الوزن المثالي للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ١٦ يوليو ٢٠١٩
الوزن المثالي للأطفال

وزن الطفل وصحته

إنَّ بنية جسم الطفل تختلف عن بنية جسم البالغ، فهو أقلُّ مقاومةً للأمراض المختلفة التي قد لا تحتاج لعلاجٍ عند البالغين، وهذه الأمراض تؤثّر على نمو الطفل ووزنه، بالإضافة إلى أنَّ تغيُّرات الوزن عند الطفل لها دلالةٌ طبيةٌ هامةٌ، وقد تقود إلى تشخيص أمراضٍ خطيرةٍ قد تؤدِّي إلى وفاة الطفل إن لم تُكتشَف في الوقت المناسب؛ ومن هنا تأتي أهمية معرفة الوزن المثالي للأطفال في مختلف مراحله العمريَّة من لحظة ولادته وحتى سن 18 عامًا، لذلك سيتمُّ الحديث في هذه المقالة عن أهمِّ ما يتعلق بوزن الطفل المثالي.

الوزن المثالي للأطفال

يُولد الأطفال بمختلف الأوزان والأحجام، فقد يولدون فوق أو تحت المتوسط الطبيعيِّ للوزن بقليل دون أن يدلَّ على أيِّ مرضٍ أو اضطرابٍ، لكنَّ الاختلاف الكبيرعن المتوسط يستدعي مراجعة الطبيب المختصِّ لتقصِّي الحالة وتلقي العلاج المناسب، وفي هذه الفقرة سيتمُّ التحدث عن الوزن المثالي للأطفال خلال مراحلهم العمرية المختلفة.

الوزن المثالي للأطفال خلال السنة: الأولى من العمر

هذه الفترة العمرية هي الفترة الأهم في حياة الأطفال حيث تكون أسرع فترة لكسب الوزن، ويتراوح المعدل الوسطي لأوزانهم خلال كل شهر كالآتي:[١]

  • بعمر شهر واحدٍ: 2.75 – 4.25 كغ.
  • بعمر شهرين: 3.5 - 5 كغ.
  • بعمر 3 أشهرٍ: 4 – 5.5 كغ
  • بعمر 4 أشهرٍ: 4.5 – 6.5 كغ.
  • بعمر 5 أشهرٍ: 5 – 7.25 كغ.
  • بعمر 6 أشهرٍ: 5.5 – 7.75 كغ.
  • بعمر 8 أشهرٍ: 6.5 - 9 كغ.
  • بعمر 9 أشهرٍ: 6.75 – 9.5 كغ.
  • بعمر 10 أشهرٍ: 7.25 – 9.75 كغ.
  • بعمر 11 شهرًا: 7.5 - 10 كغ.
  • بعمر 12 شهرًا: 7.5 – 10.25 كغ.

الوزن المثالي للأطفال في عمر 1-12 سنة:

في هذه المرحلة العمرية يتباطأ كسب الوزن لحساب الطول؛ إذ تظهر التغيرات الواضحة على الطول أكثر من الوزن، ويتراوح متوسط أوزان الأطفال في هذه المرحلة كالآتي:[١]

  • بعمر 1.5 سنة: 7.75 – 11.5 كغ.
  • بعمر سنتين: 8.5 – 12.5 كغ.
  • بعمر 2.5 سنة: 10.5 – 13.5 كغ.
  • بعمر 3 سنوات: 11.5 – 14.5 كغ.
  • بعمر 4 سنوات: 12.5 – 16.5 كغ.
  • بعمر 5 سنوات: 14 – 18.5 كغ.
  • بعمر 6 سنوات: 20.6 كغ.
  • بعمر 7 سنوات: 22.9 كغ.
  • بعمر 8 سنوات: 25.3 كغ.
  • بعمر 9 سنوات: 28.1 كغ.
  • بعمر 10 سنوات: 31.4 كغ.
  • بعمر 11 سنة: 32.2 كغ.
  • بعمر 12 سنة: 37 كغ.

أما بعد ذلم وفي عمر 15سنة تحديدٍا فيكون الوزن 126رطلًا للذكور، و114رطلًا للإناث.[٢]

العوامل المؤثرة على وزن الطفل حديث الولاد

هناك العديد من العوامل التي تؤثِّر على وزن الطفل زيادةً أو نقصانًا، ومن مسؤوليِّة الطبيب المتابع للحمل أن يُعرّف الحامل بهذه العوامل والمؤثِّرات لتتمكن من تجنُّبها، وبالتالي تحافظ على صحة طفلها، ومن هذه العوامل:[٣]

