أضرار الكينوا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٧:٠٠ ، ٧ فبراير ٢٠٢٠
أضرار الكينوا

الكينوا

هي عبارة عن بذور لنبات الكينوا، ازداد الإهتمام بها مؤخرًا واعتمادها كطعامًا رائعًا وصحيًّا بسبب محتواها الغني بالمواد المغذية والعناصر الغذائيّة الضروريّة التي تقدّم الفوائد الصحيّة للجسم، تعود نشأت الكينوا إلى حوالي 7000 عام في جبال الأنديز وتمت تسميتها بالحبوب الأم، وبالرّغم من انتشارها ونموّها الآن في جميع أنحاء العالم إلًا إنّ أغلبيّتها يتم انتاجها في البيرو وبوليفيا، تمتاز بكونها حبوبًا كاملة وتفتقر باحتوائها على الجلوتين مما يجعلها خيارًا صحيًّا للأشخاص الذين يعانون من الإضطرابات الهضميّة أو حساسيّة القمح والجلوتين، يوجد حوالي أكثر من 3000 نوعٍ منها وتعد الانواع الأكثر انتشارًا وشيوعًا هي: البذور الحمراء والبيضاء والسوداء، وفي هذا المقال سيتم التعرّف على أضرار الكينوا الصحيّة والقيمة الغذائيّة لها.[١]

أضرار الكينوا

تعد الكينوا آمنة عند تناولها كغذاء، ونظرًا لعدم توفر معلوماتٍ موثوقةٍ كافيةٍ حول أضرار الكينوا المحتملة عند استهلاكها أو تناولها بكميّاتٍ كبيرة، ولكن هناك بعض المحاذير والاحتياطات التي تسبب الآثار الجانبيّة والأضرار لبعض الفئات الصحيّة الناتجة عن استهلاك بذور الكينوا وتشمل:[٢]

  • الحمل والرّضاعة الطّبيعيّة: نظرًا لعدم توفر معلومات موثوقة حول أضرار الكينوا وسلامتها على الحامل والمرضع، لذلك ينصح بتجنّب استهلاكها والبقاء في جانبٍ آمنٍ.[٢]
  • تحتوي على Saponins: وهو عبارة عن طلاءٍ مرير وطبيعيٍّ يغلّف السطح الخارجي لحبوب الكينوا، يسبب هذا المركّب تهيّجًا شديدًا في المعدة لذلك ينصح بغسل الحبوب جيّدًا ثمّ نقعها لمدةٍ لا تقل عن 30 دقيقة وشطفها عدة مراتٍ قبل طهيها.[٣]
  • تحتوي على Phytates: يسبب وجوده تقليل قدرة الجسم على امتصاص المعادن مثل: الزنك والحديد.[٤]
  • تحتوي على Oxalates: تساهم الأطعمة الغنيّة بالأكسالات كالشمندر والسبانخ في تكوين حصوات الكلى لدى بعض الأفراد، ويمكن أن يتم تقليل هذه الآثار عن طريق شطفها ونقعها قبل طهيها.[٤]
  • الحساسيّة: تشمل اعراض حساسيّة الكينوا الالتهابات الجلديِّة والّسعال وضيق التنفّس والصدر والصّفير والحكّة والأكزيما والقشعريرة والغثيان والقيء والإسهال وآلام المعدة وزيادة معدّل ضربات القلب وتورّم الوجه وانخفاض ضغط الدّم وشحوب الجلد، ولهذا ينصح بتجنّب تناولها واستشارة الطّبيب المختص في حال ظهور أيًّا من هذه الأعراض أو حول إمكانيّة تناولها إذا كان الشّخص يعاني من حساسيّة الكينوا.[٣]

القيمة الغذائيّة للكينوا

تمتاز الكينوا بمحتواها الغني بالفيتامينات والمعادن والمواد المغذية والبروتينات والفيتامينات المعقّدة والمغذيات النّباتيّة والأحماض الأمينيّة والفلافونويدات التي تعد غذاءًا مثاليًّا يساعد في تنظيم وظائف الجسم وتعزيز عمليّة التمثيل الغذائي، ووفقًا لوزارة الزّراعة الأمريكيّة يحتوي 100 غرام من حبوب الكينوا المطبوخة على ما يأتي:[٥]

القيمة الغذائية المقدار
السعرات الحرارية 120 سعرة حرارية
الماء 71.61 غرام
البروتين 4.4 غرام
إجمالي الدهون 1.92 غرام
الكربوهيدرات 21.3 غرام
الألياف الغذائية 2.8 غرام
السكريات 0.87 غرام
الأحماض الدهنية المشبعة 0.23 غرام
الأحماض الدهنية غير المشبعة الاحادية 0.53 غرام
الأحماض الدهنية غير المشبعة 1.08 غرام

المراجع[+]

  1. "What Is Quinoa? One of The World's Healthiest Foods", www.healthline.com, Retrieved 28-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "QUINOA", www.webmd.com, Retrieved 28-01-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "Do I Have a Quinoa Allergy?", www.healthline.com, Retrieved 28-01-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Quinoa 101: Nutrition Facts and Health Benefits", www.healthline.com, Retrieved 28-01-2020. Edited.
  5. "10 Incredible Benefits Of Quinoa", www.organicfacts.net, Retrieved 28-01-2020. Edited.