أسباب زيادة الوزن المفاجئ

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٤ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٩
أسباب زيادة الوزن المفاجئ

زيادة الوزن

زيادة الوزن مصطلح يدل على أن وزن الشخص قد فاق الوزن الطبيعي، يتم تحديد هذه الزيادة في الوزن من خلال مؤشر كتلة الجسم BMI، حيث يعتمد مؤشر كتلة الجسم على طول الشخص بالمتر المربع والوزن بالكيلوغرام، وغالبًا ما يتم حساب مؤشر كتلة الجسم للأشخاص فوق 17 عام ، تعرف زيادة الوزن على أنها حالة وسطية ما بين الوزن الطبيعي للجسم والسمنة، حيث يكون مؤشر كتلة الجسم حوالي 27.3 % أو أكثر للنساء و27.8% أو أكثر للرجال يتضمن هذا المقال مخاطر وأسباب زيادة الوزن المفاجئ.[١]

مخاطر زيادة الوزن

زيادة الوزن والسمنة بجميع أشكالها تزيد من خطر حدوث العديد من المشاكل الصحية والأمراض المزمنة للإنسان، قد تزول هذه المشاكل بزوال الزائد من الوزن باعتباره المسبب الرئيس لها أو تلازم الإنسان طيلة فترة حياته نتيجة تحمل الجسم لأمور تفوق قدرتهِ، ومن المخاطر التي تسببها زيادة الوزن المفاجئ للإنسان:[٢]

  • داء السكري من النوع الثاني.
  • اارتفاع ضغط الدم.
  • بعض أنواع السرطان.
  • صعوبة أو توقف في التنفس أثناء النوم.
  • تليف الكبد وتكون الدهون.
  • أمراض الكلى.
  • مشاكل في الحمل.
  • هشاشة العظام.

أسباب زيادة الوزن المفاجئ

زيادة الوزن واكتساب الدهون وتخزينها في الجسم خلال فترة قصيرة وبشكل مفاجئ أحد الأمور التي تجعل من الشخص قلق حيال الكيلوغرامات التي يتم اكتسابها، وغالبًا ما تحدث جميع هذه الأمور بسبب العادات الخاطئة والمبالغ فيها التي قد يتبعها الأشخاص، بالإضافة إلى عدم فهم طبيعة الجسم واحتياجاتهِ، ومن أسباب زيادة الوزن المفاجئ:[٣]

صوت ورائحة الطعام عند تحضيره

قد يبدو الأمر غير مألوفًا ولكن يؤثر كل من الصوت والرائحة في الكميات التي يتناولها الفرد، تعمل الرائحة الزكية لطعام على زيادة إفراز اللعاب والعصارة بالمعدة وبالتالي ترسل الهرمونات المسؤولة عن الجوع مثل هرمون الجريلين إشارات للدماغ لتناول الطعام، كما يؤثر الصوت على الإشارات التي يتم إرسالها إلى الدماغ مما يؤدي إلى إرسال إشارات كاذبة ترسلها المعدة إلى الدماغ نتيجة سماع الصوت أو شم الرائحة، تفادي سماع وشم رائحة الطعام يقلل من الطعم المتناول.

التركيز بعدة أمور أثناء تناول الطعام

القيم بالعديد من المهام أثناء تناول الطعام يؤدي غالبًا إلى تناول كميات كبيرة من الطعام دون إدراك ذلك، يعود السبب في هذا الأمر إلى عدم استخدام الدماغ والحواس بشكل كُلي عند تناول الطعام، مما يؤدي إلى تشتت الدماغ بالعديد من الأمور التي يفقد فيها الدماغ القدرة على التركيز في أمر معين، يفضل تناول الطعام في مكان بعيد عن جميع الأمور التي تشتت الدماغ.

ترك الطعام في كل مكان

توفر الطعام في جميع الأماكن التي يتواجد فيها الأشخاص يجعل منه هدفًا سهلًا يمكن الحصول عليه في أي وقت، وإبعاد الطعام عن العين يجعل فرصة تناوله أقل بكثير من وجوده على مرأى العين، وجود الطعام بجانب الشخص لفترات طويلة يسبب تناول كميات كبيرة دون إدراك الشخص للكمية التي تناولها، لذلك يجب الحرص على إبعاد الطعام خاصةً الحلويات والسكاكر عن الأماكن التي يتواجد بها الأشخاص لفترات طويلة.

