تعريف الوطنية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:١٣ ، ٨ يناير ٢٠٢٠
تعريف الوطنية

المواطنة

نشأ مفهوم المواطنة أوّلًا في مدن وبلدات اليونان القديمة، ويُعبَّر عنها الآن بأنها العلاقة بين الفرد والدولة التي يدين لها الفرد بالولاء ويحق له بدوره حمايتها، والمواطنة تعني وضع الحرية مع المسؤوليات المصاحبة لها، حيث يتمتع المواطنون بحقوق وواجبات ومسؤوليات معينة، وبشكلٍ عامّ إنّ المواطنة هي الشكل الأكثر تميزًا للجنسية، ويشير هذا المصطلح الأوسع إلى العلاقات المختلفة بين الفرد والدولة التي تمنح الحقوق السياسية الكاملة، بما في ذلك الحق في التصويت وشغل المنصاب العامة، وفي المقابل، يتحمل الفرد مسؤليات الولاء والانتماء والوطنية ودفع الضرائب والخدمة العسكرية، وفي سياق ذلك، يسلّط المقال الضوء على تعريف الوطنية.[١]

تعريف الوطنية

يأتي تعريف الوطنية في واحدة من فئة كلمات كبيرة ترتبط بفضائل المواطن أو العضو في مجتمع ما، حيث تمثل القومية أو المواطنة توقعات قيَمية ضمنية في المجتمع، في هذا السياق، يشير تعريف الوطنية عادةً إلى فضيلة ولاء محددة، نتيجة لعضوية دولة معينة، والشعور بالهوية الشخصية والرفاهية لتلك الدولة، وبذلك، فإنه يستلزم الاستعداد لتقديم تضحيات من أجل الدفاع عن هذه الدولة والهوية الوطنية لها، ويوفّر الإحساس بالوطنية الأساس لجميع الأعمال الأخلاقية للفرد والجتمع، ويشير تعريف الوطنية أيضًا إلى عاطفة خاصة بالكبرياء الوطني والشعور بالحب والإخلاص والارتباط بالوطن والدولة، وعادةً ما يتم تعريف الوطنية بجملة بسيطة تحدد هذه الاستجابة العاطفية وهي: حب الوطن، ويشمل مجموعة من المفاهيم المرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالقومية وبعض مظاهر حب الأرض، مشتملةً جوانب عرقية أو ثقافية أو سياسية أو تاريخية.[٢]

أنواع الوطنية

إذًا، ما هو الوضع الأخلاقي للوطنية، والسؤال لا يعترف بإجابة واحدة، حيث يمكن التمييز بين خمسة أنواع من الوطنية، ويجب الحكم على كل منها على أساس مزاياها لتحقيق فهم أعمق لمفهوم الوطنية:[٣]

  • الوطنية المتطرفة: يتم تبنيها في كثير من الأحيان من قبل السياسيين والمواطنين العاديين على حد سواء، وعندما يُعتقد أن المصالح العليا لبلدهم على المحك، ويتم تضمينه في القول: "بلدنا صواب أم خطأ"، وتعدّ هذه الوطنية بمثابة رفض للأخلاق، حيث إن مبدأ بلدنا صواب أو خطأ لا يمكن أن يكون على حق.
  • الوطنية القوية: تركّز على أنانية الوطنية تجاه البد بغض النظر عن أي بلد آخر وسكّانه، ويجب ألّا تتناقض نسبيًا مع الأخلاق، لأن الوطنية فضيلة الأخلاقية بالأصل و هي أساس الأخلاق المجتمعية، وتعطي مبررًا للمُغالاة في اتخاذ الوطنية التي تؤدي إلى توترات مجتمعية وعلى مستوى الفرد.
  • الوطنية المعتدلة: تُظهِر اهتمام الشخص بوطنه، ولا يمنعه ذلك من إظهار الاهتمام بالدول الأخرى وسكّانها، وهي متوافقة مع الإنسانية، وهي غير مشورطة أو أنانية فهي مواطنة متوازنة ذات مصالح مشتركة مجتمعية.
  • الوطنية المنكمشة: إذا لم تكن الوطنية واجباً أخلاقياً ولا فضيلة، عندها سوف تتضاءل جميع ادّعاءاتها الأخلاقية، وليس لها أهمية أخلاقية إيجابية، ولا يوجد شيء يمكن قوله عن ذلك، من الناحية الأخلاقية.
  • الوطنية الأخلاقية: تسعى جميع الأنواع الأربعة السابقة إلى الدفاع عن ما يمكن تسميته بالمصالح الدنيوية ، أي المصالح غير الأخلاقية، مثل الاستقرار السياسي، لكن يريد هذا النوع الأخلاقي المتميّز أن يرى العدالة محققة ويحترم الحقوق والتضامن الإنساني في العمل في أي وقت، وفي أي مكان لتحقيق معنى المواطنة.

المراجع[+]

  1. "citizenship", www.britannica.com, Retrieved 25-12-2019. Edited.
  2. "PATRIOTISM", www.encyclopedia.com, Retrieved 23-12-2019. Edited.
  3. "patriotism", plato.stanford.edu, Retrieved 23-12-2019. Edited.