أسباب ظهور حبوب الظهر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٩ ، ١٠ أكتوبر ٢٠١٩
أسباب ظهور حبوب الظهر

حبّ الشباب

يُعدّ حبّ الشباب المشكلة الجلدية الأشيع في الولايات المتحدة الأمريكية، ومن الممكن أن يتسبّب بتظاهر مناطق ذات رأس أسود أو رأس أبيض أو مليئة بالقيح، وتبعًا للأكاديمية الأمريكية لطبّ الجلدية، فإنّ 40 إلى 50 مليون شخص من الأمريكيين كانوا قد عانوا من تظاهر حبّ الشباب مسبقًا، وغالبًا ما يبدأ هذا المرض في مرحلة البلوغ، ويُعاني معظم المصابين به قبل أن يشفى تلقائيًا في مرحلة المراهقة المتأخرة أو بداية العشرينيّات من العمر، إلّا أنّه يمكن أن يستمر عند البعض إلى أواخر العشرينيّات أو حتّى الثلاثينيّات، ومن الممكن أن تتفاوت شدّته من عدّة مناطق محدودة إلى تجمّعات كبيرة من المناطق المصابة، وسيتم الحديث في هذا المقال عن أسباب ظهور حبوب الظهر وأنواعها وكيفية علاجها. [١]

أسباب ظهور حبوب الظهر

عند الحديث عن أسباب ظهور حبوب الظهر، لا بدّ من توضيح الآلية التي تتشكّل فيها الحبوب، حيث يقوم الجسم بإنتاج نوع من الزيوت يُدعى بالزهم، ويُنتج الزهم بشكل رئيس من الغدد التي ترتبط بالجريبات الشعرية في المناطق الجلدية المُشعرة، وينتقل الزهم عبر الجريب الشعري إلى البشرة من أجل زيادة ترطيب البشرة والشعر، وتتشكّل الحبوب عندما يتجمّع ويتراكم الزهم مع خلايا الجلد الميّتة، وهذا التجمّع يقوم بحجب المسامات الجلدية ويبقي على البكتيريا ضمنه، وعندما تتورّم منطقة الجريب الشعري، فإنّه يُشكّل بثورًا ذات رأس أبيض، بينما وعند تعرّض هذه المنطقة إلى الهواء، فإنّها تترافق بالبثور ذات الرأس الأسود، وتتضمّن أسباب ظهور حبوب الظهر بهذه الآلية بشكل رئيس ما يأتي: [٢]

  • الأسباب الوراثية: من الممكن أن يُشاهد حبّ الشباب بانتشار عائلي.
  • بعض أنواع الأدوية: قد يتطور حب الشباب كعرض جانبي لبعض أنواع الأدوية مثل مضادات الاكتئاب.
  • الأسباب الهرمونية: إنّ التغيرات الهرمونية في مرحلة المراهقة هي على الغالب ما يسبّب تظاهر حبّ الشباب في هذا العمر، ولكن وبالنسبة للنساء بعد سنّ المراهقة، من الممكن أن يتمّ ربط التظاهرات المشاهدة من حبّ الشباب مع اضطراب الهرمونات الذي يحصل نتيجة للدورة الشهرية والحمل.
  • التعرّق: يزيد التعرّق -خصوصًا عند كونه محصورًا تحت الملابس- من شدّة حالة حبّ الشباب.
  • التوتّر: يمكن أن يكون الضغط النفسي والتوتر أيضًا من أسباب ظهور حبوب الظهر، إلّا أنّه لا يُعدّ سببًا مباشرًا، ولكنّه قد يُسهم في تفاقم المشكلة.

ومن الممكن أن يرتبط الطعام المتناول مع تظاهر حبوب الظهر، فتبعًا للأكاديمية الأمريكية لطبّ الجلدية، هناك بعض الأدلة التي تشير إلى أنّ الكربوهيدرات المتناولة والتي تزيد من مستويات سكّر الدم يمكن أن تُربط مع حبّ الشباب، كما يمكن أن تؤدّي منتجات الحليب إلى هذا التظاهر عند البعض أيضًا. [٢]

أنواع حبوب الظهر

بعد الحديث عن أسباب ظهور حبوب الظهر، يمكن التطرّق إلى بعض أنواع هذه التظاهرات الجلدية بشيء من التفصيل، فبالإضافة إلى الحبوب ذات الرؤوس البيضاء والحبوب ذات الرؤوس السوداء، هناك عدّة أنواع أخرى، وفيما يأتي بعض التفصيل في أنواع حبّ الشباب الذي يمكن أن يتظاهر على الظهر: [٣]