الوجبات السريعة

الوجبات السريعة وغير المكلفة والتي لا تحتاج إلى وقت طويل للتحضير هي أحد أهم العوامل التي تُسهم في زيادة الوزن المفاجئ، وذلك بسبب توافرها في جميع الأماكن وكثرة السعرات الحرارية فيها بالإضافة إلى ارتفاع نسبة الصوديوم فيها، تذوق الوجبات السريعة تجعل من الشخص يحتاج إلى تناول كميات كبيرة وطلبها بشكل مستمر، لذلك يفضل الحد من تناول الوجبات السريعة أو تناولها مرة واحدة أسبوعيًا لتفادي الزيادة المفاجئة بالوزن.

كيفية التخلص من الوزن الزائد

يمكن التخلص من الوزن الزائد وتفادي أسباب زيادة الوزن المفاجئ من خلال إحداث بعض التغييرات في النمط المعيشي، والقيام ببعض الأمور التي تُسهم في الابتعاد عن العوامل المسببة لزيادة الوزن، ومن هذه الأمور التي يمكن تطبيقها لتقليل فرص زيادة الوزن المفاجئ:[٤]

تعزيز مهارات الطبخ

القيام بعملية الطهي تجعل من الفرد مسؤول عن المكونات التي يستخدمها، لذلك إن امتلاك مهارة الطبخ تقلل من احتمالية إضافة الدهون بكثرة، وبالتالي التقليل من احتمالية زيادة الوزن، كما أن اتباع الخطوات لطهي طبق معين تجعل من الفرد مدركًا تمامًا لكمية السعرات والمجموعات الغذائية الموجودة في الطبق، مما يتيح لشخص القدرة على التنوع في الوجبات والحصول على كميات جيدة من المجموعات الغذائية دون الإكثار.

اتحضير أطباق غنية بالألياف

الألياف من المواد الغذائية التي لا يهضمها الجسم بسرعة كبيرة حيث تبقى لفترات طويلة في الأمعاء الغليظة على العكس من باقي الطعام الذي غالبًا ما يتم هضمهُ بصورة كاملة في الأمعاء الدقيقة، بقاء الألياف لفترات طويلة في الجسم يعطي الشعور بالشبع والامتلاء لأطول فترة ممكنة، بالإضافة إلى زيادة قدرة الجسم على امتصاص المواد الغذائية بشكل أفضل كلما بقي الطعام بداخلهِ، يمكن الحصول على الألياف من خلال تناول الخضروات والفواكه بشكل يومي.

النوم لفترات كافية

يرتبط النوم ارتباطًا وثيقًا في القدرة على زيادة الوزن أو الحفاظ عليه، عدم النوم لساعات كافية بالليل ييؤدي إلى تعطيل الهرمونات المسؤولة عن الشعور بالجوع والشبع كما يقلل من كفاءة عملية الأيض والتمثيل الغذائي في الجسم، ينصح بالحصول على ما يقارب ال 6 ساعات من النوم ليلًا لتفادي حدوث زيادة مفاجئة بالوزن.

تجنب الضغوطات النفسية

تؤدي الضغوطات النفسية إلى حدوث خلل في الهرمونات وتعطيل التوازن الهرموني، يزيد التوتر والضغط النفسي من إفراز هرمونات يطلق عليها الجلوكوكورتيكويدات glucocorticoids تعمل هذه الهرمونات بدورها على زيادة الشهية والشعور بحاجة ورغبة إلى تناول كميات كبيرة من الطعام، يمكن تخفيف التوتر عن طريق الحد من تناول الكافيين وممارسة التأمل والتمارين الرياضية.

نصائح تغذوية لتفادي زيادة الوزن

يمكن تفادي أسباب زيادة الوزن المفاجئ من خلال ممارسة العادات الصحية فيما يتعلق باختيار نوع الغذاء وطرق الطهي وتحديد الكمية المناسبة وتوافر جميع العناصر الغذائية في الطبق المتناول، بالإضافة إلى:[٥]

  • تناول الفواكه والخضروات الغنية بالألياف بكثرة.
  • تناول الحبوب الكاملة عوضًا عن الحبوب المقشورة والمكررة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي لمدة 30 دقيقة.
  • التقليل من تناول السكريات والحلويات.
  • استبدال الزيوت المهدرجة بزيوت نباتية صحية.

المراجع[+]

  1. "Medical Definition of Overweight", www.medicinenet.com, Retrieved 05-10-2019. Edited.
  2. "Health Risks of Being Overweight", www.niddk.nih.gov, Retrieved 05-10-2019. Edited.
  3. "'Why Am I Fat?'", www.webmd.com, Retrieved 05-10-2019. Edited.
  4. "14 ways to lose weight without diet or exercise", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 05-10-2019. Edited.
  5. "How to Avoid the Obesity Epidemic", www.everydayhealth.com, Retrieved 05-10-2019. Edited.