حكم التسمية باسم سلمى

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٥ ، ١٠ يوليو ٢٠١٩
حكم التسمية باسم سلمى

معنى اسم سلمى

جاء في قاموس المعاني للأسماء أنّ اسم سلمى هو اسم لعَلَم مؤنّث وهو من أصل عربيّ، ومعناه مأخوذ من السليمة أو الناجية، وإنّ مذكر سلمى: أسلم، واسم سلمى من الأسماء التي كان العرب قديمًا يسمّون به ويذكرونه في قصائدهم، وإنّ زوجة الصحابي الجليل سعد بن أبي وقاص -رضي الله عنه- اسمها سلمى، ولا زال هذا الاسم إلى هذه اللحظة موجودًا، ويسمّي به الكثير من النّاس فهم اسم جميل ومعناه جميل، وتاليًا حكم التسمية باسم سلمى.[١]

حكم التسمية باسم سلمى

من السنّة في الشريعة الإسلامية تسمية المولود في أول يوم له حتى إنه يسنّ تسمية المولود حتى بعد موته، ومن السنة النبوية أيضًا تسميته بالأسماء الجميلة التي لا يوجد فيها ما يشين، وذلك كما قال النبي -صلى الله عليه وسلم-: "إنَّكم تُدْعَوْن يومَ القيامةِ بأسمائِكم وأسماءِ آبائِكم فحسِّنوا أسماءَكم[٢]" ويكره تسمية المولود بالأسماء التي قد تحرج صاحبها، والأسماء التي فيها تزكية للنفس[٣]، وإن حكم التسمية باسم سلمى لا توجد فيه الموانع التي تمنع من ذلك، بل إنه من الأسماء المشهورة بين السلف الصالح من الصحابة ومع تبعهم -رضي الله عنهم- فقد سُمّيت الصحابية الجليلة سلمى بنت عميس، وعلى ذلك، فإن سأل سائل ما حكم التسمية باسم سلمى فإن حكم التسمية باسم سلمى يجوز ولا حرجَ في ذلك.[٤]

شعر في اسم سلمى

إن اسم سلمى من الأسماء الجميلة، والتي أكثر الشعراء من ذكرها بشكل كبير في الشعر العربي الفصيح، فلا تكاد تجد عصرًا لم يكتب في هذا الاسم فمن العصر الجاهلي إلى الأموي إلى العصر الأندلسي والعباسي إلى عصرنا هذا ومن ذلك ما يأتي:

  • قول الشاعر الأندلسيّ ابن شهاب:[٥]:

على سلمى وإن نأتِ الخيامُ

من المضنى التحيّةُ والسلامُ

سلام من فؤاد منذ ولى

وفارقها تولته السقامُ

على سلمى السلام ومن سواها

فإهداءُ السلامِ له حرامُ

مهاة صانَها الرّحمن عمّا

به العشاق تعذل أو تلامُ

كلفت بها وبي كلفت فكلّ

بصاحبه معنى مستهامُ

كلانا مغرم ولنا حديثٌ

غريبٌ لا يترجمُه الكلامُ
  • قول الشاعر العباسيّ بشار بن بُرد:[٦]

لله "سلمى" حبُّها ناصبُ

وأنا لا زوْجٌ ولا خاطبُ

لو كنتُ ذا أو ذاك يوم اللِّوى

أدَّى إليَّ الحلبَ الحالبُ

أقولُ والعينُ بها عبرة

وباللِّسَانِ الْعَجَبُ الْعَاجِبُ

يا ويلتي أحرزها "واهبٌ"

لا نالَ خيرًا بعدها واهبُ

صَحا القلبُ عن سلمى وقد كاد لا يسلو

وَأقْفَرَ من سَلمى التّعانيقُ فالثّقْلُ

وقد كنتُ مِن سَلمَى سِنينَ ثَمانياً

على صيرِ أمرٍ ما يمرُّ، وما يحلُو

وكنتُ إذا ما جئتُ، يوماً لحاجة ٍ

مضَتْ وأجَمّتْ حاجة ُ الغدِ ما تخلو

وكلُّ محبٍّ أعقبَ النأيُ لبهُ

سلوَّ فؤادٍ، غير لبكَ ما يسلُو

أسلَمي لي سَلمى وحسبي بقاكِ

إنَّ فيه بقاءَ من يَهواكِ

يستجدُّ الحياةَ للمرء مرآك

ويُحي ذكرى الشباب غِناكِ

جذبتني عيناكِ حتى إذا ما

الهبَتْني تحرَّكَت شفتاكِ

المراجع[+]

  1. "معنى إسم سلمى في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-07-2019. بتصرّف.
  2. رواه ابن حبان، في صحيح ابن حبان، عن أبي الدرداء، الصفحة أو الرقم: 5818، أخرجه في صحيحه.
  3. "أحكام تسمية المولود"، www.aliftaa.jo، اطّلع عليه بتاريخ 7-7-2019. بتصرّف.
  4. "لا حرج في التسمية بـ(سلمى)"، islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 07-07-2019. بتصرّف.
  5. "على سلمى وإن نأت الخيام"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-07-2019.
  6. "لله "سلمى " حبُّها ناصبُ"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-07-2019.
  7. "صَحا القلبُ عن سلمى وقد كاد لا يسلو"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-07-2019.
  8. "سلمى ايضاً او وردة بين اشواك"، www.adab.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-07-2019.

66 مشاهدة