الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:١٦ ، ٢٧ ديسمبر ٢٠١٩
الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه

الخضروات والفواكه

تُعرف الفواكه نباتيًا بأنها الثمار التي تحمل بذورًا في داخلها، وتنتج في الأصل من نمو الزهور، أما في عالم الطهو فتميل لاستخدامها مع الوصفات حلوة المذاق، كالحلويات والعصائر، أما الخضروات فترتبط بجميع أجزاء النبات عدا الزهرة، فهناك ما ينمو كجذر مثل الشمندر أو كدرنات مثل البطاطا، إلى جانب الأوراق كالخس والسبانخ، أو كبراعم مثل القرنبيط والبروكلي، وأصناف أخرى تنمو كسيقان مثل الكرفس، أما في عالم الطهو فتميل لاستخدامها مع الوصفات المالحة، ومن ناحية أخرى تتفاوت قيمتهما الغذائية، فهما غنيان بالألياف والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، وسيتم في هذا المقال مناقشة الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه.[١]

فوائد الخضروات والفواكه

وقبل الانتقال لمناقشة الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه، يجدر التنويه لفوائدهما الصحية، حيث تتميز الأولى بأصنافها الطازجة والمعلبة إضافة للأصناف المجمدة، [٢] أما ما يميز الأخيرة فيكمن بإمكانية استهلاك عصيرها وأصنافها المجففة، أما فوائدهما الصحة فيُذكر منها ما يأتي:[٣]

فوائد الخضروات

تعد الخضروات من أغنى الأطعمة بالألياف والفيتامينات والمعادن، إضافة لمحتواها الجيد من الماء، حيث تتراوح نسبته بين 84%-95%، ومن ناحية أخرى توفر العديد من مضادات الأكسدة والمواد النباتية، التي تُسهم جميعها في محاربة أضرار الجذور الحرة التي تُتلف الخلايا، ومن فوائدها الصحية يُذكر ما يأتي:[٢]

  • تقلل الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية: تُشير العديد من الدراسات إلى أن الأفراد الذين يتناولونها بكميات كبيرة، يقل لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب بنسبة 70%، ويُعزى ذلك لتوفيرها كميات جيدة من الألياف ومضادات الأكسدة، ومن ناحية أخرى بيّنت مجموعة من الدراسات أن تناول 231 غرامًا فأكثر منها، يقلل خطر الوفاة المبكرة بنسبة تتراوح بين 25%-32%.
  • تساعد على فقدان الوزن: تتميز بمحتواها المنخفض من السعرات الحرارية، وكمياتها الجيدة من الألياف التي تزيد الشعور بالشبع وتُضعف الشهية، الأمر الذي يفسر كونها عنصرًا مهمًا يساعد على فقدان الوزن، طالما لم تكن من الأصناف النشوية.
  • تقلل الإصابة بالسكري النوع 2: يلعب محتواها من الألياف دورًا مهمًا في تقليل مستويات السكر في الدم وتحسين حساسية الإنسولين، إضافة إلى مضادات الأكسدة والمواد النباتية التي تقلل الإجهاد التأكسدي الذي يقف عائقًا أمام دخول السكر للخلايا بشكل سليم.
  • تقلل الإصابة ببعض أنواع السرطان: وجدت بعض الدراسات ارتباطًا بين استهلاك الألياف بكميات كبيرة وانخفاض الإصابة بسرطان المستقيم والقولون، وبحسب مقالات المراجعة وُجد بأن استهلاك كل حصة منها يقلل الإصابة بسرطان الفم بنسبة 50%.

فوائد الفواكه

توفر الفواكه الكثير من العناصر الغذائية، أهمها الفيتامينات كفيتامين C وفيتامين B9، إضافة إلى المعادن كالبوتاسيوم، وكذلك مضادات الأكسدة والألياف، حيث تخفض الأخيرة مستويات الكوليسترول في الدم وتبطىء امتصاص الكربوهيدرات، ومن الفوائد الصحية للفواكه يُذكر ما يأتي:[٣]

  • تقلل الإصابة بالأمراض: وجدت مراجعة تضم 9 دراسات أن تناولها يقلل الإصابة بأمراض القلب بنسبة 7%، وقد أظهرت العديد من الدراسات أن تناولها -والخضروات كذلك- يقلل الإصابة بالنوبات القلبية والسكتات الدماغية، ومن ناحية أخرى أشارت دراسة إلى أن الأفراد الذين يستهلكون أنواعًا مختلفة من العنب والتفاح والتوت هم الأقل عرضة لخطر الإصابة بالسكري النوع 2.
  • تساعد على فقدان الوزن: يزيد محتواها من الألياف الشعور بالشبع، ففي دراسة استمرت 6 أشهر، اتبع فيها 9 رجال بدينين حمية تتكون من الفواكه والمكسرات فقط، ليتبين أنهم قد فقدوا أوزانهم أكثر مما فقد آخرون يمتلكون أوزانًا صحية.

الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه

وفيما يتعلق بالطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه، تتزايد حالات تفشي الأمراض المنقولة بسبب الأغذية خاصة الخضروات والفواكه، نتيجة تعرضها للمبيدات الحشرية، ما دعا إلى التركيز على صحة وسلامة الأغذية خلال السنوات الأخيرة، خاصة وأنها عنصر أساسي لأي نظام غذائي صحي ومتوازن، وتكمن الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه فيما يأتي:[٤]

الشطف بالماء

يعد الشطف بالماء أحد الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه، حيث يفضل استخدامها لجميع أنواع الخضروات والفواكه -بما في ذلك الخضروات الورقية التي تتطلب عدد مرات شطف أكبر-، لكن تُستثنى الخضروات الجاهزة أو المُقشرة مُسبقًا، وفي حال وجود بعض بقايا الأوساخ يفضل غسلها مجددًا وتجفيفها بمنشفة ورقية، لإزالة بقايا البكتيريا.[٤]

  • تُغسل الأصناف جيدًا قبل تقشيرها وتُزال الملصقات عنها، لضمان وصول الماء إلى جميع المناطق.
  • تُغسل اليدين مدة 20 ثانية على الأقل، باستخدام الماء الدافئ والصابون، للتأكد من نظافتهما قبل ملامستهما.
  • تُزال أي كدمة أو جزء تالف، للتقليل من فرصة دخول مسببات الأمراض إليها.
  • يُنظف سطح الطاولة وكذلك الأواني وأدوات وألواح التقطيع بالماء الساخن والصابون، تلافيًا لأي بكتيريا قد تتسبب بالضرر.
  • يُستخدم الماء الدافئ الصالح للشرب، إذا كانت الأصناف المستهدفة ستُطهى لاحقًا بعد الغسل.
  • تُستخدم مصفاة بحجم مناسب لتسهيل عملية الغسل.
  • تُرشّ بعض الأصناف كالتوت بالماء في مصفاة مناسبة بدلًا من غسلها، نظرًا لطراوتها.
  • تُعامل بعض أصناف الخضروات معاملة خاصة، كالفطر الذي يتطلب تنظيفه شطفًا بسيطًا -وبرفق- بالماء، ليُترك على مناشف ورقية حتى يجف، كما يمكن مسحه بقطعة قماش نظيفة أو رطبة أو منشفة ورقية فحسب.
  • تُستخدم فرشاة مناسبة لتنظيف بعض الأصناف التي تنمو تحت التربة، كالبطاطا والجزر، فهذا سيخلصها من الميكروبات التي يصعب إزالتها بالماء.

النقع بالماء

يجب تنظيف أي أداة مُستخدمة خلال هذه الطريقة، بواسطة الماء الدافئ والصابون، خاصة عند غسل أصناف الفواكه والخضروات على مراحل أو بحسب طبيعة الصنف المُستهدف من ثمار أو خضروات ورقية وغيرهم الكثير.[٤]

  • يُملأ دلو بحجم مناسب أو حوض الغسْل بالماء البارد، لتُغمر فيه بعض أصناف الفواكه والخضروات مدة 1-2 دقائق -وتُحرّك-، كالعنب والفراولة والتوت الأزرق والبروكلي القرنبيط والخضروات الورقية.
  • تُفكك الخضروات الورقية وتُنقع وتُصفّى في مصفاة مناسبة، مع ضرورة تكرار ذلك، وبمجرد الانتهاء تُجفف بمنشفة نظيفة أو بالمجففات اليدوية، لتكون بطلك أحد الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه.

التنظيف بالمحاليل

يقوم العديد من الأفراد باستخدام أنواع محاليل مختلفة، كجزء من الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه، فبعض أنواعها يقضي على المبيدات ويقلل من البكتيريا، علمًا بأنها تؤثر سلبيًا في النسيجية والطعم.[٤]

  • يُستخدم الماء المقطّر أو المياه المعبأة، كأحد عناصر الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه، على الرغم من إمكانية استخدام ماء الصنبور البارد.
  • يُستخدم المحلول الملحي لنقع الفواكه والخضروات مدة 5 دقائق، وهو بإضافة 1-2 ملعقة صغيرة من الملح إلى كمية مناسبة من الماء.
  • يُستخدم محلول الماء والخل لنقع أصناف مختلفة منهما مدة تتراوح بين 5-15 دقيقة، -حيث يُضاف 1/2 كوب من الخل الأبيض المقطر لكل 2 كوب من الماء- لتُشطف بعد ذلك جيدًا.

فيديو عن طرق تنظيف الخضار والفواكه من المبيدات الزراعية

يُنصح بمشاهدة الفيديو الآتي الذي تتحدث به أخصائية التغذية العلاجية: فاتن النشاش عن طرق تنظيف الخضار والفواكه من المبيدات الزراعية، حيث أشارت إلى طريقة تنظيفها بالماء الدافئ، وطريقة النقع بالمحلول الملحي بنسبة 10% أو الخل، أما الطريقة الصحيحة لغسل الخضروات والفواكه فتكمن بالنقع في الماء وصودا الخَبز بنسبة 1% مدة 12-15 دقيقة، أما الطريقة الأبسط فهي التقشير أو الطهو.[٥]

المراجع[+]

  1. "What’s the Difference Between a Fruit and a Vegetable?", www.allrecipes.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "How Many Servings of Vegetables Should You Eat per Day?", www.healthline.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Is Fruit Good or Bad for Your Health? The Sweet Truth", www.healthline.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "How to Wash Fruit and Vegetables", www.wikihow.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.
  5. "طرق تنظيف الخضار والفواكه من المبيدات الزراعية", www.youtube.com, Retrieved 27-12-2019. Edited.