جهاز الدوران لدى الطيور

جهاز الدوران لدى الطيور
جهاز الدوران لدى الطيور

جهاز الدوران

جهاز الدوران Circulatory System أو الدورة الدموية المُتعارف عليها باسم نظام القلب والأوعية الدموية، هو عبارة عن مجموعة واسعة من الأوعية الدموية والأعضاء التي تعمل مع بعضها البعض كشبكة أو نظام توصيل وإزالة نفايات الجسم، عند توفير ضرورات الجسم التي تتضمّن الأكسجين، المواد الغذائية، والهرمونات لكل خلية، حينها تتمّ إزالة النفايات مثل ثاني أكسيد الكربون، ولا يقتصر جهاز الدوران على صحّة الخلايا إنما يحافظ على بقاء الانسان على قيد الحياة، يوجد صعوبة في مدى ضخّ الدم لجميع أنحاء الجسم كما تحتاجه، وذلك لأن القلب يستقبل إشارات كهربائية من بقية الجسم باستمرار، فمثلًا عند النوم يتم إرسال إشارات ورسائل إلى القلب حتى يتباطئ، أو في حال لعب تمارين رياضية يتلقّى القلب إشارة في أن يعمل بقوة أكبر لضخّ الأكسجين بكميات إضافية للعضلات،[١] وفي هذا المقال سيتم التحدّث عن معلومات تخصّ جهاز الدوران عند الطيور.

جهاز الدوران لدى الطيور

بسبب وجود الطيور في بيئات مختلفة ومتنوعة فتمّ تطوير نظام القلب والأوعية الدموية الموجود في الطيور لتلبية ضرورياتها ومتطلبّاتها التي تشمل: الطيران، الجري، الغوص، أو السباحة، إذ أن الطيور تحتاج متطلّبات ومستويات عالية من الأنشطة، لذا يجب على جهاز الدوران أن يوصل الأكسجين بكمية وفيرة وكافية لأنحاء الجسم، بالإضافة إلى إزالة المنتجات الأيضية بصورة جيّدة، ولأن الطيور من الكائنات ماصّة الحرارة فإن نظام القلب والأوعية الدموية تلعب دورًا هامًا في الحفاظ على درجة الحرارة والتخلّص منها بالشكل المناسب، ومن الجدير بالذّكر بأن الأجزاء التي يتكوّن منها جهاز الدوران في الطيور تعمل جميعها بشكل متناسق وبطريقة متكاملة لضمان والتأكّد من توصيل الأكسجين ونقله للأنسجة المطابقة لمتطلّباتها، ويتمّ التحقّق من العملية بأكملها من خلال آليات التنظيم الذاتي أو التحكّم التكاملي للدورة الدموية، كما أن العديد من الدّراسات أشارت إلى فحص تطوّر التحكّم في الأوعية الدموية والقلب الخاصّ بأجنّة الطيور، ممّا أدّى لفهم المراحل التي يمرّ بها جهاز الدوران من جنين الطير وحتى عندما يصبح جهازه الدوران معقّد للتفاعل مع البيئات المعقّدة.[٢]

أجزاء جهاز الدوران لدى الطيور

يعدّ القلب رئيس جهاز الدورة الدموية، حيث ينقسم القلب في الثدييات والطيور لأربعة غرف، ومن المعروف أن القلب تكمن وظيفته في توصيل الأكسجين والمواد الغذائية لكافة أنحاء الجسم من خلال الدّم، الأكسجين الموجود في الدم يُسهم في توليد الطاقة، وفيما يلي ذكر لأجزاء جهاز الدوران عند الطيور:

القلب

حيث يتدفّق الدم في الأذين الأيمن من القلب من خلال الأوردة، والتي تنقل الدم غير المؤكسج من الأذين الأيمن إلى البطين الأيمن، ويعتبر البطين الأيمن حجرة أو غرفة أكبر يتمّ عبرها ضخّ الدّم إلى الرئتين، وبالرئتين يتمّ التقاط الدّم للأكسجين وانتقاله للأذين الأيسر، إذ يتمّ ضخ الدم المؤكسج من الأذين الأيسر إلى البطين الأيسر الذي يعتبر أقوى حجرة في القلب، وذلك بسبب ضخّ الدم لجميع شرايين الجسم، فهو يحتاج لجدار سميك من العضلات للقيام بهذا الضغط وهذه الوظيفة المهمة، ومع كل نبضة للطيور أو الثدييات تتكرّر هذه العملية، والغرض من وجود أربع غرف للقلب هو تقسيم الدم غير المؤكسج والمؤكسج بكفاءة، ويوجد بعض الحيوانات التي لا تحتوي على هذه الأربع حجرات، فإنّما تحتوي على حجرتين أو لا يوجد أي غرف في القلب، وحينها يمتزج كل الدّم مع يعضه البعض، فالأكثر كفاءة هو وجود غرف لنقل الدم المؤكسج للخلايا وإدخال الدم غير المؤكسج للقلب من أجل تزويده بالأكسجين واستفادة الجسم منه، ولهذا السبب فإن الطيور التي تحتوي على 4 حجرات في القلب تحصل على مخزون طاقة أكثر.[٣]

