوّ.[١]
  • تعويد النفس على العمل الجماعي، فالعمل الجماعي قلّما يقع في الفشل.[١]
  • وضع برنامج دراسي واضح، وعدم المسير نحو طريق غير معروف.[١]
  • النفس الطويل، وعدم اليأس من أول عائق مثل نوبة ضغط نفسي أو ملل.[٣]

معيقات النجاح في الدراسة

بعد الحديث عن مفهوم النجاح، وطرق النجاح في الدراسة، سوف يتم إفراد الحديث عن معيقات الزواج، ويتم ذكرها، ليتجنبها الطالب، ويبحث عن فرص إنجاح مشروعه، دراسيًا كان أو غيره، ويجب عليه ألّا يستسلم لتلك المعيقات، ومعيقات النجاح في الدراسة ما يأتي:[٤]

  • إن من أهم ما يعيق عملية الدراسة، هو الدوران حول المشكلة، مع العلم بها، وعدم وضع خطة جادة لحل تلك المشكلة.
  • مقت الناجحين، واستنقاص إنجازاتهم، مع عدم القيام ولو بجزء مما يعملوه هم.
  • التوجس من النجاح، وعدم الثقة بالنفس يؤثر بشكل واضح على الأداء الدراسي.
  • مقارنة الطالب نفسه بمن هم دونه، فيشعر مهما قصر في إنجازه أنه أعلى منهم وأكثر إنجازًا.
  • تكرار الخطأ نفسه، وعدم التعلم من تجارب الحياة.
  • الكسل وتضييع الوقت، وعدم وضع أولويات للمطلوبات قد يؤثر سلبًا على الوصول إلى النجاح.
  • اتباع روتين واحد للدراسة، مما يجعل الطالب يشعر بالملل، وقد لا يُغطي جميع المواد الدراسية بكافة فصول الكتاب.
  • قِصَر النفس، وعدم الثبات أمام الظروف، وهذا ينشأ عندما لا يتم وضع برنامج دراسي شامل.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث ج "مفهوم النجاح !!"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "أفكر بالنجاح وأتحمس له ولكني أتردد، فما توجيهكم؟"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت "سعادة النجاح"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.
  4. "من الفشل إلى النجاح"، www.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-12-2019. بتصرّف.