أشعار أزهري محمد علي في الغزل

أشعار أزهري محمد علي في الغزل
أشعار أزهري محمد علي في الغزل

قصيدة: يا زولة الصوت طالع مني

قال الشاعر أزهري محمد علي:

يا زولة
الصوت الطالع منِّي
بِدِّي مسامعِكْ راسْ الخيط
والشوْفْ البِحسِبْ
حَبّ الرَّمل التِحْتِكْ
بِعْرِفْ رنَّة ضحكِكْ
رقم الهاتف
وشارع البيت
والخوف البِفْضَح صمتي
بِعرفِكْ إنتِ
يعلم إنِّي
ماني المالي هُدومي
ومافي الجُبَّهِ
إلاَّ إنت
زولة
وكاكاو الدم الفيكْ
مين السّماكِ سِفاح
مِنْ رِحِم أبنوسه ونخلة
مين الورّاك إفراز الشهد
وأدَّاكِ مذَاقْ مِن ريق النحلة
كضّابه الغابة القالَت
تَشتِلْ أنْناسَه على الصحرا
كضّابة القلتى حتفصلِّي توب العِيد للَهَلهْ
كضّاب القلتَ ملْحوقه خطاوى المَهَلَة
يا زولة
مخنوقة الشهقة الفي رئتي اليمنى
محمومة خلايا الدم والزفرة
مهمومة شِعاب القفص الصدري
مَمْحوقة حُلول الشفرة
مفقود مُفْتاح الباب السرِّى
تذكَّرْ
وين لاقيتَكْ صدفه؟
قالتلي حبيبة القلب الأولى
والفرح المُعْلَن مدسوسْ
دسيتْ على رِحم الذاكرة النُطفة
فى هذا الزمن السوس
إتْرَفَعَتْ بيناتنا الكُلفة
غنيتِكْ نَخله وأبنوسْ
ومَشيِتكْ متقرّب لعيونِكْ زُلفى
تذكَّر وين لاقيتك صدفة
أذْكُرْ كنَّا عناصر شتّى
اكتملتْ بينَاتْنا العِفَه
والصيف اللاذِع شتَّا
صَفَق النِيم إتساقَطْ حَتَّ
طَرْفَه لَمَحتِكْ
شِلْتَ النفَسَ
الأبى يتْخَتَّ
يضْحَكْ صَحْوك
نوّر كل مناحي الحِتَّة
وما اتسائلتَ عن اسمِك حَتّى
إتلمينا عليكِ وبَغْتَة
دسّيِنَاك من خَفَر الليل
فسّحناك المليون ميل
صَرّينا تُراب أقدَمِكْ فى مِنْديل
وشَلنَاكِ هُتاف
ومديحْ
وصهيلْ
وقدمناك قُربان للنيل
وكان من عِنْدكِ بَدَت لصحوة
جيِتك مِنِّكْ
شادِّي خَيال الشوق الصهوة
بَدينا نفلِّى الروح
مِنْ نَزَقَ الشهوة
وإترجّلتَ بفعل النخوة
جلسنا نخمِّس فنجان قهوة
إتشاركنا الزاد والمقْعَد
فَتَحنا ملف الزمن الأبْعَد
قام الفرح الطوّل مُقْعَدْ
لاقيناكْ دلوكه ودبكه
إتسالمنا سلام غُبار السِكّة.

قصيدة: هيأوني للآن للموت

قال الشاعر أزهري محمد علي:

