خطوات البحث العلمي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:١٢ ، ٢٣ فبراير ٢٠٢٠
خطوات البحث العلمي

البحث العلمي

يعرف البحث العلمي بأنّه وسيلة منهجيّة يتم القيام بها؛ لجمع البيانات، كما أنّه يقدّم معلومات ونظريات علمية تشرح طبيعة وخصائص العالم، مما يؤدي إلى جعل التطبيقات العملية ممكنة، ويتم تقسيم البحث العلمي إلى تصنيفات مختلفة تبعًا للتخصصات الأكاديمية والتطبيقيّة، ويجدر الإشارة هنا إلى أنّ البحث العلمي يُموّل من قبل السلطات العامة والمؤسسات الخيرية والمجموعات الخاصة بما في ذلك العديد من الشركات، ويعد البحث العلمي معيارًا شائع الاستخدام للحكم على مكانة المؤسسات الأكاديمية رغمًا عن رفض البعض لذلك؛ نظرًا لأن هذا التقييم غير دقيق لأيّ مؤسسة أكاديمية؛ وذلك لأنّ جودة البحث لا توضّح جودة التدريس أي غير مرتبطة بها، وسيذكر خلال هذا المقال عن خطوات البحث العلمي.[١]

خطوات البحث العلمي

يمارس العالم الجيّد الموضوعيّة؛ لتجنّب الأخطاء والتحيّزات الشخصية المؤدية للأبحاث المزيفة، كما تتطلّب عملية البحث العلمي بأكملها من تحديد سؤال البحث إلى استخلاص استنتاجات حول البيانات، وأن يفكّر الباحث بشكل نقدي وأن يقوم بمعالجة القضايا بطريقة مُنظّمة ومنتظمة، بناءً على ذلك سيتم ذكر خطوات البحث العلمي فيما يأتي:[٢]

تحديد المشكلة وإجراء بحوث

تكمن أولى خطوات البحث العلمي بتحديد عنوان البحث، بحيث يمكنه أن يكون عنوان واحد واسع يتعلق ببعض الموضوعات أو يتم طرح سؤال بحثي بحيث يبحث العالم في السؤال؛ لتحديد ما إذا كان قد تمت الإجابة عليه أو بالتوصل إلى أنواع الاستنتاجات الموجودة من قبل باحثون آخرون، ويتم ذلك من خلال قراءة مقالات في مجلات علميّة لعلماء آخرين ويمكن العثور على هذه المقالات على الإنترنت.

وضع فرضية

تعرف الفرضية بأنها عبارة موجزة وواضحة تحتوي على الفكرة الرئيسية أو الغرض من البحث العلمي، كما يجب أن تكون الفرضيّة قابلة للاختبار، وهذا يعني توفير طريقة لاختبار الفرضية، وبعد ذلك يمكن دعمها أو رفضها بناءً على فحص البيانات، ويذكر بأنّ وضع الفرضيّة يتطلّب تحديد متغيرات البحث مثل؛ من أو ماذا تدرس، ومن ثم شرحها بوضوح، وبعد ذلك يتم كتابة الفرضيّة فحينها يقدم العلماء إما بيانًا محددًا للسبب والنتيجة حول المتغيرات المدروسة أو تقديم بيان عام حول العلاقة بين هذه المتغيرات.

اختبارالعينة

ينطوي تصميم تجربة علميّة على تخطيط كيفية جمع البيانات، وفي كثير من الأحيان تؤثر طبيعة سؤال البحث على كيفية إجراء البحث العلمي، فعلى سبيل المثال يتطلب البحث عن آراء الأشخاص بشكل طبيعي إجراء استطلاعات، وعند تصميم التجربة يختار العلماء من أين وكيف سيتم الحصول على العينة التي سيتم دراستها وتواريخ وأوقات التجربة والضوابط المستخدمة والتدابير الأخرى اللازمة لإجراء البحث.

