طرق الحفاظ على البيئة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:١٥ ، ٣١ أكتوبر ٢٠٢٠
طرق الحفاظ على البيئة

طرق الحفاظ على البيئة

ما هو التلوث البيئي؟


تعرف البيئة بأنها كل مكان يضم مجموعة مختلفة من الكائنات الحية كالإنسان والحيوان أو غير الحية كالمعادن والبلاستيك، حيث تتفاعل الكائنات الحية مع بيئتها بشكلٍ مستمر حتى تتكيف مع ظروف العيش فيها، ونتيجةً لأهمية الحفاظ على البيئة تم إنشاء جمعية خاصة تهدف إلى التركيز على أهمية الحفاظ على البيئة وسلامتها[١].


ويعد الحد من عملية التلوث البيئي من أهم متطلبات الحفاظ على البيئة، حيث يعرف التلوث البيئي بأنه عملية إضافة أي مادة سواء أكانت سائلة أو صلبة أو غازية أو إضافة أي شكل من أشكال الطاقة كالحرارة أو النشاط الإشعاعي إلى البيئة بشكلٍ كبير مما يؤدي إلى عدد من الأضرار والمخاطر[٢]، وفيما يأتي سيتم الحديث عن طرق الحفاظ على البيئة:


التدوير

تساهم عملية إعادة التدوير بالحفاظ على البيئة بشكل كبير، حيث تساعد هذه العملية على الحد من طمر أو حرق المواد القابلة لإعادة التدوير، إذ إن عملية الحرق أو الطمر تؤدي إلى تلوث البيئة بشكلٍ كبير، وبالتالي سيؤدي تطبيق عملية إعادة التدوير إلى حفظ الموارد الطبيعية وحماية البيئة، وتشمل المواد القابلة لإعادة التدوير كلًا من: الورق، الصحف، الكرتون، الألمنيوم، الزجاج، البلاستيك، النفايات العضوية، خردة المعادن وغيرها العديد، كما أن هنالك بعض المؤسسات التي قدمت مساهمات كبيرة للاستفادة من هذه المواد عن طريق وضع صناديق في أماكن معينة لفرز هذه المواد عن بعضها البعض، ومن الجدير بالذكر أن عملية إعادة التدوير تساهم بشكلٍ كبير في توفير فرص العمل أيضًا.[٣]


إعادة الاستخدام

تعد عملية إعادة الاستخدام عملية مجدية للحفاظ على البيئة، إذ يمكن أن تكون بعض المواد التي يقوم الناس بإتلافها صالحة للاستخدام في تلبية الحاجات اليومية، إلا أنه ولسوء الحظ هنالك العديد من الناس الذين يقومون بإتلاف وهدر الأدوات أو المواد التي لا تزال قابلة للاستخدام، وعلى الرغم من ذلك هنالك من يفكرون بطريقة إيجابية لاستخدام هذه المواد عوضًا عن هدرها وجعلها من العوامل التي تؤثر على تلوث البيئة، وفيما يأتي بعض الأمثلة على إعادة الاستخدام التي يمكن للأفراد أو الحملات التطوعية القيام بها:[٣]

  • تقديم الملابس القديمة إلى من هم بحاجة إليها كالمؤسسات الخيرية.
  • إعادة تنجيد الأثاث القديم مع التعديل عليه لتحسين مظهره.
  • التبرع بالكتب للمدارس أو المكتبات.
  • استخدام إطارات السيارات القديمة في المنازل والحدائق.
  • التبرع بالأدوات المكسورة للمدارس المهنية.


التقليل من استخدام الورق والبلاستيك

يعد التقليل من استخدام الورق والبلاستيك عنصرًا مهمًا في الحفاظ على البيئة، إذ إن نسبة كبيرة من الأشجار التي يتم قطعها للأنشطة الصناعية تذهب إلى صناعة الورق، وبالتالي فإن هذه النسبة تساهم في تدمير الغابات وبالتالي تدمير البيئة، وبالإضافة إلى ذلك فإن صناعة الورق تعد أحد أكبر العمليات التي تساهم في تلوث المياه والاحتباس الحراري.[٤]


تعد المخلفات البلاستيكية أيضًا من الأسباب الأساسية في تلوث البيئة، حيث يدخل استخدام البلاستيك في العديد من الأنشطة البشرية كالتعبئة والتغليف والزراعة والأثاث والعزل الطبي والكهربائي والحراري وغيرها، وتؤدي كثرة الاستخدام هذه إلى تلوث البيئة والهواء نتيجة تفاعلات البلاستيك التي تنتج مواد سامة وخطيرة، وبالتالي فإن تقليل الفرد من استخدام البلاستيك في حياته اليومية سيؤدي إلى تقليل تلوث البيئة.[٥]


