الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ١٣ أكتوبر ٢٠١٩
الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية

نظام الغذاء النباتي

يتجه الكثير من الناس لاتباع نظام غذائي نباتي سواء كانوا من أصحاب الوزن الزائد أو الوزن الطبيعي، وتقدر بعض الدراسات أن النباتيين يمثلون ما يصل إلى 18% من سكان العالم،[١] وللنظام النباتي العديد من الفوائد الصحية في الوقاية من الأمراض؛ كأمراض القلب ومرض السكري والسرطان، ويمكن أن يوفر هذا النوع من النظام الغذائي جميع احتياجات الجسم من العناصر الغذائية المهمة،[٢] والبعض ممن يتبعون هذا النظام لا يتناولون المنتجات الحيوانية بشكل مطلق ولا حتى العسل، والبعض الآخر قد يتناول مشتقات الألبان أو السمك، وفي الولايات المتحدة الأمريكية هناك ما يقدر بحوالي 5% من الناس النباتيين، سيتم ذكر الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية في هذا المقال بالتفصيل.[٣]

الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية

النظام الغذائي النباتي قائم على تناول النباتات والحصول بواسطتها على العناصر الغذائية للازمة للعمليات الحيوية، وتحتوي هذه الأنظمة على الفواكه والخضروات والفاصوليا المجففة والبازلاء والحبوب والبذور والمكسرات، وهناك أنماط متعددة للأكل النباتي كاستبعاد جميع أنواع اللحوم والمنتجات الحيوانية، أو النمط الذي يتضمن الأطعمة النباتية بالإضافة إلى منتجات الألبان، أو النمط الذي يشمل كل من منتجات الألبان والبيض، وقد يحتاج النباتيون إلى التركيز على البروتين والحديد والكالسيوم والزنك وفيتامين B12،[٤] ويمثل التالي توضيحًا للفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية:[٣]

  • تخفيف وزن الجسم: أظهرت دراسة شملت 38000 شخص أن الأشخاص الذين يتناولون الأسماك والنباتيين لديهم مؤشر كتلة الجسم ووزن أقل من الذين يتناولون اللحوم.[٣]
  • تقليل نسبة الكوليسترول: أشار بحث أُجري على مجموعة من الأشخاص باتباع نظام غذائي يحتوي على اللوز وبروتينات الصويا والأطعمة الغنية بالألياف مثل الشوفان والشعير، والسمن النباتي الخاص مع ستيرول النبات الموجود في الخضروات الورقية الخضراء والزيوت النباتية ومقارنتهم بأشخاص تناولوا أدوية لخفض نسبة الكوليسترول الضار، وكانت نتيجة هذا البحث انخفاض مستويات البروتينات الدهنية منخفضة الكثافة أي الكوليسترول الضار الذي يسبب انسداد الشرايين التاجية بنحو 30% لدى المشاركين الذين اتبعوا النظام الغذائي، وكان هذا أقل بقليل فقط من أولئك الذين استخدموا عقار لوفاستاتين إلى جانب نظامهم الغذائي المعتاد.[٣]
  • الوقاية من السرطان: إن النباتيين عمومًا لديهم مخاطر أقل للتعرض لأنواع مختلفة من مرض السرطان مقارنةً بالذين يأكلون اللحوم، ومع ذلك، وُجِدَ أن النظام الغذائي النباتي يرفع من معدل خطر الإصابة بسرطان القولون.[٣]
  • الوقاية من السكري: يعد انخفاض خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني أحد أهم الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية، حيث أظهرت بعض الدراسات بأن نسبة متبعي النظام الغذائي النباتي المعرضون للإصابة بمرض السكري هي نصف نسبة خطورة الإصابة عند الناس غير النباتيين حتى مع أخذ السمنة ومؤشر كتلة الجسم بعين الاعتبار.[٥]