جمع بيانات

تتضمّن هذه الخطوة جمع بيانات التجربة الناتجة من الخطوة السابقة، بحيث يسجّل العلماء البيانات ويستكملون المهام المطلوبة لإجراء التجارب، وبمعنى آخر يذهب العالم إلى موقع البحث لإجراء التجربة كالمختبر أو بعض الإعدادات الأخرى، وقد تختلف المهام المتعلّقة بإجراء التجربة اعتمادًا على نوع البحث، فعلى سبيل المثال تتطلّب بعض التجارب إحضار مشاركين من البشر لإجراء اختبار أو إجراء ملاحظات في البيئة الطبيعية.

تحليل البيانات

تنطوي عملية تحليل البيانات في البحث العلمي على الجمع بين البيانات وحساب الإحصاءات، حيث أن الاختبارات الإحصائية يمكن أن تساعد العالم على فهم البيانات بشكل أفضل ومعرفة ما إذا تمّ العثور على نتيجة مهمّة، ويمكن استخدام كلاً من الإحصاءات الوصفية ومقاييس الإحصاءات الاستنتاجية، بحيث تصف الإحصاءات الوصفية البيانات والعينات المجموعة مثل متوسطات أو وسائل العينة وكذلك الانحراف المعياري كونه يساعد العلماء بمعرفة كيفيّة توزيع البيانات، كما تتضمّن الإحصائيات الاستنتاجية إجراء اختبارات ذات أهمية لها القدرة على تأكيد أو رفض الفرضية الأصلية.

استخلاص النتائج

بعد تحليل البيانات من التجربة يفحص العالم المعلومات ويقوم باستخلاص النتائج ومن ثم يقوم بمقارنتها مع كل من الفرضية الأصليّة واستنتاجات التجارب السابقة للباحثون الآخرون، وعند استخلاص النتائج يقوم العالم بشرح معنى هذه النتائج وكيفية عرضها في سياق المجال العلمي أو بيئة العالم الواقعي، وبالإضافة إلى قيامه بتقديم اقتراحات للبحوث المستقبلية.

خطوات كتابة البحث العلمي

تعد مقالات البحث العلمي طريقة للعلماء؛ للتواصل مع علماء آخرين حول نتائج أبحاثهم، ويتم ذلك باستخدام تنسيق قياسي لهذه المقالات، حيث يقدم المؤلف البحث بطريقة منظمة ومنطقية كخطوة أولى، وبعدها يتم كتابة البحث بخطوات معينة ومتسلسلة، وسيتم ذكر هذه الخطوات فيما يأتي:[٣]

  • تحديد واختيار عنوان البحث: اختيار عنوان محدد وبدرجة كافية؛ لوصف محتوى البحث بحيث يفهمه المتخصصون، كما يجب أن يكون العنوان مناسبًا للقارئ أيًضًا.
  • مقدمة أو التمهيد: يمكن كتابة المقدمة عن طريق طرح سؤال ما عن التجربة المصصمة من قبل الباحث، بحيث تلخص المقدمة الأدبيات ذات الصلة بالتجربة حتى يفهم القارئ سبب السؤال المطروح.
  • توضيح وعرض مشكلة البحث:يتم الكتابة عن طريق الإجابة عن السؤال المطروح في المقدمة، بحيث يجب أن تكون الإجابة بمعلومات كافية مع ضرورة شرح الطرق المستخدمة في البحث بمخطط معين مع الأخذ بعين الاعتبار إلى عدم وضع النتائج في هذا القسم من البحث أو المقال العلمي.
  • كتابة نتائج البحث: يمكن للكاتب من تقديم نتائج البحث عن طريق الرسوم البيانية والجداول، مع ضرورة تلخيص النتائج الرئيسية في النص.

المراجع[+]

  1. "Research", www.wikiwand.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  2. "Steps & Procedures for Conducting Scientific Research", sciencing.com, Retrieved 23-02-2020. Edited.
  3. "WRITING A SCIENTIFIC RESEARCH ARTICLE", www.columbia.edu, Retrieved 23-02-2020. Edited.