ترشيد استخدام المياه

تعد المياه النظيفة أحد أهم أساسيات الحياة، بحيث لا يمكن العيش دون توافر هذه المياه، ولكن لسوء الحظ تعد المياه العذبة والنظيفة أحد أندر الموارد في البيئة، فعلى الرغم من أن أكثر من 70% من سطح الأرض يتكون من المياه، إلا أن معظم هذه المياه مالحة وغير صالحة للشرب، ونتيجةً لذلك فإن ثلث سكان العالم يعانون من مشكلة شح المياه العذبة. [٦]


فلذلك يجب تقديم التوعية والإرشاد من قبل المؤسسات والحكومات في كيفية استخدام المياه العذبة؛ وخاصةً في مناطق المناخ الجاف، حيث يجب استخدام كمية المياه المناسبة التي يحتاجها الشخص يوميًا والعمل على تجنب إهدارها، كما يجب التركيز على حماية إمدادات المياه العذبة والحفاظ عليها، إضافية إلى أن الفرد تقع عليه هذه المسؤولية أيضًا.[٦]


استخدام المصابيح الموفرة للطاقة

تساعد عملية استخدام المصابيح الموفرة للطاقة في الحفاظ على البيئة، ويعود السبب في ذلك إلى كمية ثاني أكسيد الكربون المنبعث من كل منزل يستخدم المصابيح التقليدية، فعند استبدال هذه المصابيح التقليدية بالمصابيح الموفرة للطاقة فسوف يؤدي ذلك إلى خفض نسبة ثاني أكسيد الكربون الذي ينبعث في الغلاف الجوي، ومن الجدير بالذكر أن المصابيح الموفرة للطاقة تكون ذات كفاءة عالية وتدوم لسنوات طويلة، كما أنها لا تستخدم كمية الطاقة التي تستخدمها المصابيح التقليدية، بالإضافة إلى قدرتها على إنتاج ضوء بشكلٍ أكبر، كما أصبحت المصابيح الموفرة للطاقة متوفرة على نطاق واسع وبأسعار مناسبة في الوقت الحالي.[٧]


التسميد الطبيعي

يعد استخدام السماد الطبيعي بدلًا من السماد الكيماوي أمرًا مفيدًا للحفاظ على البيئة، فإن استخدام السماد الكيماوي لقتل الآفات يؤدي إلى قتل الكائنات الحية الدقيقة التي تساعد في حفظ الكربون في التربة، وعند موتها سيتم إطلاق ثاني أكسيد الكربون إلى الغلاف الجوي، مما يؤدي إلى تلوث البيئة، كما أن موت الكائنات الحية الدقيقة يمكن أن يتسبب في تقليل خصوبة التربة، ونتيجةً لذلك فإن استخدام السماد الطبيعي يساعد في تقليل إطلاق الكربون من التربة وبالتالي الحفاظ على البيئة، ولكن لسوء الحظ إن هنالك العديد ممن يقومون باستخدام الأسمدة الكيماوية والمبيدات الحشرية لحماية المحاصيل.[٧]


وقف الرعي الجائر

يعرف الرعي الجائر بأنه عملية تغذية الحيوانات من منطقة معينة بشكلٍ كبير، الأمر الذي سيؤدي إلى تدهور وتدمير البيئة التي يتم التغذي منها، ومن الممكن أن تصبح هذه البيئة خالية من النباتات تمامًا، ونتيجةً لذلك يجب قيام المؤسسات المسؤولة بالحد من الرعي الجائر بهدف الحفاظ على البيئة، وعادةً ما يتم ممارسة الرعي الجائر من قبل الحيوانات الأليفة كالماعز والأغنام والخيول وغيرها، ولوقف الرعي الجائر يجب على الرعاة الحذر عند تغذية قطعانهم، كما يجب السماح للأرض بالتعافي وإعادة إنبات النباتات فيها قبل إعادة الحيوانات إليها.[٨]


تنظيم عملية الصيد

يعد تنظيم عملية الصيد من أساسيات الحفاظ على البيئة، حيث يمكن أن يتسبب الصيد الجائر بأضرار بيئية وخيمة، ويعود السبب في ذلك إلى انقراض وهجرة العديد من الحيوانات من بيئاتها التي تتفاعل معها مما سيؤدي في النهاية إلى تلوث البيئة، ولذلك يجب على المنظمات والحكومات تنظيم عملية الصيد بهدف الحفاظ على البيئة وعلى الكائنات الحية التي تستوطنها.[٩]


