تعريف الأمية وأسبابها

بواسطة: - آخر تحديث: ٢١:٠٦ ، ٢٠ فبراير ٢٠٢١
تعريف الأمية وأسبابها


تعريف الأميّة لغة

هل تعني الأمية الجهالة؟


تُعرّف الأُمِّيَّة لغةً وفقًا لمعجم المعاني الجامع على أنّها عدم معرفة القراءة أو الكتابة، ومعناها الغفلة أو الجَهالة، ويُقال: تحاول الدولة القضاء على الأمية، ويُقال كانت الأمية منتشرة بين الناس، وتعني عدم شيوع الكتابة والقراءة، أي الجهل بهما،[١] والأُمية (بالإنجليزية: illiteracy) تعني وفقًا لقاموس ميريام ويبستر الإنجليزي عدم القدرة على الكتابة أو القراءة.[٢]


تعريف الأمية اصطلاحًا

ما علاقة نقص المعرفة بالأمية؟


أشارت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة/اليونسكو إلى أنّ الأمية هي عدم قدرة الفرد على القراءة والكتابة، وعدم قدرته على اكتساب المهارات اللازمة للمشاركة الكاملة في المجتمع، واللازمة للمارسات الفعالة والمنتجة داخله، ويرتبط مفهوم الأمية وفقًا لليونسكو بالمواطنة، والهوية الثقافية، والتنمية الاجتماعية والاقتصادية، وحقوق الإنسان والعدل، والحاجة إلى خلق مجتمع متعلم من أجل بقائه وتطوره.[٣]


كما تُعرّف الأمية على أنّها عدم القدرة على القراءة أو الكتابة، أو الحالة الفعلية أو المتصورة التي يكون عليها الفرد غير المتعلم أو المتعلم بالشكل غير الكافي، لاحقًا، أصبح العلماء يستخدمون مصطلحات أكثر حيادية، منها: غير المتعلمين، ويقصدون بها المجتمعات والأفراد الذين لا يعتبرون القراءة والكتابة مسألة مهمة أو ترتبط بهم، ومصطلح ما قبل التعلم لوصف حال المجتمعات ما قبل ظهور علم القراءة والكتابة.[٤]


تعني الأمية أيضًا الجهل أو نقص المعرفة في مجال معين؛ فمثلًا قد يذهب الشخص إلى المدرسة، لكنّه لا يعرف طريقة تشغيل الحاسوب، وهنا يُمكن القول إنّه أمّي في الحاسوب مثلًا.[٥]


الأمية هي عدم القدرة على القراءة أو الكتابة، أو عدم تلقي الفرد تعليمًا كافيًا، كما أنّها تعني نقص المعرفة في مجالات معينة، فيُسمّى الشخص أميًا في ذاك المجال.


ما هي أسباب الأمية؟

يُشير مركز الأبحاث البريطاني عالمنا في البيانات (Our World in Data) والذي يقع فريق البحث الخاص به في جامعة أوكسفورد، إلى أنّ مستويات معرفة القراءة والكتابة لسكان العالم تغيرت بشكلٍ كبير خلال القرنين المنصرمين، ففي عام 1820 م كان ما نسبته 12% فقط من الناس يستطيعون القراءة والكتابة في العالم، أمّا في العام 2016 م، فإنّ نسبة الأمية في العالم تساوي 14%.[٦]


أسباب الأمية الفردية

هناك العديد من العوامل التي تتسبب بالأمية، ومنها ما يأتي:


  • أمية الوالدين: بعض الآباء الأميين لا يركزون على أهمية التعليم؛ لذا في كثير من الأحيان، يُعاني من الأمية من وُلد لوالدين لا يقرءان ولا يكتبان، وبالمقابل، ترتفع نسبة التعليم عند أولئك الذين ينحدرون من عائلة متعلمة؛ بسبب إدراك الأخيرة لأهمية الحصول على تعليم جيد.[٥]
  • قلة الدعم الأسري: بعض العائلات تجد صعوبة في التعامل مع حالات أبنائها الذين يواجهون صعوبة في القراءة أو الكتابة بسبب ما يُعرف بعسر القراءة مثلًا، وفي هذه الحالة، يفترضون أنّه ليس شخصًا ذكيًا بما يؤهله للتعلّم، بدلًا من مساعدته للتغلب على مشكلته.[٥]


