إنجازات جمال عبد الناصر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٣ ، ٢٣ فبراير ٢٠٢٠
إنجازات جمال عبد الناصر

جمال عبد الناصر

هو جمال عبد الناصر، ثاني رئيس لجمهورية مصر خلفًا لمحمد نجيب الذي تولى رئاسة الجمهورية بعد ثورة يوليو 1952م وإسقاط الملكية، وُلد جمال في الإسكندرية في يناير 1918، وفي عمر الثامنة توفيت والدته، فانتقل مع أخوته للعيش في بيت عمه في القاهرة، ثم عاد ليعيش مع أبوه بعد أن أصبح في الثانوية، وبعد أن تخرّج من مدرسة النهضة المصرية عام 1937 توجه لدراسة الحقوق، ولكنه دخل الكلية الحربية بعد عدة أشهر من بداية دراسة الحقوق، وبعد سنوات من العمل العسكري تم تعيينه مدرسًا في الكلية الحربية، وأسس تنظيم الضباط الأحرار بمساعدة رفاقه الذين تعرّف عليهم في صفوف الجيش.[١]

إنجازات جمال عبد الناصر

إنّ إنجازات جمال عبد الناصر كثيرة ومهمة، حيث حقق الكثير في فترة حكمه لجمهورية مصر، والتي أدت بدورها إلى تحقيق العديد من الأمور الهامة على الصعيد السياسي، ومن هذه الإنجازات:[٢]

  • أول إنجازات جمال عبد الناصر والتي كانت تأسيس حركة الضباط الأحرار؛ والتي كان الهدف من تأسيسها الإطاحة بحكم الملك فاروق والهيمنة البريطانية.
  • قام جمال عبد الناصر ومن معه من جماعة الضباط بثورة يوليو 1952م، وانقلبوا عسكريًا على الحكم دون إراقة للدماء كما يحدث في الانقلابات عادةً.
  • من أهم إنجازات جمال عبد الناصر أيضًا أنّه قام بتعديل الدستور المصري عام 1956م، حيث تم إعلان مصر جمهورية يحكمها حزب واحد.
  • بعد فوزه في انتخابات الرئاسة قام جمال عبد الناصر بتأمين قناة السويس.
  • قام جمال عبد الناصر أيضًا ببناء السدّ العالي.
  • الإصلاح السياسي الذي قام به جمال عبد الناصر كان مهمًا جدًا، حيث حارب الفساد، وأعطى المرأة حقّ التصويت إلى جانب الإصلاح الاجتماعي الذي ركز فيه على حقوق النساء.
  • أقام الوحدة مع سوريا وسمّاها الجمهورية العربية المتحدة.
  • أسس الاتحاد الفدرالي مع اليمن.

وفاة جمال عبد الناصر

توفي جمال عبد الناصر في سبتمبر 1970م، وذلك بعد أن حضر القمة العربية الطارئة، وكان تشخيص طبيبه الخاص الصاوي الحبيب هو جلطة قلبية حيث كان جمال عبد الناصر مدخنًا، وكان خبر وفاته صادمًا للملايين من المصريين الذين أحبوه، وحتى من الشعوب العربية الذين كانوا يستمعون لخطاباته الحماسية عبر الراديو لسنوات طويلة، وتم تشييع جنازة جمال عبد الناصر في تشرين الأول وحضر جنازته ما بين خمسة وسبعة مليون مصري، كما حضرها جميع ملوك ورؤساء الدول العربية، وعدد قليل من السياسيين غير العرب مثل رئيس وزراء الاتحاد السوفييتي والفرنسي.

ولكن هنالك بعض الروايات التي تحدثت عن أنّه تم تسميم جمال عبد الناصر، وأنّه لم يمت بسبب المرض، وأنّ اثنان من قيادات الفتح الفلسطيني هما وراء اغتيال جمال عبد الناصر، وذلك أثناء سفره للسودان لافتتاح معرض للثورة الفلسطينية، وبغض النظر عن سبب وفاة جمال عبد الناصر، إلّا أنّ خبر وفاته قد أحزن محبيه كثيرًا، وقد رثاه مجموعة من الشعراء أمثال نزار قباني، كما رثاه الشيخ محمد متولي الشعراوي.[٣]

المراجع[+]

  1. "جمال عبد الناصر"، m.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 20-02-2020. بتصرّف.
  2. "من هو جمال عبد الناصر - Gamal Abdel Nasser؟"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 20-02-2020. بتصرّف.
  3. "جمال عبد الناصر"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 20-02-2020. بتصرّف.