حكم التسمية باسم رافي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٥٦ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٩
حكم التسمية باسم رافي

معنى اسم رافي

اسم رافي من الأسماء التي يختارها الأهل لمولودهم الجديد، وهو اسم غريب اللفظ غير مألوف للسامعين، وهذا يعود إلى قلة استعمال الاسم وغرابة معناه، ومما ورد في معنى اسم رافي: اسم علم مؤنث لاتيني، وهو اسم نبات من فصيلة النخليات، أو هو اسم عبري مؤنث رافائيل، أصله رافييلا: RAFAELA، أو هو عربي ومعناه: من يرفو الثياب الممزقة. وقد يكون تدليعًا لرفيدة، أو أن الرافي من يسكِّن الرعب من النفوس، ويسدّ فاقتها، مما سبق يتبين أن ثمة اختلافًا حول أصل الاسم اللغوي، ولما كان هذا الاسم موجودًا ولو على قلّة، كان لا بد من معرفة حكم التسمية باسم رافي في الشريعة الإسلامية.[١]

حكم التسمية باسم رافي

بعد معرفة اسم رافي ومعناه، أو معانيه المتعددة -إن صحّ التعبير- وتبين أن هذا الاسم يعود إلى أصول لغوية مختلفة ومتعددة، قد يراود من يفكرون بهذا الاسم أسئلة حول رأي الدين الإسلامي وأحكام السنة النبوية بحكم التسمية باسم رافي، ولذلك يستفهمون عن هذا الحكم من أهل العلم والفقه الإسلامي، وفي ذلك ورد: إنّ اسم رافي له أصل في اللغة العربية، فهو اسم فاعل من رفا، ومعنى هذه المادة كما في مختار الصحاح: رفا رَفَوْتُ الثوب من باب، ورفوت الرجل سكنته من الرعب، والمُرَافَاةُ الاتفاق، والرِّفَاءُ الالتحام والاتفاق، ويقال رَفَّيْتُهُ تَرْفِيَةً إذا قلت للمتزوج بالرِّفَاءِ والبنين، وإن شئت كان معناه بالسكون والطمأنينة من قولهم: رَفَوْتُ الرجل إذا سكنته. فيباح التسمي به بهذا الاعتبار.[٢]

وفيما يتعلق بحكم التسمية باسم رافي يمكن القول أيضًا أنه يُنصَح بالتسمي بالأسماء المعبدة لله؛ كعبد الله وعبد الرحمن، وكذلك أسماء الأنبياء والصحابة والصالحين من أئمة هذا الدين في العلم والجهاد، وبناء عليه يكون الأفضل ترك التسمي باسم رافي، خصوصًا إذا عُلم أنه من الأسماء المستعملة عند اليهود، وهو اسم لحزب يهودي سابق، فجاء في الموسوعة الحرة: حزب رافي أو قائمة عمال إسرائيل هو حزب إسرائيلي سابق أسسه ديفيد بن جوريون عام 1965.[٢]

تسمية المولود باسم أخيه المتوفى

من المِحن التي يبتلي الله بها عباده أن يموت لهم ولد صغير ما زال في أول العمر ومطلعه، وعندما يأتيهم مولود بعده قد يفكر البعض منهم أن يسموا المولود الجديد على اسم أخيه المتوفى؛ إحياءً لذكراه، ومن باب المحبة والإخلاص لهذا الطفل الصغير المتوفى، وفي ذلك لا بد أن يستفتوا ويسألوا أهل العلم عن هذا الأمر، والحكم في هذا الأمر: جائز.[٣]

فلا حرج في تسمية المولود باسم أخيه المتوفى؛ لأن الأصل الحل، وقد سُئل الشيخ ابن باز: هل يجوز تسمية الابن المولود على اسم أخيه المتوفى، أم يجب أن يُختار له اسمٌ آخر؟ فأجاب رحمه الله تعالى: "لا حرج أن يُسمى المولود باسم أخيه المتوفى"، وبناءً على ما سبق من استدلال يمكن للأهل أن يطمئنوا من هذه الناحية ويختاروا الاسم الذي يريدون طالما أنه موافق لتوصيات الكتاب والسنة.[٣]

المراجع[+]

  1. "معنى إسم رافي في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 28-08-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب " حكم التسمية بـ (رافي)"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 28-08-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "حكم تسمية المولود باسم أخيه المتوفى"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 28-08-2019. بتصرّف.
35 مشاهدة