  • قلة الوعي: في الأماكن التي لا يُدرك سكانها المحليين سبب التعلّم والذهاب إلى المدرسة، يُمكن لمستوى الأمية أن يكون مرتفعًا.[٥]
  • بطالة المتعلمين: يعتقد بعض الناس أنّ الهدف الوحيد من الذهاب إلى المدرسة هو التمكن من الحصول على وظيفة جيدة وبالتالي حياة جيدة، ودون وظائف فالتعليم ليس ضروريّ بالنسبة لهم، وهو معتقد خاطئ بالطبع، حيث تتجاوز أهمية التعلم هذه الفكرة -على أهميتها أيضًا-.[٥]
  • الظروف الأسرية: قد يُضطر الطفل إلى عدم الالتحاق بالمدرسة أو تركها في سن مبكرة لرعاية أحد أفراد الأسرة المصابين بالمرض.[٧]


أسباب الأمية المجتمعية

فيما يأتي أبرز العوامل المجتمعية التي تسبب الأمية:[٨]


  • الفقر: إنّ تفشي الفقر في المجتمع، يمنع الأطفال من الالتحاق بالمدارس، إذ يضطر آباؤهم لإرسالهم للعمل وجلب المال، الأمر الذي ينتج عنه -إلى جانب الأمية- ظاهرة عمالة الأطفال.
  • بعض الثقافات المجتمعية: هناك بعض الثقافات المجتمعية التي تمنع الطفلة والمرأة من التعلم، وبعض الثقافات الأخرى التي تشجع الأطفال الذكور على الالتحاق بأعمال الزراعة والتجارة منذ الصغر بدلًا من الذهاب إلى المدرسة، وهذه الممارسات جميعها تزيد من نسبة الأمية في المجتمع.
  • المرافق المدرسية الرديئة: إنّ مرافق البنية التحتية الضعيفة للمدارس واحدة من العوامل المسببة للأمية، ومنها عدم كفاية عدد غرف الصف، والمكاتب والمقاعد، وفي بعض الأماكن يتعلّم الطلاب في بيئة مكشوفة غير محمية من الأمطار أو الحرارة.


  • عدم القدرة على الوصول إلى المدارس: بعض الظروف الاجتماعية تجعل من الصعب على الآباء إرسال أبنائهم إلى المدارس بسبب عدم توفر الطرق التي تمكّنهم من الانتقال من مكان لآخر، كأطفال البدو والصيادين.
  • ضعف تنفيذ السياسات المتعلقة بالأمية: رغم أنّ السياسات الحكومية عادةً ما تنص على خطط جيدة في سبيل ضمان الوصول إلى تعليم مجاني وميسور، إلّا أنّها في العديد من الحالات تفتقر إلى التنفيذ الجيد، ولا يُمكن الاعتماد عليها.


من أسباب الأمية الفردية: عدم قدرة الوالدين على القراءة والكتابة، وقلة الدعم الأسري لمعالجة مشاكل الأبناء المتعلقة بالتعلم، وقلة الوعي بأهمية الالتحاق بالمدرسة، ومن الأسباب المجتمعية: الفقر الذي يُضطر الأهالي لإرسال أبنائهم للعمل في سن صغيرة، وبعض الثقافات المجتمعية التي تفضل عمل الأطفال في مجالات معينة بدلًا من الذهاب إلى المدرسة.

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى الأمية في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، المعاني، اطّلع عليه بتاريخ 16/2/2021. بتصرّف.
  2. "illiteracy ", merriam-webster, Retrieved 16/2/2021. Edited.
  3. Rodrigo Martinez, Andres Fernandez , The Social and economic impact of illiteracy, Page 6. Edited.
  4. "ILLITERACY", encyclopedia, Retrieved 16/2/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "Illiteracy: Meaning, Causes, Effects, Consequences and Solutions", importantindia, Retrieved 16/2/2021. Edited.
  6. "Literacy", ourworldindata, Retrieved 16/2/2021. Edited.
  7. "Causes of Low Literacy ", literacypittsburgh, Retrieved 17/2/2021. Edited.
  8. "Illiteracy: Meaning, Causes, Consequences And Solution", tipsinfluencer, Retrieved 16/2/2021. Edited.