حكم من أفطر وهو يظن دخول الوقت

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٥ ، ٨ أبريل ٢٠٢٠
حكم من أفطر وهو يظن دخول الوقت

مفهوم الإفطار

تعدُّ كلمةُ الإفطار في اللغة العربية مصدرًا للفعل أفطر أو يفطر، ويقال: أفطر بكذا أو أفطر على كذا، ويشيرُ مفهوم الإفطار إلى الوجبة الأولى من الطعام التي يتناولها الشخص في الصباح عادةً، فيقال: تناول وجبةَ الإفطار في الصباح الباكر قبل الذهاب إلى العمل، وكذلك يشار إلى الطعام الذي يتناوله الصائم بعد غروب الشمس بوجبة الإفطار لأنها أول وجبة يتناولها المرء خلال نهاره، وأيضًا يوصف الصائم إذا أكل وشرب خلال النهار وقطعَ صيامه بأنه مفطر ويقال: أفطر الصائمُ أو فطرَ الصائم في شهر رمضان، وفي هذا المقال ستدور دفة الحديث حول حكم من أفطر وهو يظن دخول الوقت بالإضافة إلى حكم من أكل ناسيًا وهو صائم.[١]

حكم من أفطر وهو يظن دخول الوقت

يرى جمهور الفقهاء من أهل العلم أنَّ من أفطر وهو يظن دخول الوقت فأكل وشرب فإنَّ صيامه صحيحٌ وليس عليه حرجٌ في ذلك، كما لا يجب عليه القضاء أبدًا، بل يجب القضاء فقط على من تعمَّد ذلك وهو ذاكر لصيامه، أمَّا من أخطأ أو نسيَ فقد أعذره الله تعالى، قال تعالى في محكم التنزيل: {وَلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ فِيمَا أَخْطَأْتُمْ بِهِ وَلَكِنْ مَا تَعَمَّدَتْ قُلُوبُكُمْ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا}،[٢] ويقول تعالى في سورة البقرة: {رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ}،[٣] وهذا ما يؤكده حديث رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في قوله: "رُفعَ عنْ أمتِي الخطأُ والنسيانُ وما استكرِهوا عليهِ"،[٤] ويقول شيخ الإسلام ابن تيمية في كتابه مجموع الفتاوى: "والذين أكلوا في رمضان حتى يتبين لأحدهم الحبل الأبيض من الحبل الأسود، لم يأمرهم بالقضاء، وكانوا قد غلطوا في معنى الآية فظنُّوا أنَّ قوله تعالى: {حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ}،[٥] هو الحبل، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم -: "إنما هو سواد الليل وبياض النهار"، ولم يأمرهم بالقضاء"، ويدلُّ هذا على أنَّ حكم من أفطر وهو يظن دخول الوقت فإنَّ صيامه صحيح ولا إثم عليه والله أعلم.[٦]

حكم من أكل ناسيًا وهو صائم

بعد أن تبيَّن حكم من أفطر وهو يظن دخول الوقت سيُشار إلى حكم من أكل ناسيًا وهو صائم، حيث بيَّن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حكم ذلك في الحديث الصحيح عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أنَّ رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: "مَن نَسِيَ وَهو صَائِمٌ، فأكَلَ، أَوْ شَرِبَ، فَلْيُتِمَّ صَوْمَهُ، فإنَّما أَطْعَمَهُ اللَّهُ وَسَقَاهُ"،[٧] سواء ذلك في صيام النافلة أو صيام الفرض، لذلك فإنَّ صيام من نسي وهو صائم فأكل وشرب صيام صحيح ليس على الناسي شيء فيه.[٨]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى إفطار في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 30-03-2020. بتصرّف.
  2. سورة الأحزاب، آية: 5.
  3. سورة البقرة، آية: 286.
  4. رواه السيوطي، في الجامع الصغير، عن ثوبان مولى رسول الله، الصفحة أو الرقم: 4445، حديث صحيح.
  5. سورة البقرة، آية: 187.
  6. "أخطأت وأفطرت قبل الأذان بقليل، هل صيامي مقبول؟"، www.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 30-03-2020. بتصرّف.
  7. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبي هريرة، الصفحة أو الرقم: 1155، صحيح.
  8. "الفتاوى"، www.aliftaa.jo، اطّلع عليه بتاريخ 30-03-2020. بتصرّف.