أعراض سرطان الحنجرة المبكرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٠ ، ٢ يونيو ٢٠٢١
أعراض سرطان الحنجرة المبكرة

أعراض سرطان الحنجرة المبكرة

سرطان الحنجرة هو أحد السرطانات التي تبدأ من سطح الغشاء المخاطي للحنجرة ببنية خلوية سرطانية تسمى الخلايا الحرشفية، كما قد تحدث بشكل أقل شيوعًا وهي الخلايا السرطانية من الخلايا اللعابية أو الغضاريف والأنسجة الرخوة الأخرى، كما يتميز هذا السرطان بارتباطه بشكل وثيق بالتدخين،[١] ووفقًا لجمعية السرطان الأمريكية لسرطان الحنجرة في الولايات المتحدة " تُشخص سنويا حوالي 12620 حالة جديدة من سرطان الحنجرة، ومعظم المصابين يبلغون أكبر من 55 سنة عمرًا، كما وقد لوحظ انخفاض معدل الإصابة بالحالات الجديدة من سرطان الحنجرة بحوالي 2-3% سنويًا بسبّب قلة عدد المدخنين على مدى 10 سنوات ماضية "،[٢] وتشمل أهمّ أعراض هذا السرطان ما يأتي:

تغيّر الصوت

غالبًا ما يسبّب سرطان الحجرة التي يبدأ في النمو على الحبال الصوتية في منطقة من الحنجرة تدعى المزمار تغيرات باكرة في نبرة الصوت، وتؤدي هذه التغيرات لإتاحة الفرصة لتشخيص هذه السرطانات في مرحلة مبكرة جدًا من تطورها، حيث يجب مراجعة الطبيب مع أي بحة صوت تستمر لأكثر من أسبوعين،[٣] وبالرغم من كونه أحد الأعراض الأكثر شيوعًا لسرطان الحنجرة إلا أنّه قد يحدث بالترافق مع استخدام الصوت بكثرة كما في حالات الصراخ، أو أن يحدث بالترافق مع أمراض أخرى ومنها الآتي:[٤]


أعراض أخرى

من السهل الخلط بين أعراض سرطان الحنجرة والعديد من الحالات المرضية الأخرى، ولكن يجب التحدث لمقدم الرعاية الصحية في حال وجود أحد الأعراض الآتية في حال كانت مترافقة أو غير مترافقة مع بحة الصوت من أجل الصول على التشخيص الدقيق، ومنع انتشار السرطان في حال كان هو المسبب لذلك[٥] وتتضمن أهمّ هذه الأعراض:[٦]

  • ألم وصعوبة البلع.
  • الإحساس بوجود كتلة أو تورم في الرقبة.
  • السعال المزمن.
  • التهاب البلعوم المتكرر.
  • آلام الأذن.
  • صعوبة التنفس.
  • رائحة الفم الكريهة.
  • صوت التنفس الصاخب.
  • فقدان الوزن غير المفسر.
  • التعب المستمر.


أعراض تستوجب زيارة الطبيب الفورية

يجب مراجعة الطبيب في حال استمرار أي من أعراض سرطان الحنجرة المذكورة سابقًا لأكثر من 3 أسابيع، حيث يمكن أن تحدث هذه الأعراض بالترافق مع حالات أقل خطورة مثل التهاب الحنجرة،[٧] ولكن قد تظهر الحاجة لطلب المشورة الطبية العاجلة في حال وجود أحد الأعراض الآتية:[٨]

  • الصعوبة في التنفس.
  • الصوت الصاخب المرافق للتنفس بشكلٍ عام مثل الزفير -وهو ما يدعى بالصرير الحنجري-.
  • الإحساس بوجود كتلة عالقة في البلعوم.
  • السعال الدموي أو ما يدعى نفث الدم.


تبين من المقال أنّ سرطان الحنجرة من السرطانات المرتبطة بالتدخين والتي تترافق غالبًا مع أعراض باكرة تشكل بحة الصوت أهمّها، كما يترافق هذا السرطان مع صعوبات في التنفس أو السعال الدموي والتي يتطلب ظهورها مراجعة مقدم الرعاية الصحية للحصول على التشخيص الباكر الذي يحمي من انتشار السرطان.

المراجع[+]

  1. "Laryngeal Cancer", hopkinsmedicine, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  2. "Key Statistics for Laryngeal and Hypopharyngeal Cancers", cancer, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  3. "Signs and Symptoms of Laryngeal and Hypopharyngeal Cancers", cancer, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  4. "Laryngeal cancer", cancerresearchuk, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  5. "Laryngeal Cancer", my.clevelandclinic, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  6. "Laryngeal (larynx) cancer ", nhs, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  7. "Laryngeal (larynx) cancer", nhs, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  8. "Laryngeal Cancer ", my.clevelandclinic, Retrieved 24/5/2021. Edited.