تأثير الصديقات على حياة المرأة المتزوجة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٣ ، ٢٩ أبريل ٢٠٢٠
تأثير الصديقات على حياة المرأة المتزوجة

الصديقات بعد الزواج

تُعد الصداقة من أكثر العلاقات التي يُمكن أن تستمر في الحياة، ويُمكن الحفاظ على الصداقة من خلال الوفاء والحب والصدق وكيفية التعامل مع الصديق، ويُمكن للصديق أن يكون بمثابة الأخ، وخاصة عند النساء، فعلاقة المرأة بصديقتها المقربة علاقة عميقة وقوية وهي أقرب للأخوّة، وتبدأ علاقة المرأة بصديقاتها في غالب الأحيان منذ الصغر، وأحيانًا تُتكون الصداقة بفترة المراهقة، كما تستطيع المرأة أن تحافظ على صديقاتها بعد الزواج لكن بصعوبة، فيجب عليها أن تتعلم كيف تحافظ على صديقاتها، لأنّ الصداقات تساعد المرأة حتّى في علاقتها مع زوجها في بعض الأحيان، وتُقدم الصديقات للمرأة المتزوجة الكثير من الدعم ويقدّمن لها كل ما تحتاج إليه من المساعدة والمساندة، وهذا المقال سيتحدّث عن تأثير الصديقات في حياة المرأة المتزوجة.[١]

تأثير الصديقات على حياة المرأة المتزوجة

رغم أنّ الصداقات مهمة في حياة كل إنسان، إلا أنّ بعض الصداقات قد تؤثر بشكل سلبي على الحياة الزوجية حتى تدمرها، فمن الطبيعي أن تحدث الخلافات الزوجية بين الزوجين ولأيّ سبب كان، وهو أمر طبيعي من الممكن حدوثه في الحياة الزوجية، والخلافات الزوجية تُظهر القدرة على احتواء الموقف ومدى التفاهم بين الزوجين وتُثبت نجاحهم أو فشلهم في حل الأزمات وتخطّيها، ويجب على الزوجين حل مشكلاتهم الشخصية والخاصّة دون تدخُل أي طرف آخر لحلّها، فيُعدّ تدخُّل الآخرين في حياة الزوجين المشكلة الأكبر والأخطر والتي من الممكن أن تفتح بابًا أكبر للمشاكل التي من الصعب حلّها بوجود الطرف الثالث، وفي بعض الأحيان يُمكن أن يكون لصديقات الزوجة أثر كبير وواضح لحدوث المشاكل بين الزوجين.[٢]

فقد تلجأ المرأة المتزوجة في حال فقدها للعون والمساندة والاحتواء من زوجها إلى الحديث عن مشاكلها الشخصية والزوجية مع صديقاتها من باب الفضفضة، وقد تكون صديقات الزوجة السبب الأكبر في هدم العلاقة بين الزوجين، من خلال تقديم نصائح معينة للمرأة المتزوجة وتكون من وجهة نظرهن نافعة وصحيحة، وهي على عكس ذلك فتكون تحريض على الزوج والمشاكل معه، وهنا يجب على الزوجين الانتباه إلى أمر هام جدًّا وهو أنّ للحياة الزوجية خصوصياتها ويجب على المرأة المتزوجة والرجل المتزوج الحفاظ على خصوصية علاقتهما بشكل جيّد وعدم السماح لأيّ طرف آخر التدخّل بهذه الخصوصية إذا أرادوا حياة زوجية سعيدة.[٢]

هل يحق للزوج التدخل بعلاقة زوجته بصديقاتها

إنّ الحياة الزوجية تقوم على الشراكة والصراحة، ولكن هناك حريّة شخصية لكل من الزوج والزوجة يجب أن يُحافظ كل منهما عليها، فهناك عدّة أمور لا بدّ للزوجة أن ترفض تدخُل زوجها فيها، ومن حقها أن تتصرّف في ذلك لوحدها، وهذا لا يعني أن تُخفيها عن زوجها أبدًا ويُمكن أن تطلب استشارته في الأمور دون أن يفرض رأيه، ومن هذه الأمور هي علاقتها بصديقاتها، فقد يكون للمرأة المتزوجة أسرارًا بينها وبين صديقاتها وليس من شأن الزوج معرفتها طالما أنّ هذه الأسرار لا تخص علاقتهما الزوجية، وأنّ علاقة المرأة مع زوجها لا تتأثر بوجود صديقاتها أبدًا.[٣]

المراجع[+]

  1. "كيف تحافظين على علاقتك مع صديقاتك بعد الزواج؟"، www.lahamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-04-2020. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "هل صديقات الزوجة يتسببن في هدم العلاقة بين الزوجين"، www.hiamag.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-04-2020. بتصرّف.
  3. " أمور ترفض الزوجة أن يتدخل فيها الزوج"، www.sayidaty.net، اطّلع عليه بتاريخ 29-04-2020. بتصرّف.