الأوعية الدموية

كما تمّ ذكره بأن الدم الذي يضخّه القلب يتم انتشاره في جميع أنحاء الجسم من خلال الأوعية الدموية، ويوجد بعض الأنواع الرئيسية للأوعية الدموية التي تتضمّن ما يأتي:[٤]

  • الشرايين: هو الوعاء الدموي الذي يحمل الدّم بعيدًا عن القلب ويحمله نحو خلايا الجسم الأخرى.
  • الأوردة: هي الأوعية الدموية التي تُعيد الدم مرّة أخرى للقلب.
  • الشعيرات الدموية: حيث يتم من خلال الشعيرات الدموية تبادل بعض الضروريات بين الدم وخلايا الجسم مثل الغازات، النفايات، والعناصر الغذائية.

الشرايين الرئيسية

تعمل الشرايين على تحميل الدّم بعيدًا عن القلب وإيصاله إلى خلايا أخرى، وهناك العديد من الشرايين الرئيسية في جهاز الدوران الخاصّ بالطيور والتي تشمل الآتي:[٤]

  • الشريان السباتي: يعمل على نقل الدّم للرأس والدّماغ.
  • الشريان العضدي: ينقل الدّم للأجنحة.
  • الشريان الصدري: يقوم بإيصال الدم للعضلات التي تختصّ بالطيران.
  • القوس الأبهر: أو ما يُعرف بالشريان الأبهر ويوصل الدم لجميع أنحاء الجسم ما عدا الرئتين.
  • الشريان الرئوي: يتم نقل الدم للرئتين.
  • الشريان الكلوي: ينقل الدم للكلى.
  • الشريان الفخذي: يوصل الدم للساقين.
  • الشريان الذّيلي: يأخذ الدم ويوصله إلى ذيل الطير.
  • الشريان المساريقي الخلفي: يتم نقل الدم من خلاله إلى الكثير من الأنسجة والأعضاء المتواجدة في منطقة أسفل البطن.
  • الشريان البطني: وهو من تفرّعات الشريان الأبهر، إذ يتمّ نقل الدّم للأعضاء والأنسجة في الجزء العلوي من البطن.

الأوردة الرئيسية

تلعب الأوردة دورًا هامًا في إعادة الدم للقلب، ويوجد الكثير من الأوردة الرئيسية في جهاز الدوران للطيور، وفيما يلي بعض من أنواع الأوردة الرئيسية والتي تشمل الآتي:[٤]

  • المُفاغرة الوداجية: وهو يسمح للدم بالتدفق عند تدوير رأس الطيور من الجانب الأيمن إلى الجانب الأيسر.
  • الوريد الوداجي: يسحب الدّم من العنق والرأس.
  • الوريد العضدي: يقوم بسحب الدّم من الأجنحة.
  • الوريد الصدري: يستنزف الدم الموجود في الصدر الأمامي أو العضلات الصدرية للطير.
  • الوريد الأجوف العلوي: يقوم بسحب الدم من المناطق الأمامية للجسم.
  • الوريد الأجوف السّفلي: يستنزف الجزء الخلفي من الجسم.
  • الوريد الكبدي: يتمّ صبّ الدم فيه من الكبد.
  • الوريد الكبدي البابي: يستنزف الدم من الجهاز الهضمي.
  • الوريد العصعصي المساريقي: يستنزف الدّم من الجهاز الهضمي الخلفي ويصبّ في الوريد الكبدي البابي.
  • الوريد الفخذي: يستنزف الدم من الساقين.
  • الوريد الوركي: يسحب الدم من مناطق الفخذ أو الورك.
  • الوريد الكلوي البابي: يستنزف الدم من الكلى.

