أعراض الانسداد الرئوي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٢ ، ١٥ يناير ٢٠٢٠
أعراض الانسداد الرئوي

الانسداد الرئوي

الانسداد الرئوي هو عبارة عن جلطة دموية تحدث في الرئتين، حيث يؤدي هذا الانسداد إلى تلف جزء من الرئة، وذلك بسبب عدم تدفق الدم بشكلٍ كافٍ ونقص مستوى الأكسجين في الدم، ويمكن أن يحدث هذا الانسداد بسبب تجلط الأوردة العميقة في الجسم، وإذا لم يتم تشخيص الانسداد الرئوي وعلاجه في وقت مبكر فيمكن أن يكون مهددًا للحياة، وتجدر الإشارة إلى أن العلاج الفوري لهذا الانسداد يقلل من فرص إصابة الرئة أو تلفها بشكل دائم، وفي هذا المقال سيتم استعراض أعراض الانسداد الرئوي.[١]

أعراض الانسداد الرئوي

هناك العديد من أعراض الانسداد الرئوي التي يمكن أن تظهر على المصاب بهذا الانسداد، ويمكن أيضًا أن تختلف هذه الأعراض بشكل كبير من مريض لآخر، حيث يعتمد ظهور أعراض الانسداد الرئوي على حجم الجزء المصاب من الرئة وحجم التجلطات أيضًا وما إذا كان الشخص مصاب بأحد أمراض القلب أو الرئة، وتشمل أعراض الانسداد الرئوي على كل من ما يأتي:[٢]

ضيق التنفس

ضيق التنفس يحدث عندما يكون من الصعب للشخص التقاط أنفاسه أو الحصول على كميات كافية من الهواء، حيث يعد ضيق التنفس المصحوب بالغثيان أو ألم الصدر من أحد أعراض الانسداد الرئوي أو أحد أعراض أمراض القلب أو الرئتين، ويمكن أن تظهر العديد من أعراض ضيق التنفس كأن يصبح الشخص يلهث أو غير قادر على التنفس ببطء أو الشعور بالاختناق، ويمكن أن يكون ضيق التنفس مفاجئًا أو مزمنًا، حيث يظهر ضيق التنفس المزمن خلال الأنشطة اليومية كالتنقل من غرفة لأخرى، ويمكن أن يزيد ضيق التنفس أثناء الاستلقاء.[٣]

السعال

يعد أيضًا السعال من أحد أعراض الانسداد الرئوي، حيث يعاني المصاب بالانسداد الرئوي من السعال الرطب أو كما يصفه البعض بالسعال الصدري، حيث يكون هذا السعال مصحوبًا بالدم أو بالمخاط أو البلغم، وحيث يحتوي هذا البلغم على كميات صغيرة من الدم ذو اللون الغامق، حيث يعد مصدر هذا الدم من الرئتين، ويمكن علاج السعال بعدة طرق والتخفيف منه كأن يصف الطبيب للمريض بعض الأدوية المضادة للسعال أو مسكنات الألم، وتجدر الإشارة إلى أن السعال بسبب الأنسداد الرئوي أو الالتهاب الرئوي أو توسع القصبات يكون مزمنًا.[٤]

ألم في الصدر

يعد الشعوربألم في الصدر من أحد علامات وأعراض الانسداد الرئوي الشائعة، حيث يمكن للمصاب الشعور بآلام مشابهة لآلام الأزمة القلبية، وقد يزيد الشعور بألم الصدر عند محاولة المريض التنفس بعمق أو عند الإصابة بالتهاب الجنبة أو عند السعال أو عند الأكل أو حتى عند محاولة الانحناء، بالإضافة إلى أنه يمكن الشعور بهذه الآلام الصدرية أثناء بذل أي نشاط صعب أو بذل مجهود، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الألم لا يخف ولا يهدأ أثناء التوجه للنوم أو أخذ قسط من الراحة.[٢]

القلق والأرق

القلق هو الشعور بالهلع أو الخوف من شيء ما، وهو عبارة عن جزء رئيس من عدة اضطرابات مختلفة كاضطرابات الهلع واضطراب القلق الاجتماعي، والرهاب أو الخوف المفرط واضطراب الوسواس القهري واضطراب القلق الانفصالي، واضطراب القلق المرضي واضطراب ما بعد الصدمة، حيث يعد القلق الناتج عن هذا الانسداد هو اضطراب القلق المرضي، وهناك العديد من أعراض القلق، التي يمكن أن تختلف من شخص لآخر، وتشمل أعراض القلق على زيادة معدل ضربات القلب وزيادة التنفس والأرق والصعوبة في التركيز، بالإضافة إلى صعوبة النوم.[٥]، أما الأرق فهو عبارة عن اضطراب في النوم، حيث يصيب الأرق ملايين الأشخاص حول العالم، حيث يجد الأفراد المصابون بالأرق صعوبة في النوم ويمكن أن يترتب عليه آثار جانبية أو مضاعفات خطرة، ويعد الأرق مرتبط بزيادة خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة كالانسداد الرئوي، وعادةً ما يسبب الأرق الخمول أو النعاس أثناء النهار، ويعد تقلب المزاج والتهيج والقلق من أعراض الأرق.[٦]

عدم انتظام ضربات القلب

عندما ينبض القلب بسرعة كبيرة أو ببطء شديد أو بشكل مبكر جدًا أو بشكل غير منتظم، فإن هذا يسمى بعدم انتظام دقات القلب، ويحدث عدم الانتظام هذا عندما لا تعمل الإشارات الكهربائية التي تنسق دقات القلب بشكل صحيح، وتظهر العديد من الأعراض على المصاب بعدم انتظام ضربات القلب والتي قد تكون قاتلة، كضيق التنفس والدوخة والإغماء وألم الصدر بالإضافة إلى الشعور بالضعف العام، وتجدر الإشارة إلى أن هناك العديد من مضاعفات عدم انتظام دقات القلب كالسكتة الدماغية أو قصور القلب.[٧]

أعراض أخرى

مرض الانسداد الرئوي يمكن أن يشكل خطرًا كبيرًا على حياة المصاب به، حيث يجب التوجه للطبيب فور ظهور أحد العلامات والأعراض السابقة لهذا المرض، وقد تظهر أيضًا العديد من العلامات والأعراض الأخرى، التي يمكن أن تحدث عند الإصابة بالانسداد الرئوي، حيث تشمل هذه العلامات والأعراض على الشعور بألم شديد في إحدى الساقين وتورمها، أو الشعور بهذا الألم في كلا الساقين وأيضًا ظهور شحوب في البشرة، أو إصابة البشرة بالازرقاق والإصابة بالحمى، بالإضافة إلى الإصابة بفرط التعرق والشعور بالدوخة أو بالدوار.[٢]

المراجع[+]

  1. "Pulmonary Embolism", www.healthline.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت "Pulmonary embolism", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  3. "Dyspnea (Shortness of Breath)", www.webmd.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  4. "Types of coughs: What do they mean?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  5. "Anxiety", www.healthline.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  6. "Insomnia: Everything you need to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.
  7. "What to know about arrhythmia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 14-01-2020. Edited.