تفسير رؤية الطفل الذكر في المنام للعزباء

تفسير رؤية الطفل الذكر في المنام للعزباء
تفسير رؤية الطفل الذكر في المنام للعزباء

تفسير رؤية الطفل الذكر في المنام للعزباء

ثبت عن النبيّ محمد -عليه الصلاةُ والسلام- توصية نبوية فيما يجب أن يفعله المؤمن إذا رأى شيئاً في منامه فقال: (الرُّؤْيا ثَلاثٌ: حَديثُ النَّفْسِ، وتَخْوِيفُ الشَّيْطانِ، وبُشْرَى مِنَ اللَّهِ، فمَن رَأَى شيئًا يَكْرَهُهُ فلا يَقُصَّهُ علَى أحَدٍ ولْيَقُمْ فَلْيُصَلِّ)،[١] كما أن الرؤيا قد تقع بحسب تأويل الرائي لها، وقد حثنا الإسلام على عدم التكلم بما نرى إلا لحبيبٍ أو قريب.

ورؤية الطفل في المنام للعزباء جاء في تأويلها عدة أقوال، نبيّنها فيما يأتي:

  • جاء في كتاب "عجائب تفسير الأحلام بالقُرآن" لأبي الفداء محمد عزت عارف أن رؤية الطفل في المنام للعزباء قد تدُل على البُشرى الطيبة، وعلى الخير والنجاة، ومع ذلك لا بُد للرائي من الحذر من المكائد والمكر، لقوله -تعالى-: (وَجاءَت سَيّارَةٌ فَأَرسَلوا وارِدَهُم فَأَدلى دَلوَهُ قالَ يا بُشرى هـذا غُلامٌ وَأَسَرّوهُ بِضاعَةً وَاللَّـهُ عَليمٌ بِما يَعمَلونَ). [٢][٣]
  • يقول عبد الغني النابلسي في كتابه "تعطير الأنام في تعبير المنام" بأن رؤية الطفل في المنام للعزباء قد تؤوّل بالهم والنكد والتعب في مُدارة الجُهال وأصحاب اللعب واللهو.[٤]

تفسير إرضاع الطفل في المنام للعزباء

قد يُفسّر إرضاع الطفل في المنام للعزباء على عدة وجوه، ومنها ما يأتي:

  • جاء في كتاب تفسير الأحلام المنسوب لابن سيرين أنّ رؤية المرأة العزباء في ثديها اللبن قد يدُل على زواجها، وأمّا إن كانت صغيرة فقد يؤوّل بدنوّ الأجل.[٥]
  • جاء في كتاب "تعطير الأنام في تعبير المنام" لعبد الغني النابلسيّ أن رؤية العزباء في ثديها اللبن قد يؤوّل بالفقر والحزن، ورؤية العزباء الثدي الواحد قد يدُل على زواجها، وإن نزل منه لبناً أو ماءً فقد يؤوّل بكفؤ الزواج.[٦]

تفسير رؤية الصغار في المنام للعزباء

قد تفسّر رؤية الصغار في المنام للعزباء على عدة وجوه، ومنها ما نبيّنه فيما يأتي:

  • قول الملا الإحسائي في كتاب "جامع تفاسير الأحلام":[٧]
    • رؤية الصغير المعروف قد يدُل على الخير والنعمة إذا رأته في حال جيد، وإن رأته في حال سيء فقد يؤول بالسوء.
    • رؤية العزباء لطفل صغير يأتي إليها ووجهه حسن قد يؤوّل بالمُلك والبشارة.
    • رؤية العزباء نفسها وهي تحمل طفلاً صغيراً ملفوفا قد يدُل على أنها ستنجو من الهمّ والغمّ.
    • إن رأت أنها تحمل صغيرة فقد يدُلّ على الخير.
    • من رأت أنها تحمل صغيراً فإن كانت مريضة فقد يؤوّل على أنها ستشفى، وإن كانت مهمومة فقد يدل على تفريج همّها بإذن الله -تعالى-.
  • قول الخليل بن شاهين في كتاب "الإشارات في علم العبارات":[٨]
    • رؤية العزباء للطفل الذكر الجميل قد يدلّ على السُرور، وبُلوغ المقصد والغاية.
    • قد تدلّ رؤية الطفل القبيح على عدوٍ، أو قد يؤول بالغم والضيق في الصدر.
    • رؤية الطفل الصغير حسن الوجه في المنام للعزباء قد يدُل على المُلك والبشارة.

المراجع

المراجع[+]

  1. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم:7017 ، صحيح.
  2. محمد عزت عارف (2008)، عجائب تفسير الأحلام بالقرآن (الطبعة 1)، الأردن:دار يافا العلمية، صفحة 285. بتصرّف.
  3. سورة يوسف، آية:19
  4. عبد الغني النابلسي، تعطير الأنام في تعبير المنام، بيروت:دار الفكر ، صفحة 232. بتصرّف.
  5. ينسب لمحمد بن سيرين (1940)، تفسير الأحلام منتخب الكلام في تفسير الأحلام، صفحة 165-166، جزء 1. بتصرّف.
  6. عبد الغني النابلسي، تعطير الأنام في تعبير المنام، بيروت:دار الفكر، صفحة 58. بتصرّف.
  7. أبو بكر بن محمد بن عمر المُلَّا الإحسائي (1988)، جامع تفاسير الأحلام تنبيه الأفهام بتأويل الأحلام (الطبعة 1)، قطر:دار الثقافة، صفحة 68. بتصرّف.
  8. خليل بن شاهين الظاهري، الإشارات في علم العبارات، بيروت:دار الفكر، صفحة 646. بتصرّف.

5 مشاهدة