تمزق الأربطة أعراضه وعلاجه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٤٥ ، ٢١ ديسمبر ٢٠١٩
تمزق الأربطة أعراضه وعلاجه

تمزق الأربطة

تعرف الأربطة أو الأوتار أنها النسيج الليفيّ الذي يربط العضلات بالعظام في جسم الإنسان، وعادةً ما تكون القوى المؤثرة على الأوتار أكثر من وزن الجسم بخمس أضعاف، وقد يحدث تمزق الأربطة نتيجة التعرّض لصدمة مباشرة على الوتر، أو التقدّم في العمر، وذلك لأن التقدم في العمر يؤدي إلى التقليل من تدفق الدم إلى الأربطة مما يُسبب ضعفها، أو نتيجة حقن الكورتيزون المباشرة في الأربطة التي تُعطى عادةً نتيجة التهاب الأربطة الشديد، وفي بعض الحالات قد يؤدي استخدام المضادات الحيوية مثل الفلوروكينولونات إلى زيادة خطر الإصابة بتمزّق في الأربطة، وقد تزداد نسبة الإصابة بتمزق في الأربطة عند الأشخاص الذين يُعانون من أمراض مثل النقرس، أو فرط نشاط الغدد جارات الدرقية.[١]

أعراض تمزق الأربطة

قد يكون التمزق في الأربطة تمزقًا جرئيًّا أو كاملًا في الأربطة، لذلك فعادةً ما يؤدي إلى أعراض مؤلمة، وقد تكون غير محتملة عند البعض، وفي ما يأتي بيان لأعراض تمزق الأربطة:

  • ألم في منطقة الوتر الممزق.[٢]
  • قد يُشعر المريض بصوت تمزيق أو طقطقة وقت الإصابة.[٢]
  • قد يؤدي أحيانًا إلى ضعف أو تصلّب في المنطقة المُصابة.[٢]
  • تورّم وكدمات في المنطقة المُصابة.[٢]
  • قد يؤدي تمزق الأربطة إلى مشكلة في تحريك الجزء المُصاب.[٢]
  • عدم القدرة على استخدام الجزء المُصاب.[١]
  • عدم القدرة على حمل الأوزان، أو تحمل الوزن.[١]
  • وعادةً ما يؤدي إلى تشوه في المنطقة المُصابة.[١]

علاج تمزق الأربطة

تُعتبر الأربطة المتواجدة في الكاحل، أو الرسغ، أو الركبة الأربطة الأكثر عرضةً للإصابة بتمزق الأربطة، ويتضمن العلاج الأساسي لها، الراحة، استخدام الثلج، الضغط على المنطقة، ورفع الجزء المُصاب، وفي ما يأتي بيان لهذه الطرق العلاجية:[٣]

  • الراحة: تُعتبر الراحة من العلاجات المهمة في تمزق الأربطة، وذلك لأنها تُساعد في تخفيف الألم الناتج عن التمزق، وذلك لأنهُ تبين أن الحركة والنشاط المستمر قد يؤدي إلى زيادة الضغط على العضو المُصاب مُسببًا بزيادة في الألم، وإطالة مدة التعافي.
  • الثلج: قد يُساعد استخدام الثلج ووضعه على المنطقة المُصابة من تخفيف الألم، والتقليل من التورّم، ويحدث ذلك نتيجة التقليل من تدفق الدم إلى المنطقة المُصابة، ولكن يُنصح بعدم وضع الثلج مباشرةً على الجلد، إنما وضعهِ في قطعة قماش حتى لا يؤذي الجلد، وعادةً ما يُنصح بوضعهِ لمدة تتراوح بين الخمسة عشر دقيقة والعشرين دقيقة فقط.
  • الضغط: يُعد الضغط على المنطقة المُصابة من العلاجات المهمة، والتي تبين أنها تُساعد في تخفيف الألم والتورم، وقد يُنصح بلف المنطقة المُصابة بضمادة مناسبة، وذلك لتوفير ضغط ثابت على المنطقة المُصابة ومنع تحركها.
  • رفع الجزء المُصاب: بينت الدراسات أن رفع الجزء المُصاب بحيث يكون مستواه أعلى من مستوى القلب فعّال في التقليل من التورّم الناتج عن الإصابة، وذلك لأنه سيُساعد في التقليل من تدفّق الدم للمنطقة المُصابة.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "Ruptured Tendon", www.webmd.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج "Ruptured Tendon", www.drugs.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.
  3. "Different Ways to Treat Ligament Injuries", www.verywellhealth.com, Retrieved 20-12-2019. Edited.