أعراض سرطان الحبال الصوتية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٤٠ ، ١٨ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض سرطان الحبال الصوتية

سرطان الحبال الصوتية

يعد سرطان الحبال الصوتية جزءًا من سرطان الحنجرة والذي يعد جزءًا من سرطان الحلق والذي يقع ضمن قائمة سرطانات الرأس والرقبة حيث تشير الدراسات أن سرطانات الرأس والرقبة تشكل ٤٪؜ من جميع أنواع السرطانات المختلفة، وتسمى الحنجرة بصندوق الصوت حيث تحتوي على غضروف ومجموعة من العضلات التي تمكن الشخص من الكلام، وسرطان الحبال الصوتية يعمل على تدمير الصوت لدى الشخص المصاب بحيث تظهر عليه أعراض سرطان الحبال الصوتية، وفي حالة عدم معالجته بسرعة من الممكن أن ينتشر إلى باقي أعضاء الجسم، وحسب جمعية الأمريكية للسرطان فإن الأشخاص المصابين بسرطان الأحبال الصوتية من الدرجة الأولى لديهم فرصة نجاة تقدر بنسبة ٩٠٪؜[١].

أعراض سرطان الحبال الصوتية

تبدأ أعراض سرطان الحبال الصوتية في معظم الحالات ببحة في الصوت وبسبب هذا العرض بشكل خاص فإنه من السهل اكتشاف سرطان الحبال الصوتية في وقت مبكر، حيث إن الأشخاص الذين يعانون من تغييرات في الصوت مثل بحة في الصوت ولم يشعروا بتحسن لمدة أسبوعين يجب عليهم مراجعة الطبيب الخاص بهم في أسرع وقت ممكن، ويجب التنبيه قبل البدأ بذكر أعراض سرطان الحبال الصوتية أن هذه الأعراض من الممكن أن تحدث لأسباب كثيرة غير سرطان الحبال الصوتية، ولكن في حال الشعور بهذه الأعراض نؤكد على أهمية مراجعة الطبيب بأسرع وقت ممكن، وتتلخص الأعراض في ما يأتي[٢]:

  • التهاب الحلق المزمن لفترة طويلة.
  • السعال المستمر.
  • الشعور بألم في عملية بلع الطعام.
  • وجود مشاكل في عملية البلع.
  • وجود ألم في الأذن.
  • وجود مشاكل في عملية التنفس لدى الشخص المصاب.
  • خسران الوزن المفاجىء.
  • وجود كتلة في منطقة الرقبة وغالبًا ما يكون سببها انتشار السرطان من الأحبال الصوتية إلى الغدد اللمفاوية في منطقة الرقبة.

علاج سرطان الحبال الصوتية

يعتمد علاج سرطان الحبال الصوتية على تشخيص المصاب به في البداية والذي بدوره يعتمد على أعراض سرطان الحبال الصوتية، حيث يقوم الطبيب في البداية بإجراء الفحص السريري للمريض ويقوم بفحص الحلق والرقبة، ثم يتنقل إلى تنظير الحنجرة باستخدام أنبوب رفيع يحتوي في مقدمته على ضوء وخلال هذا التنظير يقوم الطبيب أيضًا بأخذ خزعة، وفي آخر المطاف يطلب الصور الأشعة مثل صور الرنين المغناطيسي والصور الطبقية، وكل هذه الإجراءات لتحديد موقع السرطان بشكل دقيق ومعرفة إن كان قد انتشر إلى أي مكان آخر وذلك لتحديد نوع العلاج المناسب لحالة المريض، وتتلخص طرق علاج سرطان الحبال الصوتية في ما يأتي[٣]:

  • العلاج بالأشعة: حيث يعتمد العلاج بالأشعة على توصيل كمية كبيرة من الأشعة السينية التي تحمل طاقة هائلة جدًا تمكنها من قتل الخلايا السرطانية، ومن أهم فوائد هذا النوع من أنواع العلاج أن الأضرار الواقعة على باقي أعضاء الجسم من الممكن تقليلها بشكل كبير.
  • العلاج الكيماوي: وفي هذا النوع من العلاج يتم استخدام مجموعة من الأدوية التي تمتلك القدرة على قتل الخلايا السرطانية أو لديها القدرة على تقليل سرعة تكاثر الخلايا السرطانية، حيث تعطى هذه الأدوية في وريد المصاب ولذلك فهي تحتوي على العديد من المضاعفات والآثار الجانبية.
  • العلاج بالجراحة: وهي تستخدم غالبًا في حالات المراحل الأولى للسرطان للمحافظة على باقي أجزاء الحنجرة غير المصابة، وتستخدم أيضًا لإزالة الحنجرة بشكل كامل في حالة انتشار السرطان في جميع أجزاء الحنجرة.

المراجع[+]

  1. "Laryngeal Cancer", www.healthline.com, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  2. "Signs and Symptoms of Laryngeal and Hypopharyngeal Cancers", www.cancer.org, Retrieved 18-12-2019. Edited.
  3. "Laryngeal Cancer Care Path", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 18-12-2019. Edited.