هيأوني للآن للموت
فقط امنحوني جرعة ماء كعادتكم قبل ارتكاب شهوة الذبح
امنحوني جرعة ماء
وامنحوا العصافير حيزًا للغناء
لا فئة تؤدي إلى أختي فاطمة وإلى كل فاطمة
فاطمة خبّارة ما مرقت على المطرة
ولا لاقت أيديها الغيث
معلِّقة روحا في حبل الصبر قادوس
ولا كفّت من الدعوات
على التاكوه باب الروح
ولا فاقت من الفاتوها
في درب البحر بتكوس
فاطمة حبيبة الأطفال
ضاقت المُرّة ما ضاقت
فارّه بسيمها في الظلام فانوس
غرستها في الأرض تيراب
لا كمْلت ولا حاقت
ولا نَقّر عريقها السوس
فاطمة
لافتة تؤدي إلى النص
ممطورة ومتحاشية البلل
عصفورة في وش الرياح والزيفة
والخوف والعلل
حمّدْني ودْعِك بالرحيل
وقعّدْني دربك بالشلل
عصفورة الوطن الجميل
يا باقة والأيام دول
أمسينا حاضننك حلم
أصبحنا باكنّك طلل
يا خيّة بحجم الرهان
في المحنة والخطب الجلل
نص:
حان الآن موعد آذان الغيث
وصلاة الموية على الواطة
الحلبت ضرع الغيمة الدرّا
الغيمة الانشّت في السماء تبروقة
ودشرت همهما من سبلوقة القبلة
وفتحت بنيان الأفق الواسع
للطير الرجّع عصفورة قلبي المطلوقة
وفرَّ
للشمس السلت روحها
ومرقت من قفطان الليل ذي قرّه
ودعوات القلب الفاتح
لطفلة اتبرّت من أوزار الطين
اتوضّت من درن الأحزان المُرة
وفتحت للطير الطار القبلة
يا طير يا طيب يا صالح
تحلم بس عالم متصالح
ونحلم بالحاصِب في النِّبْلة
لي وين بنودّي وشينا الكالح
من أسئلة الأرض
ومن نقنقة الغيم الحبلى
نحن القصينا جناح الريح
وعبينا العالم في طبلة
يا طير يا طيب يا صالح
ارحل ما شاء الترحال
في طلب الموية وقوت العام
وفِذ ما فَذّ الوز
في السماء أو عام
وامرق منسلة حلمي الخاص
لرحاب الحلم العام
يا كائن عام
قفاك أعوج وما طاب
في البسيطه مقام
يا طير يا طيب يا صالح
منو الفتح الأفق لحَمام
فلت من ناب لمخلب
عطش جارح
يغايض الصحراء ببقّ
فى بطن الإبل
وريق صبار يضاير الجة
لآخر فجّة
في ذاكرة المياه العذبة.

قصيدة: مرقت من نهرك جرف أخضر

قال الشاعر أزهري محمد علي:

مرقت من نهرك جرف أخضر
بقامة حضنك البستان
بقامة يشتهيك الطل
وتحشد الحديقة هديل
تنفض المدينة رهام
جنون الاعتصام
في بت تفسح
ضحكتا الطاعمة
تستف ما يشاء الدل
مسامات الأزقة ضحك
يسلم ضحكتا الدخان
جنون
نفخ فيها الإله روح
مرق إحساسا
من طين الحما المسنون
فعمَ يتساءلون؟
عن الوعد اليقين
إذا انتبذت حفيدة الطين
أقاصي الجرح دارين من حنين
وغنيَت لي فرح وهَاج
وحلت زي حلول الروح
جسد في جبة الحلاَج
وهاج وحم الخليقة عليها
أمشاج إبتلت أمشاج
ما تاكت الباب البجيب الريح
ولا واربت نفاج
ومحتاج لي ضفتين من شوق
إذا الهدَام بلغ قيفك
أدخلي ما تسع إيديك
وامرقي ما يسع كيفك
أنا أتسلبط في لونك
عشان أسرقك من شمس تفرَ الضو
على أبعد نفق في الروح
ألون من مزيج طيفك
منو السماك ضرة الموية
ونديدة النار
يوم حتحتك فينا الرعاف
منو اللي علمك
نسج التباريح في العصب
وأنت بتجلبي الغلة
في سنينا العجاف
بخاف تجهرك موية الرهاب
وفي السكة بستفك وهم
وأنا باتجاهك محتشد
بالرغبة وإحساس اللغم
أنا متهم إني البحبك للأبد
فكره وبساسق فيك
من ذرة بخار
الموية لقاع اللحد
البنيات المن حلاتن عشرقن
ركن على غُصني بيقوقن
نقدن قندول غناي
ونقطن شهد ولبن
وفاتن مشن
فاتن مسافة يلمحنك ويمحن
فاتن مسافة يكبحن
جماح الرغبة وإلحاح الجسد
فاتن مسافة يلفحنك
من رمض أو يمنحنك ضُل
رتبي مدخلات العشق
فراش بين الرحيق والفُل
بناديلك حبيبة القلب
ينادولك حبيبة الكل
جرف أخضر بقامة حضنك البستان
بقامة يشتهيك الطل وتحتشد الحديقة هديل
تنفض المدينة رهان
جنون الاعتصام في بت
تفسح ضحكتا الطاعمة
تستف ما يشاء الدَل
مسامات الأزقة ضحك
نفخ فيها الإله روحه
مرق إحساسا
من طين الحما المسنون
جنون.

