أين يقع جبل فوجي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٨ ، ١١ نوفمبر ٢٠١٩
أين يقع جبل فوجي

التضاريس الجبلية

تعد الجبال من التضاريس الكبيرة والتي ترتفع فوق سطح الأرض المحيطة بها ضمن حدود منطقة معينة، حيث تتشكل الجبال من قوى الصفائح التكتونية والظواهر البركانية، وتتآكل الجبال وتتقلص من حيث الحجم من ببطء من خلال عمل الأنهار، وحالة الطقس، بالإضافة إلى تكاثف الأنهار الجليدية، وبشكل عام تعد الجبال أكثر انحدارًا من التلال، وتكون بعض الجبال على شكل قمم منعزلة، ولكن أكثر الجبال تكون ضمن مجموعة من السلاسل الجبلية، وتنتج الارتفاعات العالية للجبال مناخات أكثر برودة من مستوى سطح البحر الطبيعي، حيث تؤثر هذه المناخات الباردة بشدة على بيئة الجبال، ومن أهم الجبال العالمية جبل فوجي المميز، إذا أين يقع جبل فوجي.[١]

أين يقع جبل فوجي

يقع جبل فوجي في وسط جزيرة هونشو في اليابان، حيث تعد جزيرة هونشو أكبر جزيرة من حيث عدد السكان في اليابان، بالإضافة إلى أن جبل فوجي هو أعلى جبل في اليابان من حيث الارتفاع، ويبلغ ارتفاع جبل فوجي حوالي 12388 قدم وبما يعادل بالمتر 3776 متر، ومن الممكن تحديد أين يقع جبل فوجي من خلال قربه الجغرافي من المحيط الهادئ، حيث يقع جبل فوجي بالقرب من المحيط الهادئ ويبعد حوالي 60 ميلا بما يعادل 100 كم إلى الغرب من العاصمة اليابانية طوكيو.[٢]

ومع مرور الوقت أصبح جبل فوجي بشكله المخروطي والهرمي الجميل والرشيق المتناسق مشهورًا في جميع أنحاء العالم، بالإضافة إلى أن جبل فوجي يعد الرمز المقدس في اليابان، حيث إن كثير من اليابانيين يشعرون بأن جبل فوجي هو تمثيل لشخصيتهم وقوتهم، وفي كل صيف يصعد الآلاف من اليابانيين إلى جبل فوجي من أجل قضاء أوقات صيفية جميلة على قمته المرتفعة، ويعد جبل فوجي من أهم الرموز التي تم تمثيلها في الفنون اليابانية التي تشتمل على رسمها على اللوحات وزخرفتها بطريقة جميلة، حيث يعد جبل فوجي من أقدم وأهم المعالم الجبلية التي تقع في اليابان، وهنالك مجموعة من الطرق التي تحدد أين يقع جبل فوجي بالتحديد.[٢]

تاريخ جبل فوجي

يعد جبل فوجي من المعالم اليابانية القديمة والتي ظهرت في العصور القديمة قبل التاريخ، وتم اعتبار جبل فوجي من أهم رموز الفن الياباني بشكله المخروطي والبركاني الجذاب وذلك بعد عام 1600 وتحديدًا عندما أصبحت طوكيو العاصمة الأساسية لليابان وهي المعلم الأساسي الذي يحدد أين يقع جبل فوجي، وشاهد الناس الجبل من خلال سفرهم ضمن طريق توكايدو وهو من أهم الطرق للعاصمة اليابانية طوكيو والتي كانت تعرف باسم إيدو قديمًا.[٣]

وتم ذكر جبل فوجي في الأدب الياباني على مر العصور وهو موضوع العديد من القصائد اليابانية، وكانت رسامة النيهونغا اليابنية تاماكو كاتوك واحدة من الفنانين المعاصرين الذين صوروا جبل فوجي في جميع أعمالها تقريبًا، و يقال أن أول صعود مسجل لجبل فوجي كان في عام 663 من قبل راهب مجهول، وتم حظر صعود النساء إلى الجبل حتى عصر ميجي وهو العصر الذي يمثل النصف الأول من إمبراطورية اليابان في أواخر ستينيات القرن التاسع عشر.[٣]

