التعرق الزائد أسبابه وطرق التخلص منه

التعرق الزائد أسبابه وطرق التخلص منه

فرط التعرق

معظم الناس يتعرقون عندما يمارسون الرياضة أو أي جهد بدني متعب أو في بيئة حارة أو عند التعرض للقلق والضغوطات النفسيّة، ولكنّ اضطراب فرط التعرّق هو حالة تؤدي إلى التعرّق الزائد في مواقف لا تتطلّب ذلك كما هو الحال في الطقس البارد أي دون وجود أي محفّز كالتمرين والجو الحار، ويمكن أن يعطّل التعرّق المفرط الأنشطة اليومية ويسبّب القلق والحرج الإجتماعي، كما يُمكن أن يؤدّي إلى صعوبة في القيام ببعض الأمور اليوميّة كمسك مقود السيارة أو المصافحة، وسيُناقش في المقال أسباب التعرق الزائد وطرق التخلّص منه. [١]

أنواع وأسباب فرط التعرق

التعرّق هو استجابة طبيعية لظروفٍ معيّنة، مثل الطقس الحار والنشاط البدني والإجهاد ومشاعر الخوف أو الغضب، ولكن مع فرط التعرّق، يتعرّق الشخص أكثر من المعتاد دون سببٍ واضح، ويعتمد السبب الأساسي على نوع فرط التعرّق، وله نوعان: [٢]

  • فرط التعرق البؤري الأولي: يحدث التعرّق بشكلٍ أساسيّ في القدمين واليدين والوجه وتحت الإبط، وعادةً ما يبدأ في مرحلة الطفولة، وحوالي 30 إلى 50 % من الأشخاص المصابين لديهم أفراد آخرين في العائلة مصابين بفرط التعرّق.
  • فرط التعرق المعمم الثانوي: هو التعرّق الناجم عن حالة طبيّة أو كأثر جانبيّ لبعض الأدوية، يبدأ عادة في مرحلة البلوغ، مع هذا النوع قد يتعرّق الشخص في جميع أنحاء جسمه أو في منطقةٍ واحدةٍ فقط، وقد يتعرّق أيضًا أثناء النوم، تتضمّن الحالات التي يمكن أن تسبّب هذا النوع:
    • أمراض القلب.
    • السرطانات.
    • اضطرابات الغدة الكظرية.
    • السكتة الدماغية.
    • فرط نشاط الغدة الدرقية.
    • سن اليأس عند الإناث.
    • إصابات الحبل الشوكي.
    • أمراض الرئة.
    • مرض الشلل الرعاشي مثل باركنسون.
    • الأمراض المُعدية، مثل السل أو فيروس نقص المناعة البشرية.
    • إنّ التعرق الزائد هو أحد الآثار الجانبية الشائعة لمضادات الاكتئاب.

إنّ التعرّق المفرط يمكن أن يكون أحد الأعراض الجانبية لبعض الحالات الخطيرة كما ذُكر سابقًا، ويجب الاتصال بالطبيب على الفور عند التعرّق الزائد الذي يؤدي لفقدان الوزن، والتعرّق الذي يحدث بشكلٍ رئيسي أثناء النوم، والتعرّق في سياق حمى وألم في الصدر وضيق في التنفس وتسرّع نبض القلب، أو عند الشعور بالضغط على الصدر، والتعرّق طويل الأمد وغير المفسّر.[٢]

علاج التعرق الزائد

من خلال تقييم منهجي لأسباب التعرّق المفرط يمكن مقاربة واستنتاج حلول وعلاج طبي لهذه الحالة، إذ يمكن للعديد من الأشخاص الذين يعانون من هذا الاضطراب المزعج تحقيق نوعية حياة أفضل، ويعتمد القرار بشأن العلاج على شدة الحالة والمناطق التشريحية المتأثّرة بالاضطراب، ومن العلاجات المتاحة:[٢]

  • مضادات التعرق: مضادات التعرّق التي تحتوي على كلوريد الألومنيوم وتُعطى بموجب وصفة طبيّة وهي أقوى من تلك التي تعطى دون وصفة والتي تستخدم لحالات فرط التعرّق الخفيفة.
  • الرحلان الشاردي: تغمر اليدين والقدمين في وعاءٍ من الماء، ويتم تمرير تيار كهربائي غير مؤلم عبر الماء، معظم المرضى يحتاجون إلى جلستين حتى أربع جلسات لمدة 20-30 دقيقة.
  • الأدوية المضادة للكولين: تمنع هذه المادّة الأستيل كولين من العمل، ويعد الأستيل كولين مادة كيميائية ينتجها الجسم ويساعد في تحفيز الغدد العرقية، هذه الأدوية تستغرق حوالي أسبوعين للعمل وقد تسبّب آثارًا جانبية مثل الإمساك والدوار.
  • البوتوكس: يمكن استخدام حقن البوتوكس لعلاج فرط التعرق الشديد، وتؤدي لشلل الأعصاب التي تحفز الغدد العرقية، عادة ما يحتاج المريض إلى عدة حقن قبل أن يصبح هذا العلاج فعالاً.
  • العلاجات المنزلية: يمكنك أيضًا محاولة تقليل التعرّق عن طريق استخدام مضادات التعرق بدون وصفة طبية في المنطقة المصابة، الاستحمام يوميا للتخلّص من البكتيريا، ارتداء أحذية وجوارب مصنوعة من مواد طبيعية، تغيير الجوارب الخاصة بك عدّة مرات.

الجراحة كعلاج للتعرق الزائد

يمكن علاج فرط التعرق الإبطي الموضعي عن طريق الاستئصال الجراحي لجزء كبير من الجلد الإبطي وبالتالي استئصال الغدد العرقية، ويوجد طريقة أخرى عن طريق شفط الدهون، ويمكن علاج التعرق الزائد بشكلٍ نهائيٍ عن طريق قطع الأعصاب الوديّة بالتنظير الصدري حيث تجرى تحت التخدير العام عن طريق تنظير الصدر وإدخال أدوات التنظير بين ضلعين تحت الإبط ويتم قطع التعصيب الودّي عن الغدد العرقية مما يؤدي إلى علاج التعرق الزائد بشكلٍ نهائي ولا يمكن إعادة التعصيب في حال رغبة المريض، والعملية فعّالة جدًا في علاج فرط تعرّق اليدين بشكلٍ خاص، ولكونه عمل جراحي ويحتاج للتخدير العام ويحتمل حدوث اختلاطات فيبقى الخيار الأخير للعلاج بعد تجريب العلاجات سابقة الذكر. [٣]

فيديو عن أسباب التعرق الزائد وعلاجه

في هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجلدية والتناسلية والتجميل والليزر الدكتورة شذى العواودة عن أسباب التعرق الشديد وعلاجه.[٤]

المراجع[+]

  1. "Hyperhidrosis", www.mayoclinic.org, Retrieved 21-02-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Hyperhidrosis Disorder (Excessive Sweating)", www.healthline.com, Retrieved 10-02-2020. Edited.
  3. "Hyperhidrosis", www.medicinenet.com, Retrieved 21-02-2020. Edited.
  4. "أسباب التعرق الشديد وعلاجه"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 29-02-2020.