اقتناء السيارات الكهربائية

تعد السيارات التي تعمل على الوقود والمنتشرة بشكلٍ واسع من المسببات الأساسية لتلوث البيئة، ولحسن الحظ أصبح من الممكن استخدام سيارات كهربائية صديقة للبيئة، حيث تساعد عملية اقتناء سيارة كهربائية على تقليل حرق الوقود والحد من الاحتباس الحراري، ولكن لسوء الحظ فإن شركات تصنيع السيارات لم تقم بتصنيع ما يكفي من السيارات الكهربائية لتكون في متناول الجميع، ومن الجدير بالذكر أن هنالك العديد من الأمور الأخرى التي تساعد على تقليل حرق الوقود في محركات السيارات كالقيادة بشكلٍ أقل وضبط السيارة لتحسين كفاءة استهلاك الوقود وعدم السرعة أثناء القيادة.[٧]


الزراعة

تعد الزراعة من الأمور المهمة للحفاظ على البيئة، فعلى الرغم من أن الأشجار والنباتات تقوم بامتصاص الكربون وإطلاق ثاني أكسيد الكربون عند موتها، إلا أن هنالك فوائد عديدة للزراعة في الحفاظ على البيئة، إذ يمكن استخدام الأشجار في صد الرياح وتوفير الظل، مما يقلل من استهلاك الطاقة، فلذلك يجب الاستفادة من فناء المنزل لزراعة الأشجار[٧]، كما يمكن أن تساعد عملية الزراعة في خفض كمية الوقود وتلوث الهواء وانبعاثات غازات الاحتباس الحراري التي تنتج عند نقل الطعام من المزارع البعيدة.[٦]


استخدام الطاقة المتجددة

يعد استخدام الطاقة غير المتجددة أحد أهم العوامل التي تؤثر على تلوث البيئة، ويشيع استخدام الطاقة غير المتجددة في وسائل النقل العام بشكلٍ كبير والتي تعتمد على حرق الوقود في المحركات، وللحد من استخدام الطاقة غير المتجددة يجب الانتقال إلى استخدام الطاقة المتجددة والتي لا تكون لها أضرار كبيرة أو ملحوظة على البيئة.[٦]


هنالك الكثير من الطرق التي يمكن من خلالها الاستفادة من الطاقة المتجددة، ومن أبرز هذه الطرق إنتاج الطاقة الكهربائية باستخدام طاقة الرياح أو الطاقة الشمسية أو مصادر الطاقة المتجددة الأخرى، كما يجب الحد من تشغيل محطات الطاقة التي تعمل بالفحم والوقود والتي تعد واحدة من أهم العوامل التي تؤثر في البيئة، وذلك نتيجةً لانبعاث الكربون منها، والذي يتسبب بظاهرة الاحتباس الحراري.[٦]


زيادة الوعي بأهمية البيئة

يعد زيادة الوعي بأهمية البيئة أساس الحفاظ على البيئة، حيث يمكن أن يزيد هذا الوعي من فهم الإنسان لهشاشة البيئة وأهمية حمايتها، كما يمكن أن يؤدي زيادة الوعي إلى خلق بيئة مستقبلية أكثر أمنًا وإشراقًا للأجيال القادمة، ولأهمية هذا الخطوة في الحفاظ على البيئة يجب تعزيز ونشر الوعي البيئي في المجتمع، كما يجب أن يكون لدى الإنسان فهمًا شاملًا للقضايا البيئية، وبالإضافة إلى ذلك يمكن أن يؤدي فهم القضايا البيئية إلى إنشاء مشاريع مفيدة في المنازل والمجتمعات.[١٠]


هنالك طرق عديدة يستطيع البشر من خلالها الحفاظ على البيئة والتي يمكن أن تكون نشاطات فردية أو جماعية، ولكن الآثار الواضحة لهذه النشاطات تظهر عند قيام المجتمعات بأكملها بتبني هذه الطرق.

المراجع[+]

  1. "Environment ", wikiwand, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  2. "Pollution", britannica, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  3. ^ أ ب "Reduce, Reuse, Recycle: Alternatives for Waste Management", nmsu, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  4. "The Impact of Paper Waste", stopwaste, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  5. "Management of plastic waste: a step towards clean environment", researchgate, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث ج "The 5 Most Important Things You Can Do for the Environment", treehugger, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث "10 Ways You Can Improve Earth's Health", livescience, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  8. "Overgrazing", encyclopedia, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  9. "Overhunting", encyclopedia, Retrieved 2020-10-27. Edited.
  10. "Environmental Awareness", pachamama, Retrieved 2020-10-27. Edited.