أعراض هشاشة العظام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ٢٢ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض هشاشة العظام

هشاشة العظام

يتكون العظم في الوضع الطبيعي من البروتين والكولاجين والكالسيوم حيث تعطي جميعها القوة والصلابة للعظم، ويعرف هشاشة العظام بأنه المرض الذي تقل فيه كثافة العظم مما يؤدي إلى التقليل من قوة العظم، وقد يؤدي إلى تكوين ثقوب في العظم مما يجعله مثل الإسفنج، وقد يصيب الهيكل العظمي ويضعفه يجعل الإنسان عرضة للكسور المتكررة، حيث تعد الكسور المتكررة من أعراض هشاشة العظام، وتقسم الكسور إلى الكسور التي تؤدي إلى كسر في العظم نتيجة تعرض العظم لإصابة، والكسور الناتجة عن الضغط على العظم والتي تحدث في العامود الفقري، ويعد العامود الفقري والحوض والقفص الصدري ورسغ اليد هي أشهر الأماكن التي تحدث فيها كسور عند المصاب بهشاشة العظام[١].

أعراض هشاشة العظام

بالرغم من أن العظم يمتاز بقوته الشديدة إلا أنه يتكون من أنسجة حية والتي بشكل مستمر تموت ويعاد تكوين أنسجة أخرى مكانها، ومع مرور الوقت والتقدم بالسن يصبح من الممكن للعظم القديم أن يُكسر بشكل أسرع من العظم الجديد الذي تم تكوينه، ومعرفة الشخص بأعراض هساشة العظام قد تساعده على أخذ الخطوات الصحيحة التي تساعد في المحافظة على قوة العظم، وتتلخص الأعراض في ما يأتي[٢]:

  • نزول اللثة: حيث إن نزول اللثة يعني أن فك الشخص يخسر من العظام المكونة له.
  • ضغف قوة قبضة اليد: حيث وجد الباحثون أن ضغف قوة قبضة اليد مرتبطة بقلة الكثافة المعدنية للعظم.
  • ضعف وهشاشة الأظافر: حيث إن قوة الأظافر تدل على قوة العظم، ولكن يجب الأخذ بعين الإعتبار بعض العوامل الأخرى التي تؤثر في الأظافر مثل السباحة.
  • خسران الطول: حيث إن خسران الطول هي أكثر أعراض هشاشة العظام التي يتم ملاحظتها، وذلك بسبب أن الكسور الناتجة عن الضغط على العامود الفقري تؤدي إلى خسران الطول عند الشخص المصاب.
  • الكسور الناتجة عن السقوط: حيث إن الكسور هي أشهر أعراض هشاشة العظام، حيث من الممكن أن يحدث الكسور نتيجة السقوط على الأرض أو من بعض الحركات البسيطة، حيث إن الكسور عند الأشخاص المصابين قد تكون بسبب العطاس والسعال القويين.
  • ألم الظهر والرقبة: وذلك بسبب الكسور الناتجة عن الضغط في العامود الفقري و ذلك نتيجة أن فقرات العامود الفقري المضغوطة من الممكن أن تضغط على الأعصاب والحبل الشوكي.
  • انحناء الظهر: وذلك بسبب كسور الضغط في العامود الفقري حيث يؤدي ذلك تقوس الظهر، وتكمن أهمية هذه النوع من الأعراض في أن تقوس الظهر يؤثر في عملية التنفس حيث يقلل ذلك من توسع الرئة.

علاج هشاشة العظام

يعتمد علاج مرض هشاشة العظام على تقدير مدى فرصة التعرض لكسر في العظام في العشر سنين المقبلة مستخدمين في ذلك فحص كثافة العظم، حيث إنه في حال كانت فرصة التعرض للكسور قليلة يكون العلاج فقط تعديل نمط الحياة والبعد عن العوامل التي تساعد على خسران العظم، ويعد دواء البايفوسفونيت من أشهر الأدوية المستخدمة في علاج أعراض هشاشة العظام، ولكن يجب أخذه بطريقة صحيحة لمنع حدوث الأعراض الجانبية له مثل الغثيان وألم البطن وحرقة المعدة[٣].

فيديو عن كيف يتم تشخيص هشاشة العظام

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي جراحة العظام والمفاصل والمنظار والإصابات الرياضية الدكتور أحمد العموري عن كيف يتم تشخيص هشاشة العظام[٤].

المراجع[+]

  1. "Osteoporosis", www.medicinenet.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  2. "Osteoporosis Symptoms", www.healthline.com, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  3. "Osteoporosis", www.mayoclinic.org, Retrieved 19-12-2019. Edited.
  4. "كيف أعرف هشاشة العظام؟"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 19-12-2019.