خصائص جهاز الدوران لدى الطيور

بعد الحديث عن أجزاء جهاز الدوران لدى الطيور يجب التطرّق للخصائص التي يتميّز بها جهاز الدوران لديهم، فبالرّغم من أن الطيور تُشابه الثدييات إلّا أن لديهم بنية مختلفة قليلًا بسبب اختلاف بيئات تواجدهم ونمط حياتهم، فمن الضروري معرفة أنّ الطيور تحوي قلب أكبر نسبيًا من باقي الثدييات، فقلب الانسان يمثّل 0.4 في المائة من وزن الجسم، أمّا بالنسبة للطيور يصل وزن قلبها 4 في المائة من وزنه،[٣] بالإضافة إلى الخصائص الآتية:[٤]

  • وجود أربع حجرات في القلب.
  • حجم القلب في الطيور يعتمد على كتلة الجسم، فالطيور الصغيرة لها قلب صغير، والطيور الكبيرة لها قلب كبير.
  • يزداد إنتاج كمية الدّم في الطيور من خلال زيادة معدّل ضربات القلب.
  • يختلف معدّل ضربات القلب باختلاف حجم الطير.

الفرق بين الطيور والإنسان في مكونات جهاز الدوران وخصائصه

في معظم الحيوانات يعمل الجهاز الدوري بنقل الدم عبر الجسم، بكن الحيوانات البدائية تُستخدم انتشار المواد الغذائية، الماء، والغازات، ومن المهم معرفة أن أنظمة الدورة الدموية قد تكون مفتوحة أو مُغلقة، وتتميّز الفقاريات بأنظمة الدورة الدموية المغلقة، لكن قد يتواجد بعض الاختلافات في هيك جهاز الدورات بين مجموعات الفقاريات المختلفة نتيجة لاختلاف علم التشريح، فمثلًا الأسماك تحتوي على قلب ذو غرفتين مع دوران أحادي الاتجاه، أمّا البرمائيات فلها قلب ذو ثلاث حجرات ودوران مزدوج، لكن الطيور والثدييات تحتوي قلبها على قلب من أربع غرف مع عدم اختلاط الدم والدورة الدموية المزدوجة، وإن وجود الأربع غرف متمثّلة بالأذينين والبطينين وعدم اختلاط الدم وفصل المؤكسج عن غير المؤكسج يعمل على تحسين كفاءة الدورة الدموية المزدوجة،[٥] ويوجد بعض الفروقات بين الطيور والانسان والتي تتضمّن ما يأتي:[٤]

  • تحتوي الطيور على قلب أكبر حجمًا وكتلةً من الثدييات، وقد يكون ذلك نتيجة تلبية الطير لبعض متطلّبات التمثيل الغذائي، وتمتلك الطيور الصغيرة قلبًا أصغر مقارنةً بالطيور الأكبر حجمًا، ومن الضروري ذكر أن الطيور الطنّانة تتميّز بأكبر قلب من جميع الطيور، وذلك بسبب أن التحليق يأخذ طاقة كبيرة.
  • قلوب الطيور تضخّ الكثير من الدّم لكل وحدة زمنية أكثر من قلوب الثدييات، أي أن الناتج القلبي التي يتم ضخّها في الدقيقة عند الطيور أكبر من الثدييات التي تحتوي على نفس كتلة الجسم، وتزيد الطيور النشطة من إنتاج القلب الأساسي أو كمية الدم الأساسية من خلال زيادة معدل نبضات أو ضربات القلب.
  • عدد مرّات دقّات قلب الطيور يكون أقل بمعدّله من الثدييات ذات نفس الحجم، ويختلف معدّل ضربات القلب باختلاف حجم الطير.
  • اختلاف في خلايا الدم الحمراء للطيور والثدييات، إذ أن خلايا الدم عند الثدييات تطوّرت عندما كان محتوى الأكسجين في الغلاف الجوي أقل بنسبة 50 في المائة، وتطوّرت الطيور مع نظام تنفس فعّال.

المراجع[+]

  1. "The Circulatory System: An Amazing Circuit That Keeps Our Bodies Going", www.livescience.com, Retrieved 2020-06-07. Edited.
  2. "Chapter 11 - The Cardiovascular System", www.sciencedirect.com, Retrieved 2020-06-07. Edited.
  3. ^ أ ب "Bird Circulatory System: Function & Structure", study.com, Retrieved 2020-06-08. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج "Avian Circulatory System", people.eku.edu, Retrieved 2020-06-08. Edited.
  5. "21.1. Overview of the Circulatory System", opentextbc.ca, Retrieved 2020-06-08. Edited.

271 مشاهدة