الفرق بين السحب والغيوم: علميًّا ولغويًّا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٩ ، ١٣ سبتمبر ٢٠٢٠
الفرق بين السحب والغيوم: علميًّا ولغويًّا

تعريف السحب لغويًا

لماذا سميت السحابة بهذا الاسم؟

مفرد السٌّحب هي السَّحابة، وهي مشتقَّة من الجذر اللغوي سحب والتي تعني في العربية سحب الشيء أو جرِّه، وسمّيت سحابة لأنّها متحرِّكة تسحب الماء في جوِّ السماء عن طريق الرياح، ومن الألفاظ ذات الصلة والتي تعد من ذات الفئة الألفاظ الآتية: الغمام، المُزن، المُعصِرات، العارض، الغيوم والمطر.[١]


تعريف الغيوم لغويًا

مفرد الغيوم غيمة، وتُجمع بلفظيّ غيوم وغِيام، ويقال حين تُغطَّى السماء بالسواد بأنّ السماء غامت[٢]، وهي الشيء الذي يكسو السَّحاب سوادََا وقت نزول المطر، وبهذا فإنَّ السُّحب أعمّ وأشمل لغويََّا من الغيوم، حيث إنّ الغيوم هي السحابة السوداء الماطرة.[١]


الفرق بين السحب والغيوم علميًا

كيف تتشكل السحب والغيوم؟

تُعرَّف السُّحب علميََا على أنّها كتلة مرئية من قطرات الماء المكثّفة الصغيرة أو بلّورات الجليد المُعلّقة فيالغلاف الجويّ، وتتشكَّل السُّحب والغيوم في السماء بفعل مكوِّنات رئيسيّة ثلاث وهي: بخار الماء، الهواء البارد ونواة التّكثيف وهي السّطح البارد الذي سيتجمّع عليه بخار الماء الناتج عن الحرارة العالية التي تعرّض لها الماء على سطح الأرض بفعل أشعة الشمس، وحدثت له عمليّة التكاثُف بفعل الهواء البارد الموجود في طبقات الجوّ العليا.[٣]

كيف تختلف السحب عن الغيوم؟

مصطلح السّحب يشمل جميع أنواع الغيوم، بينما الغيوم تختص فقط بالسُّحب السوداء والتي تكون محمّلة بالماء كما تم ذكره سابقًا، وتختلف السُّحب عن بعضها البعض من حيث السُّمك؛ فمنها المنتفخة والمسطَّحة والرقيقة جدََا، وهذا السُّمك مرتبط بالارتفاع عن سطح الأرض، حيث إنه ومع الارتفاع عن سطح الأرض يقل سُمك السُّحب لتصبح مسطّحة ورقيقة جدََا، وفيما يأتي أبرز الفروقات بين السحب والغيوم: [٣]

  • توجد السُّحب على ارتفاعات عالية جدََا قد تصل إلى 20000 قدم عن سطح الأرض، في حين أنَّ الغيوم توجد في الطبقة الدنيا من التروبوسفير والتي لا يتجاوز ارتفاعها 6500 قدمََا فقط.[٣]
  • توجد السّحب على ارتفاعات عالية من التروبوسفير والذي يتميّز بأنّه شديد البرودة، لذا فإنَّ السُّحب تتكوَّن بصورة رئيسيّة من بلّورات ثلجيّة، بينما تقع الغيوم على ارتفاعات أقل في التروبوسفير، لذا فإنّها تتكوّن من قطرات الماء السائلة وقد تكون قطرات شديدة البرودة، وهذه الحالة تختلف في فصل الشتاء فعند حصول العواصف الشتويّة الباردة فإنّ الغيوم في هذه الحالة ستتشكَّل من بلّورات ثلجية بدلًا من قطرات الماء.[٤]
  • تظهر السُّحب باللون الأبيض، بينما تتلوَّن الغيوم باللون الرماديّ المائل إلى الأسود؛ ويعود السبب في ذلك إلى أنّها ممتلئة بالماء الذي يمتصّ الكثير من الضّوء الساقط عليه.[٥]
  • تمتاز السُّحب بأنّها رقيقة جدََا مقارنة بالغيوم وتظهر على شكل خطوط رفيعة ومسطّحة وذلك لأنّ شكل السُّحب والغيوم يعتمد بشكل رئيسي على حركة الهواء، ولأنّ السُّحب موجودة في الطبقات العليا من التروبوسفير، فإنّ الهواء يرتفع تدريجيََّا إلى الأعلى، بينما تكون الغيوم منتفخةََ بسبب وجودها في الطبقات السفلى من طبقة التروبوسفير[٤].


المراجع[+]

  1. ^ أ ب "السحاب"، modoee.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-20. بتصرّف.
  2. "تعريف و معنى غيوم في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 2020-08-20. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت "Facts About Clouds", www.yourdictionary.com, Retrieved 2020-08-20. Edited.
  4. ^ أ ب "Characteristics of Clouds", www.classzone.com, Retrieved 2020-08-20. Edited.
  5. "Cloud Classifications and Characteristics", www.weather.gov, Retrieved 2020-08-20. Edited.