أعراض حساسية العين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
أعراض حساسية العين

حساسية العين

إن أكثر الأشخاص عرضًة للإصابة بأمراض حساسية العين هم الأشخاص الذين لديهم تاريخ مرضي كالتهاب الأنف التحسسي والتهاب الجلد، وتظهر بالعادة علامات وأعراض حساسية العين والحساسية بشكل عام قبل سن الثلاثين، وهؤلاء من يكون لديهم تاريخ شخصي أو عائلي مع الحساسية، وتطور علامات وأعراض حساسية العين مشابه لحساسية الأنف، حيث تتسبب الأجسام المضادة في تغطية العديد من الخلايا في الملتحمة، وفي حالة التعرض للحساسية مرة أخرى يتم طلب إطلاق الهيستامين والمواد الكيميائية الأخرى من هذه الخلايا والنتيجة هي الحكة وسيلان العيون والشعور بعدم الراحة، والحساسية تجاه الضوء، وقد تصاب عين واحدة بالحساسية وقد تتأثر العينان بالعامل المسبب في ذات الوقت، في هذا المقال سيتم التعرف أكثر على حساسية العين وأعراضها وطرق العلاج[١].


أعراض حساسية العين

معظم حالات حساسية العين تعود لعامل مهيّج أكثر من كونه حالة خطِرة، ومع ذلك فإنّ أعراض حساسية العين الشديدة قد تكون مُقلِقة وقد تدفع الشخص لزيارة طبيب العيون وأخصائي الحساسية وأحيانًا من شدة الأعراض قد يحتاج الشخص الذهاب للطوارئ، حيث أن حساسية العين الشديدة قد تحدث ضررا خطيرا قد يكون أحيانًا مهدّدًا للبصر، إن أعراض حساسية العين بما فيها التهاب الملتحمة نتيجة عامل مسبب للحساسية الذي سيؤدي الى تضخم الأوعية الدموية داخل الملتحمة، ويظهر على شكل احمرار وبقع دم داخل العين ، تتراوح أعراض حساسية العين من البسيطة كالاحمرار إلى الأعراض الشديدة كالتورّم وخروج افرازات من العينان[١]، و أعراض حساسية العين هي:

  • احمرار العين: حيث تتوسع الشعيرات والأوعية الدموية داخل الملتحمة مما يسبب تهيّج العيون.[٢]
  • تورّم الجفون: نتيجة التهاب الملتحمة أو نتيجة فرك العين بمسبب التحسس.[٢]
  • الحكّة: فمع زيادة التهيج ومع فرك العيون سيزيد من الشعور بالحكة داخل العيون.[٢]
  • وجود ألم وتورم داخل العين يوصف بشعور الاحتراق.[٢]
  • التمزّق.[٣]
  • ضبابيّة الرؤية.[٣]
  • إفرازات العيون.[٣]

أسباب حساسية العين

إن حساسية العين تحدث نتيجة مسببات داخلية وخارجية فهي هدف سهل كونها مكشوفة وحسّاسة لمسببات الحساسية والمهيجات المختلفة كحبوب اللقاح وذرّات الغبار والجراثيم وأيضًا وبر الحيوانات، وحساسية العين لا تسبب العدوى لذا فهي لا تنتقل من شخص لآخر، إنّما هي استجابة الجسم لهذه المواد المثيرة للحساسية عن طريق اطلاق المواد الكيميائية ومنها الهيستامين الذي يؤدي الى حدوث الإلتهاب، ومن المهم التفرقة بين أعراض حساسية العين و التهابات العين الأخرى، فالمهيّجات كالأوساخ والدخان والكلور سيؤدي الى تورّم واحمرار العينين إلاّ أن ذلك ليس بفعل تحسسي، وأيضا الأعراض الجانبية لبعض الأدوية هي ليست من أعراض حساسية العين وكذلك الفيروسات والبكتيريا التي تصيب العين بالعدوى هي ليست حساسية عين.[٤]

علاج حساسية العين

سيعاني الشخص من حساسية العين حين يتعرض لعامل مُسبب ومُهيّج، وحيث أنه لا يوجد علاج للحساسية إلا أنه توجد العديد من الطرق المختلفة لعلاج أعراض حساسية العين بما فيها الأدوية وإبر مضادات الحساسية وقطرات العيون، وفيما يلي ذكرها بالتفصيل:[٥]

الأدوية

بعد تشخيص الطبيب لحالة الحساسية التي يعاني منها المريض بطرق التشخيص المتّبعة سيقوم بوصف بعض الأدوية التي ستساعد في تخفيف أعراض حساسية العين وخاصًة مع أعراض الحساسية الأخرى وتشمل ما يأتي:[٥]

  • مضادات الهيستامين مثل اللوراتيدين والديفين هيدرامين.
  • مضادات الاحتقان مثل الأوكزيميتازولين والزيدوفيدرين.
  • الأدوية الستيرويدية مثل بريدنيسون.