كانت الساموراي اليابانية القديمة تستخدم قاعدة جبل فوجي كمنطقة تدريب عن بعد، وكان البريطاني راذرفورد ألكوك أول أجنبي يصعد إلى قمة جبل فوجي في شهر سبتمبر من عام 1868، حيث استغرق صعوده إلى قمة الجبل 8 ساعات و هبوطه 3 ساعات، وكانت زوجة السفير البريطاني السير هاري باركس أول امرأة غير يابانية تصعد جبل فوجي في عام 1869، كما تسلق المصور فيليكس بيتو جبل فوجي في نفس العام من خلال مجموعة من الطرق التي تحدد أين يقع جبل فوجي، واستمر جبل فوجي في التوسع العالمي حيث إنه أصبح من أشهر المعالم الآن.[٣]

غابة أوكيغاهارا

تعد غابة أوكيغاهارا من المعالم اليابانية الرئيسية والتي تحدد أين يقع جبل فوجي، حيث تقع غابة أوكيغاهارا في المنطقة القاعدية الشمالية الغربية لجبل فوجي، وتعد الجهة الغربية لغابة أوكيغاهارا منطقة مشهورة بالسياحة والرحلات، ويوجد بها العديد من الكهوف التي تملأها الثلوج في فصل الشتاء، وتمتاز غابة أوكيغاهارا بأن بعض أجزاءها ممتلئة بالبراكين التي تحوي مسامات تسحب الأصوات، فيتيح ذلك للزائرين والسائحين نوعا من العزلة بعيدًا عن المناطق المحيطة.[٤]

وتعد غابة أوكيغاهارا ثالث أكبر موقع شعبي للانتحار في العالم بعد سان فرانسيسكو، فمنذ الخمسينات مات أكثر من 500 شخص في الغالة وأكثرهم من خلال قيامهم بالانتحار، وتم إحصاء أكثر من 30 حالة انتحار سنويًا في غابة أوكيغاهارا، وقد أدت الزيادة الأخيرة في حالات الانتحار إلى دفع الحكومة اليابانية إلى وضع علامات تحاول إقناع الأفراد الذين يعانون من نوايا الانتحار بإعادة التفكير في خططهم السيئة، وقد أثبتت هذه الرسائل فعاليتها في تخفيض نسبة وعدد حالات الانتحار.[٤]

التسلق إلى جبل فوجي

يعد جبل فوجي من المعالم اليابانية والتضاريس الجبلية المرتفعة، ويتسلق على جبل فوجي الكثير من الأشخاص ومن جنسيات عالمية مختلفة، حيث بلغ عدد المتسلقين إلى قمة جبل فوجي في عام 2009 ما يقارب 300000 شخص، وتعد الفترة بين شهرين يوليو وأغسطس الفترة الأكثر إقباًلا للمتسلقين لجبال فوجي سنويًا، ولا يشجع التسلق إلى جبل فوجي من شهر أكتوبر إلى شهر مايو وذلك لعدد الوفايات الكبير الذي تم تسجيله خلال هذين الشهرين نتيجة البرد القاسي الذي يتعرض له مناخ جبل فوجي خلال الفترة من شهر أكتوبر إلى شهر مايو.[٥]

ويتسلق معظم اليابانيين جبل فوجي في الليل ليتمكنوا من الوصول إلى القمة أو بالقرب منها عندما تشرق الشمس ويصل الضوء، وهنالك أربع طرق رئيسية للوصول إلى قمة جبل فوجي وهي طريق شوجيكو، وطريق يوشيدا، وطريق سوياما، بالإضافة إلى طريق موراياما، حيث تحدد هذه الطرق الأربعة أين يقع جبل فوجي بصفتها الوسائل الرئيسية للوصول إلى قمة الجبل، ويعد طريق موراياما أقدم طريق لجبل فوجي، ويشتهر طريق يوشيدا بالعديد من المزارات القديمة والمقاهي والأكواخ على طول طريقه الذي يحدد أين يقع جبل فوجي.[٥]

المراجع[+]

  1. "Mountain", en.wikipedia.org, Retrieved 2019-11-11. Edited.
  2. ^ أ ب "Mount Fuji MOUNTAIN, JAPAN", www.britannica.com, Retrieved 2019-11-11. Edited.
  3. ^ أ ب ت "History mount fuji", www.wikiwand.com, Retrieved 2019-11-11. Edited.
  4. ^ أ ب "Aokigahara forest", en.wikipedia.org, Retrieved 2019-11-11. Edited.
  5. ^ أ ب "Climbing routes", www.wikiwand.com, Retrieved 2019-11-11. Edited.