  • الوراثة: يتأثَّر وزن الطفل بوزن الوالدين.
  • مدة الحمل: الأطفال الذين يولدون قبل التاريخ المقدَّر لولادتهم يكونون بوزنٍ أقلَّ من المتوسط في كثير من الأحيان، أمَّا الأطفال الذين يولدون بعده يكونون أكبر من الوزن المتوسط.
  • التغذية أثناء الحمل: اتباع نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ أثناء الحمل يُساعد الطفل على النُّموِّ في بشكلٍ جيدٍ داخل الرحم ويُولد بوزنٍ طبيعيٍّ.
  • عادات ونمط الحياة أثناء الحمل: يمكن أن يؤثِّر التدخين أو شرب الكحول أو تعاطي المخدرات على وزن الطفل.
  • الجنس: يميل الذكور بأن يكونوا أكثر وزنًا، ولكن بشكلٍ بسيطٍ.
  • الظروف الصحيِّة للأمِّ أثناء الولادة: قد تؤثِّر أمراض الحامل على وزن طفلها، كالسكري المزمن والسكري الحملي وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم والسمنة.
  • عدد الأجنَّة داخل الرحم: يمكن أن تؤثر مفردة أو توأم أو ثلاثة توائم أو أكثر على وزن الطفل، وهذا يتوقف على مقدار المساحة التي يجب مشاركتها داخل الرحم.
  • ترتيب الولادة: يكون الطفل الأوَّل -البكر- أقلَّ وزنًا من إخوته.
  • صحة الطفل: وهذا يشمل العيوب الخلقية والتعرض للعدوى أثناء الحمل.

أسباب نقص وزن الطفل

هناك الكثير من الأمراض التي تنقص من وزن الطفل منها الوراثيَّة والخَلقيَّة والمكتسبة خلال الحياة، لذلك يعتبر نقص الوزن عند الطفل مؤشرًا هامًا على سوء صحة الطفل أو سوء معاملته سواء من والديه أو من قِبَل مقدمي الرعايَّة الصحيَّة ومن هذه الأسباب:[٤]

  • داء أديسون أو قصور الغدة الكظرية.
  • السرطانات المختلفة.
  • الاضطرابات الهضميَّة.
  • تغيرات النظام الغذائي ونقص الشهيَّة.
  • اضطراب حاسة الشم والذوق.
  • داء الانسداد الرئوي المزمن.
  • داء كرون.
  • اضطراب عقلي.
  • مشاكل في الأسنان.
  • الاكتئاب.
  • الداء السكري.
  • قُصور القلب.
  • فيروس نقص المناعة البشريَّة المكتسب المسبب للإيدز.
  • فرط كالسيوم الدم.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • الأدوية.
  • القرحة الهضمية.
* تعاطي المخدرات والكحول والكوكايين وغيرها.
* مرض السلِّ.
* التهاب القولون القرحي.

أسباب زيادة وزن الطفل

كما يؤثِّر نقص الوزن على صحة الطفل فإنَّ زيادته كذلك تُؤثِّر عليها، وكذلك الأمر فإنَّ لزيادة وزن الطفل أسبابٌ متنوعةٌ، كلُّها تحتاج للتقصي والتدبير المناسب من قبل طبيبٍ مختصٍ يشرف على العملية العلاجية بكل تفاصيلها، ومن الأسباب الأكثر شيوعًا هي الأسباب الوراثية أو قلَّة النشاط البدني أو أنماط الأكل غير الصحيَّة أو مزيجٍ من هذه الأسباب، وبالتالي فإنَّه في حالاتٍ نادرةٍ تكون زيادة الوزن ناجمةٌ عن حالةٍ طبيةٍ كمشكلةٍ هرمونيةٍ، وعلى الرغم من مشاكل الوزن التي تحدث في الأسر، فإنَّ جميع الأطفال الذين لديهم تاريخٌ أسريٌ من السمنة لن يكونوا بدينين، وعلى العكس فقد يتعرض الأطفال الذين يعاني آبائهم أو إخوتهم أو أخواتهم من زيادة الوزن لخطر زيادة أوزانهم، ويمكن ربط ذلك بسلوكيَّاتٍ عائليَّةٍ مشتركةٍ مثل نمط الأكل و قلَّة النشاط.[٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Growth Chart for Children"، www.practo.comRetrieved 2019-7-6. Edited.
  2. "The Average Weight & Height of a 15-Year-Old"، www.livestrong.com Retrieved 6-7-2019. Edited.
  3. "What’s the Average Baby Weight by Month?"، www.healthline.comRetrieved 6-7-2019. Edited.
  4. "Unexplained weight loss"، www.mayoclinic.org، Retrieved 6-7-2019. Edited.
  5. "Obesity in Children"، www.webmd.com Retrieved 6-7-2019. Edited.