  • الرؤوس البيضاء: أو ما يُشار إليها أيضًا باسم البثور المغلقة، وهي التي تتطوّر عندما يبقى الجريب الشعري مغلقًا تحت الجلد، ممّا يؤدّي لتشكّل بروز أبيض.
  • الرؤوس السوداء: وذلك عند توضّع الجريب الشعري على السطح الجلدي وكونه مفتوحًا، ولذلك يُشار إليها أيضًا باسم البثور المفتوحة، ويظهر اللون الأسود على رأس هذه الحبوب بسبب تفاعل الزهم مع الهواء، وليس بسبب تراكم الأوساخ ضمن البثرة.
  • الحطاطات: وهي تظاهرات حبّ الشباب التي تكون على شكل بروز وردي صغير وطري على البشرة.
  • البثرات: وهي تجمّع لقيح أصفر أو أبيض ضمن الحبّة، مع وجود قاعدة محمرّة.
  • العقيدات: وذلك عندما تتطوّر آفة حبّ الشباب عميقًا تحت سطح البشرة، وهذا الأمر يمكن أن يؤدّي إلى تشكّل عقيدة كبيرة قاسية ومؤلمة.
  • الكيسات: وهي آفات كبيرة مليئة بالقيح ومؤلمة للغاية، ومن الممكن أن تؤدّي إلى تشكيل التندّبات في البشرة.

علاج حبوب الظهر

هناك العديد من الطرق التي يمكن أن تُساعد في علاج حب الشباب على الظهر، وذلك بغضّ النظر عن أسباب ظهور حبوب الظهر، ومن هذه الطرق ما يمكن الحصول عليها بدون وصفة طبّية، ومنها أيضًا ما ينصح به الطبيب ويصفه من أجل الحصول على نتائج أفضل في بعض الحالات، ولذلك تتضمّن أساليب السيطرة على حبّ الشباب بشكل عام ما يأتي: [٣]

  • الأدوية والمستحضرات التي يمكن الحصول عليها بدون وصفة طبية: حيث يمكن استخدام هذه الأدوية من أجل السيطرة على هجمات حبّ الشباب الخفيفة، وتتضمّن مركّبات مثل بيروكسيد البينزول والريزورسينول وحمض الصفصاف والكبريت.
  • العناية بالبشرة بشكل جيد: من الضروري العناية بالبشرة بشكل كبير عند وجود حبّ الشباب، وهذا يعني غسل البشرة بالمطهّرات اللطيفة، والاستحمام بعد القيام بالتمارين الرياضية، بالإضافة إلى إبقاء الشعر دائمًا بحالة نظيفة، وغسله من بقايا المستحضرات المستخدمة أثناء الاستحمام، كما لا يُنصح بعصر أو خدش آفة حبّ الشباب، ويُفضّل الابتعاد عن التعرّض الشديد لأشعّة الشمس.

وعند عدم الحصول على نتيجة كافية بعد القيام بهذه الأمور، يُنصح بزيارة طبيب الجلدية المختصّ، وذلك من أجل الحصول على النصيحة المناسبة والعلاج الأفضل. [٣]

الوقاية من ظهور حبوب الظهر

يمكن للملابس التي تزيد من التعرّق وتحصر العرق قرب البشرة أن تزيد من احتمالية تظاهر حبّ الشباب، ولذلك يُنصح بارتداء الملابس الفضفاضة، خصوصًا عند القيام بالتمارين الرياضية الكثيفة، ومن أساليب الوقاية من ظهور حبوب الظهر ما يأتي: [١]

  • الاغتسال بعد التعرّق.
  • تطبيق المطهّرات اللطيفة برؤوس الأصابع على البشرة.
  • تجنّب المستحضرات التي يمكن أن تُخرّش البشرة.
  • تجنّب حكّ المناطق المتأثرة بحبّ الشباب أو عصرها، فهذا من الممكن أن يؤدّي إلى زيادة تظاهرها وإلى تندّب المنطقة الجلدية.
  • تجنّب أشعّة الشمس وأماكن تسمير البشرة، فالبشرة المتأذية يمكن أن تملك أهبة أكبر لتظاهر حبّ الشباب.

فيديو عن أسباب ظهور حبوب الظهر

وفي هذا الفيديو تتحدث أخصائية الجلدية والتناسلية والتجميل والليزر الدكتورة شذى العواودة عن أسباب ظهور حبوب الظهر وبعض أنواعها، وتُشير إلى أنّها جزء من مشكلة جلدية أكبر تُعرف بحبّ الشباب، كما تتطرّق إلى طريقة علاجها سواء بالأدوية أو بمختلف الطرق الطبية الأخرى.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "How to get rid of acne on the back", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "How to Get Rid of Back Acne", www.healthline.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "How to Treat Back Acne", www.everydayhealth.com, Retrieved 10-10-2019. Edited.