أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢ يناير ٢٠٢٠
أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير

مفهوم الإصابة بالسرطان

تؤثر الإصابة بالسرطان بجعل الخلايا تنمو وتتكاثر دون سيطرة الجسد، وهذا ما ينتج الأورام، يسبب مشاكل الجهاز المناعي والقصور في وظائف الأعضاء، كما إن لهذا المرض أنواعًا كثيرةً، منها ما يمتاز بنمو سريعٍ للخلايا السرطانيّة، أو جعل الخلايا الأخرى تنمو وتنقسم بمعدل أبطأ من الطبيعي، وهنالك بعض الأنواع التي لا تكوّن أورامًا كسرطان الدمِ، وإذ إن الخلايا السليمة تستجيب لأوامر الجسد عند استبدالها بأخرى جديدةٍ، بغاية القيام بالوظائف الجسدية بفعالية أكبر، فإن الخلايا السرطانية لا تملك المكون الذي يدفعها للاستجابة لأوامر الجسدِ بإيقاف الانقسام أو الموت، وهكذا تتكاثر هذه الخلايا مستهلكةً الأوكسجين والمواد الغذائية التي تحتاج لها الخلايا السليمة، وهنالك أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير، وسيذكرها المقال تاليًا.[١]

أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير

يمكن للسرطان أن يسبب أيّ نوعٍ من العلامات والأعراض تبعًا لقدرته على إصابة مختلف أعضاء الجسد ثمّ تعطيل وظائفه، وتكمن أهمية العلم بأعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير بدفع المصاب للتشخيص المبكّر مما يحسّن النتائج، ومن بعض هذه الأعراض ما يأتي:[٢]

ملاحظة تغيرات في الجهاز الهضمي

وتمتلك هذه النقطة أهمية أكبر عندما يكون التغير حاصلًا منذ فترةٍ كبيرةٍ، إذ يعد مؤشرًا على وجود مشاكل في الجهاز الهضمي، كداء الأمعاء الالتهابي أو القولون العصبي، وهذه المشاكل بدورها تعدّ مؤشرات لبعض أنواع السرطان، وبالأخص الحادث في القولون، المثانة وغدة البروستات، ويوصى المصاب بالإمساك او الإسهال الشديد والمستمر باستشارة الطبيب، ويعدّ الأمر ضرورةً إذا ترافق البراز بالدمّ أو حدوث نزيفٌ في المستقيم، وقد يشتبه الأمر هنا ما بين الإصابة بالبواسير أو السرطان، ويكمن الفرق بينهما بشدة الأعراض وازديادها سوءًا مع المدّة الزمنية، وهذا يرجح الإصابة بالسرطان، لأنّ البواسير تخفّ أعراضها مع الوقت.[٣]

مواجهة صعوبة في التبول

حين يلاحظ المصاب تواجد دمٍ في البول، أو مَنيّ، وقد ترافق ذلك بصعوبةٌ في التبول، فإنه ينصح بمراجعة الطبيب، بحيث إن هذه الأعراض تشير لحدوث سرطان المثانة أو سرطان غدة البروستات، والذي يصاب بهِ رجلٌ من تسعة رجالٍ، ولهُ أعراض مميزة منها الإحساس بحرقة أثناء التبول، تدفق ضعيف للبول، إختلال القدرة على الانتصاب وفقدان السيطرة على المثانة أو الأمعاء.[٣]

فقدان الوزن

إن التغيرات البسيطة في الوزن قد تحدث ضمن ممارسة الأنشطة اليومية، كتناول الوجبات الدسمة، القيام بالتمارين الرياضية المكثفة وشرب السوائل بكثرةٍ، لكنّ نقصان الوزن غير المقصود وبمعدلٍ سريعٍ يوجب استشارة الطبيب، لكنّه ليس إشارةً قطعيةً للإصابة، وقد بيّنت دراسة واحدةٌ تعريف خارة الوزن غير المقصودة بأنها فقدانٌ بمقدارِ 5% من وزن الجسم في فترة أقل من 12 شهرٍ، ودون اللجوء لأي تغييرٍ في نمط الحياة أو اتباعٍ حميةٍ ما، ويبقى الأمر ضمن أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير.[٣]

التغيرات الحاصلة في الخصية

تعد الإصابة بهذا النوع من السرطان نادرة الحدوث ضمن الفترة العمرية ما بين 20-34 عامًا، ويشخص ذلك بحدوث الألم في واحدةٍ او كلتا الخصيتين، تغير في الحجم، الإحساس بالألم أو الخدر في كيس الخصيتين أو تورمه، لكن الأمر قد يتقاطع مع إصابة بالعدوى البكتيريّة أو الفيروسيّة، وهنا يوصى بالتحدث مع المختصّ للتشخيص الأمثل.[٣]

التورم في الثدي

وبالرغم من ندرة إصابة الذكور بسرطان الثدي لكنّه ذلك قد يحدث، إذ يملك الرجال كميةً صغيرة من أنسجة الثدي، والتي تحتوي على قنوات تتعرّض غالبًا للإصبة بالأمر، ومن ثمّ يبدأ انتشار المرض في أنحاء الصدرِ، وتتضمن الإصابة وجود تكتلاتٍ، حدوث تنقير للجلد، أي يصبح مشابهًا لقشر البرتقال، بالإضافة لفراغ الحلمة وانعكاسها، الاحمرار في المنطقة، وعلى أيّ رجلٍ يلاحظ هذه التغيرات أن يتوجه لاستشارة الطبيب.[٣]

استمرار السعال

بحيث إن السعال الذي لا تخف شدته ع الوقتِ، أو الذي يزداد سوءًا مع التقدمِ في فترة الإصابة، يعد ذلك عرضًا لسرطان الرئة، ويوصف عادةً بالسعال المصاحب لاندفاع الدم، ازدياد الإفرازات المخاطيّة، صعوبةٍ في التنفس وقصرًا فيه، آلامٍ في الصدر، التعب العام، بالإضافة إلى بحةٍ في الصوت.[٣]

الإحساس بإعياء في الجسد

ويعرف الإعياء بالإحساس المستمر بالتعب وفقدان الطاقة، وهنالك العديد من الأمراض المزمنة التي تسببه، لكنّ سرطان الدم وسرطان الغدد اللمفوية يعملان على إحداث خلل في إنتاج خلايا الدم البيضاء المسؤولة عن نقل الأوكسجين لأعضاء الجسد، وتبعًا لنقص هذه الخلايا يبدأ الشعور بالتعب، والذي لا يتحسّن بالنوم، ويعدّ هذا العرض ضمن أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير، ويستدعي التوجه للمختصّ والقيام بالفحوصات المتعلقة بهِ.[٣]

كما يترافق حدوث السرطان بأعراض غير مبررة كمثل الإحساس بألم مستمر الحدوثِ في المفاصل والعضلات دون سبب معيّن، الإصابة بالحمى أو التعرق الليلي دون مسبب لهما، وتعد هذه الأعراض ضمن أعراض تدل على السرطان يتجاهلها الكثير.[٤]

المراجع[+]

  1. "What to know about cancer", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  2. "What Are Some of the Signs and Symptoms of Cancer?", www.everydayhealth.com, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ "What are the early symptoms of cancer in men?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-12-2019. Edited.
  4. "Cancer", www.mayoclinic.org, Retrieved 28-12-2019. Edited.