المضاعفات المحتملة لهذا النظام

بعد الحديث عن الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية، لا بد من التطرق لسلبيات اتباع هذا النظام الغذائي، فقد يرافق ترك تناول اللحوم والمشتقات الحيوانية نقص في بعض العناصر المغذية الضرورية لوظائف الخلايا الحيوية، حيث توفر اللحوم والدواجن والأسماك كميات كافية من البروتينات والأحماض الدهنية أوميغا 3 وكذلك المغذيات الدقيقة مثل الزنك والسيلينيوم والحديد وفيتامين B12، وتحتوي المنتجات الحيوانية الأخرى مثل الألبان والبيض أيضًا على الكثير من الكالسيوم وفيتامين B، ولا بد من تعويض هذه العناصر الغذائية من مصادر أخرى للحفاظ على صحة الجسم والاستفادة المُثلى من الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية، وتعد الفيتامينات والمكملات الغذائية خيارًا آخر للتعويض عن النقص المحتمل، ويمكن أن يؤدي هذا النقص إلى ظهور أعراض مثل التعب والضعف وفقر الدم ومشاكل الغدة الدرقية وهشاشة العظام.[١]

محتويات النظام الغذائي النباتي

هنالك عدة أطعمة يُنصح بتناولها والتنوع فيها لحصول الشخص على معظم العناصر الغذائية الأساسية، وهنالك عدة أنواع من الغذاء يتجنبها الأشخاص النباتيون للوصول إلى الفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية، وبما أن هذه الأنظمة بعيدة عن اللحوم والمشتقات الحيوانية، يمثل التالي أهم محتويات النظام النباتي:[١]

  • الفواكه: كالتفاح والموز والتوت والبرتقال والبطيخ والكمثرى والخوخ والمشمش والعنب وغيرها.
  • الخضروات: مثل الخضروات الورقية والقرنبيط والطماطم والجزر.
  • الحبوب: كالشعير والحنطة والأرز والشوفان.
  • البقوليات: بما في ذلك العدس والفاصوليا والبازلاء والحمص.
  • المكسرات: كاللوز والجوز والكاجو والكستناء.
  • البذور: بذور الكتان والشيا وبذور القنب.

إن الأشخاص الذين يختارون النظام الغذائي النباتي الأكثر صرامة بتجنب جميع أنواع اللحوم والأجبان والبيض يتجنبون لحم البقر ولحم العجل والدجاج والديك الرومي والأسماك والمحار والعسل والشمع،[١]وتختلف الأسباب التي تدفع الناس لاتباع مثل هذه الانظمة، فبعض الناس يعتبرون هذه الطريقة أكثر أخلاقية للعيش والحياة من منظورهم ومعتقدهم الديني، والبعض الآخر من المجتمعات التي تعاني من ظروف معيشة صعبة وارتفاع أسعار اللحوم وتربيتها يفضلون اختيار النظام الغذائي النباتي لتجنب الأعباء المادية.[٦]

النظام الغذائي النباتي والحمل

تزداد الإرشادات والنصائح المقدمة للأم أثناء فترة الحمل، وذلك لزيادة حاجة الأم للحصول على الغذاء الصحي لضمان حمل تام وولادة طفل سليم، فالفوائد الصحية للأنظمة الغذائية النباتية قد لا تظهر نتائجها على الحامل وقد تأتي بآثار سلبية، حيث وجد أن نقص فيتامين B12 على وجه الخصوص يضعف النمو العصبي عند الرضع الذين ولدوا لأمهات نباتيات، كما ويمكن أن يؤدي نقص فيتامين D والكالسيوم إلى ضعف العظام عند النساء الحوامل والمرضعات، وبذلك لا يُنصح باتباع مثل هذه الأنظمة أثناء الحمل والرضاعة والطفولة، فالأطفال الذين تقل أعمارهم عن 5 سنوات والذين تربوا على وجبات نباتية يمكن أن يعانون من ضعف النمو، وهذا بسبب احتمال وجود نقص في فيتامين B12، والذي يمكن أن يؤدي أيضًا إلى فقر الدم والكساح، كما أن حمض أوميغا 3 الدهني الموجود في الغالب في الأسماك، مهم للنمو الأمثل للمخ خلال أول عامين من العمر.[٦]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "The Vegetarian Diet: A Beginner's Guide and Meal Plan", www.healthline.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  2. "Vegetarian diet: How to get the best nutrition", www.mayoclinic.org, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج "What to know about the vegetarian diet", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  4. "Vegetarian Diet", www.medlineplus.gov, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  5. "Becoming a vegetarian", www.health.harvard.edu, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  6. ^ أ ب "Vegetarian and Vegan Diets Explained", www.webmd.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.