بحث حول الإدارة البيئية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤١ ، ٤ أغسطس ٢٠١٩
بحث حول الإدارة البيئية

البيئة

جاء مفهوم البيئة والاهتمام بها مؤخرًا كمصطلح جديد نسبيًا لوصف عملية رسمية لقياس وتحليل وتقديم التقارير والتواصل لأداء البيئي للمنظمة مع السياسة التي وضعتها إدارتها، والإدارة البيئية هي عملية إدارة متكاملة لتوفير المعلومات موثوقة يمكن التحقق منها بشأن أداء المنظمة في تلبية المعايير البيئية، وهذه العملية تنطوي على جمع المعلومات وقياس كيف تدير المنظمة بفعالية جوانب وعناصر البيئة على أساس منتظم فيما يتعلق أهدافها، وقد يتم تطبيق أدوات الأداء البيئي بواسطة معايير وأنواع معقدة بغض النظر عن نظام إدارة البيئة المتبع في المنظمة، فالأداء البيئي هو نتائج قابلة للقياس متعلقة بسيطرة المنظمة على جوانب البيئة، كما يوصف بأنها نتائج المنظمة في إدارة جوانبها البيئية وهو أحد معايير الالتزام البيئي للمنظمة. IS0.[١]

بحث حول الإدارة البيئية

من خلال خطة الإدارة البيئية تصف المنظمة الإجراءات التي تتخذها للامتثال للوائح البيئية وتقليل الآثار البيئية السلبية، بشكلٍ عام تتضمن خطة الإدارة البيئية السياسة البيئية للمؤسسة والأهداف التي حددتها والإجراءات التي تتبعها لتحقيق هذه الأهداف، ويتم جمع إجراءات ولوائح محددة في دليل البيئة الخاص بالشركة والذي يعد في الأساس خريطة طريق لاستكمال خطة الإدارة البيئية، ويختلف طول وتعقيد وثيقة خطة الإدارة البيئية وفقًا لحجم المنظمة ومدى تنظيم القطاع وتتضمن هذه الخطة، تحديد اللوائح البيئية التي تحتاج إلى الامتثال لها كحد أدنى يجب أن تضمن أن الشركة متوافقة مع جميع اللوائح البيئية التي تحكم المنطقة التي تعمل فيها الشركة، تحديد ما إذا كانت هناك أي منح أو الإعفاءات من الضرائب متاحة تساعد الشركة في تحديد الأهداف، نظرًا لأن المنح والإعفاءات الضريبية تقدم عادة حوافز لتعيين أهداف الشركة إلى ما هو أكثر من مجرد الامتثال، حدد أهدافًا واضحة وقابلة للقياس.[٢]

بمجرد أن تفهم الشركة جيدًا ما هو مطلوب من الشركة بشكلٍ قانوني، فهي على استعداد لتحديد ما تريد أن إنجازه وذلك بوضع جدول زمني لتحقيق أهداف الشركة وراجع الموارد المتاحة لتنفيذ خطة الإدارة البيئية الخاصة بها وتنفذ بإجراء تقدير معقول للوقت الذي تستغرقه الشركة لتحقيق الأهداف البيئية، يشير نظام الإدارة البيئية إلى إدارة البرامج البيئية للمنظمة بطريقة شاملة ومنتظمة ومخططة وموثقة ويشمل الهيكل التنظيمي والتخطيط والموارد اللازمة لتطوير وتنفيذ والحفاظ على سياسة لحماية البيئة، بشكل آخر نظام الإدارة البيئية هي نظام وقاعدة بيانات تدمج الإجراءات والعمليات لتدريب القوى البشرية ورصد وتلخيص والإبلاغ عن معلومات الأداء البيئي، يعد المعيار الأكثر استخدامًا والذي يعتمد عليه نظام الإدارة البيئية هو المنظمة الدولية للتوحيد القياسي" ISO "، وتشمل بدائل مثل نظام إدارة تحليل البيانات البيئية الذي يعتبر حلًا لتكنولوجيا المعلومات لتتبع البيانات البيئية للشركة.[٣]

ولا يقتصر أهداف نظام الإدارة البيئية فقط على زيادة الامتثال لقوانين البيئة وتقليل النفايات بل يتعداه إلى الوصول إلى الحد الأدنى من المعايير القانونية والمحافظة عليها، فقد تواجه الشركة في حال عدم الامتثال إلى غرامات أو تدخل حكومي، ويساعد نظام الإدارة البيئية على تطوير وتنفيذ وإدارة وتنسيق ومراقبة السياسات البيئية من خلال الحد من النفايات لمنع التلوث وتقليل النفايات عن طريق إعادة تدوير النفايات على اختلاف أنواعها ومصادرها والاستفادة منها بإنتاج منتجات أخرى صديقة للبيئة وقابلة للاستهلاك البشري وفي الوقت نفسه توفر الكثير من المال والجهد بالإضافة إلى توفير في الطاقة من خلال إعادة إنتاج المخلفات إلى سلع جديدة نافعة.[٣]

المراجع[+]

  1. "A Model Template for Environmental Management in Ceramic Industry", www.tandfonline.com, Retrieved 21-07-2019. Edited.
  2. "How to Write an Environmental Management Plan", www.wikihow.com, Retrieved 21-07-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Environmental management system", www.wikiwand.com, Retrieved 21-07-2019. Edited.