إبر الحساسية

هي الخيار الثاني بعد الأدوية في حال لم تتحسن الأعراض على الأدوية، وهي عبارة عن علاج مناعي يتكون من سلسلة من الإبر المحتوية على العامل المُهيّج والذي تزيد نسبته تدريجيا في الحُقن مع الوقت، والغرض من هذه الإبر هي تقوية الجسم على عوامل الحساسية وبالتالي تخفيف الأعراض التحسسّية.[٥]

قطرات العيون

خيارات قطرات العيون لعلاج أعراض حساسية العين واسعة، فبالإضافة لقطرات العين الموصوفة من قبل الطبيب هناك العديد من القطرات المُرطّبة كالدموع الصناعية والمتواجدة في الصيدليات وعلى أرفف المحلات التجارية والتي تساعد في غسيل وازالة العامل المهّيج من العيون والمُحتوية على مضادات الهيستامين والأدوية الغير ستيرويدية، يكون بعضها للاستخدام اليوم والبعض الآخر عند الحاجة لإزالة أعراض الحساسية.[٥]

العلاجات المنزلية

إضافًة لخيارات الأدوية والقطرات يمكن علاج تحسّس العين بالطرق المنزلية المتعددة كاستخدام منشفة مرطبة بماء بارد لإزالة أعراض الحساسية بوضعها على العين المغلقة وتكرار ذلك خلال اليوم وذلك من شأنه علآج الجفاف والتهيّج ، ولكنه لا يعالج أسباب الحساسية بشكل مباشر.[٥]


الوقاية من حساسية العين

من منطلق الوقاية خيرٌ من العلاج، فإن أسهل الطرق لمنع حدوث حساسية العين وأعراضها كالاحمرار والحكة هو بالابتعاد عن مسببات الحساسية، وهي المهيجات التي تؤدي إلى ظهور أعراض حساسية العين، ومن أجل الابتعاد عن الغبار، العفن، حبوب اللقاح ووبر الحيوانات المسببة للحساسية يمكن اتباع الاستراتيجيات الآتية:[٦]

  • ابقاء المنزل نظيفًا وجافًا ، وابقاء نسبة الرطوبة أقل من 55% لتقليل العوامل المسببة للحساسية الشائعة كالغبار والعفن.
  • ارتداء قناع واق للوجه عند التنظيف وازالة الغبار، وكنس ورق الأشجار وعند استخدام المكنسة الكهربائية، والأفضل قيام شخص آخر بهذه الأعمال ان أمكن.
  • ابقاء النوافذ مغلقة في أوقات النهار عندما يكون الجو مليئا بذرات اللقاح وفي حالات العواصف حيث يُفضل البقاء في المنزل واستخدام مكيفات الهواء .
  • غسل اليدين، وأخذ حمام وتغيير الملابس عند البقاء خارج المنزل وملآمسة الحيونات.
  • لمكافحة العث وحشرات الفراش ينصح بتنظيف المراتب والبياضات بشكل دوريّ بالماء الساخن واستخدام مضادات العث على البياضات وأغطية المخدات.
  • يمكن استخدام فلتر لتنقية الهواء والمصنوع خصيصًا من أجل الحساسية.

فيديو عن حساسية العين وكيفية الوقاية منها

في هذا الفيديو يتحدث أخصائي طب وجراحة العيون الدكتور محمد بلال خليل عن حساسية العين وكيفية الوقاية منها.[٧]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Eye Allergy (Allergic Eye Disease)", /www.medicinenet.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "What is allergic conjunctivitis?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "An Overview of Eye Allergies", www.verywellhealth.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  4. "Eye Allergies (Allergic Conjunctivitis)", www.aafa.org, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "Eye Allergies", www.healthline.com, Retrieved 30-11-2019. Edited.
  6. "Types of Allergies: Eye Allergy", www.healthgrades.com, Retrieved 5-12-2019. Edited.
  7. "حساسية العين وكيفية الوقاية منها"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 09-12-2019.