تعبير عن نظافة الأسنان

تعبير عن نظافة الأسنان
تعبير عن نظافة الأسنان

يُمكنك تجنب آلام الأسنان بتنظيفها

خلقَنا الله تعالى في أحسن صورة ووهَبَنا العديد من النِّعَم، وأَكرمَنَا بنعمة الأسنان؛ لذا يَجبُ أن نُقدِّرَها ونُحافظ عليها مِن أيّ تسوُّسٍ أو ضررٍ قد يُصيبها؛ لأنّ آلامها تُسبب لنا الإزعاج الكبير، ويُمكن تَجنُّب هذه الآلام بتنظيفها يوميًا عدّة مرات باستخدام الفرشاة والمعجون، والحرص على تحريك الفرشاة بالطريقة الصحيحة.

كما أنّ استخدام خيوط الأسنان الطبية تَضمنُ القضاء على جميع مسببات التسوس، ولا يُمكن أن نُهملَ دور اللثة كذلك لأنّها تُعدُّ جزءًا أساسيًّا من صحة الأسنان، ويُنصَحُ بزيارة الطبيب دوريًّا لمكافحة أيِّ عرضٍ لبدايات التسوُّس.

الأسنان الصحية تمنحك ابتسامة ساحرة

إذا أردت أن تَحصلَ على ثقة الآخرين وانجذابهم معك في الحديث، عليك أن تهتمَّ بصحة أسنانك؛ لأنّها ستمنحك ابتسامةً ساحرةً جذابةً، فلو أنّني مثلًا قابلتُ شخصًا ما سيُدهشني بمظهر أسنانه إن كانت نظيفةً ولامعةً.

لكن قد يَتسبّبُ إهمال الأسنان بالتسوُّس ممّا يُعطي منظرًا سيئًا للوجه، وستُصبح الابتسامة عبئًا على صاحبها؛ لأنّه سوف يَشعر بالحرج كلما فكّر بالابتسام، ولن يَقف الأمر عند هذا الحد بل وستَخرجُ رائحةً كريهةً من الفم، لذلك علينا أن نّتفادى هذه المشكلات بالتنظيف المستمر لها وعدم ترك البقع السوداء تتراكم عليها.

صحة أسناننا تؤثر على صحة باقي الجسد

لا تَقتصر صحة أسناننا عليها وحسب، بل تَتعلقُ بصحة الفم والجسم عمومًا، فالأسنان المتسوسة والتي تَرتبط بجذور ملتهبة تُسبب حدوث تعفن وخُرّاج في جذر الأسنان مما يَتسبَّبُ في انتقال الخُرّاج إلى الدم عن طريق هذه الجذور الملتهبة، فيُسبب ذلك عوارضَ صحيةً وجسديةً قد تُصبح خطيرةً مع الوقت؛ لأنَّها تؤثر على القلب.

تَمتدُّ الآثار السلبية لتسوس الأسنان لتُصيب اللثة بالأمراض، وتحدث كذلك الالتهابات المتكررة في الفم، وأرى أنّها قد تَمنعنا من تناول الطعام بشكلٍ جيد، مما يُسبب نقصًا في العناصر الغذائية نتيجة عدم القدرة على تناول بعض الأطعمة الضرورية لبناء أجسامنا، لهذا فإنّ العناية بصحة الأسنان يُعدُّ جزءًا أساسيًّا من العناية بصحة الجسم بشكلٍ عام.

نظف أسنانك فهي واجهتك للمجتمع

في الختام، لا بُدّ من الالتزام بنصيحة أطباء الأسنان التي تقول: نظف أسنانك لأنّها واجهتك للمجتمع، وتُشكل جزءًا من مظهرك العام، فلا أحد يستطيع أن يُحدق في شخص أسنانه تتراكم عليها البقع السوداء، ولن يحتملَ أيضًا أن يَشمَّ الرائحة الكريهة التي تَخرجُ من فمه، لهذا من واجب الشخص تجاه نفسه أن يَهتمَّ بأسنانه لتكون نظيفةً وبلونها الطبيعي خاليةً من التسوس.

جديرٌ بنا ألّا نَنسى واجب الأهل تجاه أبنائهم فعليهم أن يُعلموهم منذ صغرهم طريقة تنظيف الأسنان والعناية بها، وحثّهم على استخدام الفرشاة والمعجون وخيوط الأسنان، وتشجيعهم على الذهاب إلى الطبيب بين وقت وآخر للاطمئنان على صحتها، وإبعادهم قدر المستطاع عن تناول الحلويات بكثرة لأنَّها تُسبب التسوس.

22 مشاهدة