قصيدة: بحبك بحر

قال الشاعر أزهري محمد علي:

يا قمر دنياي الأبيض
يا ضي أيامي العتمة
يا ست كل البنيات
يا قلب كل الحسان
يا ست كل الناس
يا
يا
يا
إنتِ
بهمس ليك دوما
وبقول
بحبك بحر
معاي وغشيتك أسلم عليك
وأتكل قصادك هموم الحراز
اطمن طيوف الخريف الوشيك
وأبشر دواخلك بوعد الرزاز
مودر ملامحك غبيتك
لقيتك بتلفظ شوارعك بيوتك
تصادر خطاي وتكاجر مشيك
تغالط حواسك ملامحك
وتحرد عيونك مقاطع وشييك
سألتك خبارك؟ خبارك مسوكر لسانك وصمتك
يشفق
خبارك بتغرب شموسك زمان الشموس اللي بتشرق
تضيع الملاح التعطن وجيهك ومنك تدفق
خبارك غريبة؟
بقلب دواخلك بكوس الحبيبة اللي لعلك بتفرق
بتفرق حبيبتي البتلبس فصول الخصوبة
بتضحك أغاني وتدفق عزوبة وبتنزل مطر
عشقتك لأنك حبيبتي وبحبك بحر
عشقتك لأنك خواتم الحقيقة وطريق الوصول
لأنك بداية الخليقة وأساس القبول
بحي الغيوم البتفطم زبولك ترضع سهولك مواسم الهطول
واحي المداين البتفتح حدودها وتمنح عيونك جواز الدخول
يزيد خيرك ولا طابت بلاك عيشة
مقسمة أنت في غيرك مقسمة فيك ما فيشة
ومخيم ليلك العسعس
لا برقن بروق صحوك ولا صبحك رضى أتنفس
يحندك في العطش غيمك تمطري أنت في الخاطر
وتنفضي من دواخلي العس
بديت أتسامى للآخررميت توب البيات الرس
قويت واتيقنت روحي
وسقط من الكلام الغتس
دنا الداخرك بصيرة وشوف
يا بقع الضو في عتمة قلبي المحفوف
ومسربل في الشتا والليل والخوف
فارعة ومليان بكى ضيقة عليك البشرة
أنا غيبتك بيني وكنتك زملتك في الخاطر بشرى
نزلتِ ستار الجلد الهـش وطلعتِ من الجسد القشرة
تاوقت لقيتك فيني النفس الكاملة
تتوقي اليابسة والنهر
يتسارق ضوك خافت متهافت نحوك أجري وأهرول راكض
سابقت خطاي وحدقتي الغيمة وضل وبحيرة
ضاربتك بيني وضاريتك من الحزن القابض نفسي وروحي و رابض عارض
ستفت عيونك بالمطرة وقررعتك ضد الزمن الراكض
وحدقتك حبيبتي البتلبس فصول الخصوبة
بتضحك أغاني وتدفق عزوبة وبتنزل مطر
عشقتك لأنك، لأنك حبيبتي وبحبك بحر.

26 مشاهدة