أسباب ألم المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٣ ديسمبر ٢٠١٩
أسباب ألم المعدة

ما هي المعدة

المعدة أو ما تسمى بيت الداء، والتي هي أحد الأعضاء العضلية التي تقع على الطرف الأيسرفي الجزء العلوي من البطن، والتي تقوم بالترحيب بدخول الطعام إليها عبر المريء من خلال ما يسمى العضلة العاصرة للمريء السفلي، عندها تقوم المعدة بإفراز الحمض والإنزيمات التي تساعد في هضم الطعام، وتنقبض عضلات المعدة بشكل دوري، مما تساعد في عملية الهضم، وتعتبر العضلة العاصرة البوابية الصمام العضلي الذي يقوم بالفتح لتمرير الطعام من المعدة إلى الأمعاء الدقيقة، وسيتم الحديث في هذا المقال عن أهم أسباب ألم المعدة وطرق العلاج للمحافظة على عملها.[١]

أمراض المعدة

بعد معرفة تركيب المعدة، لابد الأخذ بعين الاعتبار أنها قد تتعرض لعدة ظروف وأمراض التي قد تكون أحد أسباب ألم المعدة في الجسم، ويمكن ذكر هذه الظروف والأمراض التي يمكن أن تتعرض لها المعدة كالآتي:[١]

  • الارتجاع المريئي: حيث يتحرك حمض المعدة إلى الأعلى متجهًا نحو المريء، والذي بدوره يمكن أن يؤدي إلى حرقة المعدة أو السعال.
  • مرض الجزر المعدي المريئي: عندما تتزايد أعراض الارتجاع المريئي، وتصبح مزعجة وبشكل متكرر فإنه يطلق عليها مصطلح GERD والذي يمكن أن يؤدي في بعض الحالات النادرة إلى مشاكل خطيرة في المريء.
  • عسر الهضم: يمكن أن تكون مشكلة اضطراب المعدة ناتجة عن وجود حالة حميدة أو خطيرة قد تؤثر على سلامة المعدة.
  • قرحة المعدة: وتحدث نتيجة تناول الشخص المضادات الالتهاب غير الستيرويدية، أو وجود بكتيريا يطلق عليها E. Cl والذي يؤدي إلى تآكل في بطانة المعدة وحدوث الألم أو النزيف.
  • مرض القرحة الهضمية: يمكن أن يقوم الأطباء بتشخيص قرحة المعدة أو الاثني عشر بمرض القرحة الهضمية.
  • التهاب المعدة: وهو أحد أسباب ألم المعدة والذي يسبب الغثيان، ويمكن أن يحدث التهاب المعدة نتيجة شرب الكحول، بعض الأدوية أو عوامل أخرى.
  • سرطان المعدة: يمكن أن يشكل سرطان الغدد الليمفاوية معظم حالات سرطان المعدة.
  • متلازمة زولينجر إليسون: وهي أحد أنواع الأورام التي تقوم بإفراز الهرمونات التي ستعمل على زيادة إنتاج الحمض، وقد تؤدي إلى مرض ارتجاع المريء الحاد أو مرض القرحة الهضمية
  • دوالي المعدة: قد يصاب الأشخاص المصابين بأمراض الكبد بتضخم بالأوردة في المعدة، والتي سوف تنتفح بازدياد عند وجود ضغط عليها ويطلق عليها اسم الدوالي، وتعتبر هذه الأوردة خطيرة لأنها قد تؤدي إلى نزيف كبير رغم انها أقل خطرًا من دوالي المريء.
  • نزيف في المعدة: يمكن أن يؤدي التهاب المعدة، القرحة أو سرطانات المعدة إلى النزيف ويظهرفي العادة وجود دم في البراز أو القيء، وتعتبر حالة طبية طارئة.
  • اعتلال المعدة:يمكن أن يؤدي ضعف انقباضات عضلات المعدة الناتج من تلف الأعصاب عند بعض الأشخاص المصابين بمرض السكري أو غيرها من الحالات، ويمكن أن يكون الغثيان والقيء هي الأعراض المعتادة لألم المعدة.

أسباب ألم المعدة

يعتبر ألم المعدة مزعجًا للعديد من الأشخاص، ولابد من معرفة أهم أسباب ألم المعدة للمساعدة في حلها وعلاجها فقد يكون الشعور بالشبع، الانتفاخ بعد الأكل، ومشكلة عسر الهضم، حرقة المعدة، صعوبة في التبرز نتيجة مشكلة الإمساك، أو نتيجة وجود مشكلة الإسهال، الغثيان، التسمم الغذائي والذي يمكن أن يؤدي إلى التقيؤ والإسهال، آلام وتشنجات ناتجة من الدورة الشهرية، كما أن الألم المفاجي الناتج من التهاب الزائدة الدودية في منطقة الجانب الأيمن قد تكون أحد أسباب ألم المعدة، وتعتبر التشنجات المستمرة، والإمساك الناتج من متلازمة القولون العصبي، الانتفاخ، ألم مستمر في المعدة قد يكون ناتجًا عن وجود حصوات في الكلى، أو نتيجة لمرض حصى المرارة.[٢]

أدوية تساعد في علاج ألم المعدة

يوجد العديد من الأدوية والتي يتم صرفها دون وصفة من الطبيب لعلاج آلام المعدة، فيمكن علاج ألم الغازات من خلال الأدوية التي تحتوي على عنصر سيميثيكون حيث تساعد في التخلص من مشكلة الغاز، أما بالنسبة لحرقة المعدة الناتجة عن مرض الجزر المعدي المريئي فيمكن استخدام مضادات الحموضة، ويتم استعمال الملينات في حالة الإمساك، ويتم استعمال الأدوية التي تحتوي على Imodium لمشاكل الإسهال، ويجب الابتعاد عن مضادات الالتهاب غير الستيرويدية مثل الأسبرين، الايبوبروفين أو النابروكسين لأنها تعمل على تهيج المعدة.[٣]

طرق طبيعية لعلاج مشاكل المعدة

بعد الحديث عن أهم أسباب ألم المعدة، لابد من معرفة الطرق الطبيعية التي تساعهم في علاج مشكلة اضطراب المعدة والتي تكون أعراضها تشمل الغثيان، حرقة المعدة، الانتفاخ، وسوف تساهم العلاجات الشعبية الآتية في حل مشكلة ألم المعدة:[٤]

  • شرب الماء: الماء ضروري للجهاز الهضمي وذلك للقيام بهضم وامتصا العناصر الغذائية بكفاءة، ويعتبر الجفاف أحد العوامل التي تزيد من مشكلة اضطراب المعدة. الجفاف يمكن أن يزيد من احتمالية حدوث اضطراب في المعدة، لذلك ينصح بشرب 8 أكواب من الماء يوميًا على الأقل.
  • تجنب الاستلقاء: عند النوم بشكل أفقي فإن ذلك سيؤدي إلى رجوع الحمض إلى الخلف مسببًا حرقة المعدة، ويجب على الشخص دعم رأسه بالوسائد.
  • الزنجبيل: يحتوي الزنجبيل على مواد كيميائية تساعد في تسريع تقلصات المعدة، وتحريك الأطعمة بسرعة أكبر، كما يقلل من الغثيان، الإسهال والقيء
  • النعنع: يساعد المنثول الموجود بالنعنع في منع القيء والإسهال، والحد من تقلصات العضلات في الأمعاء، كما أنه يعمل على تخفيف الألم.
  • تجنب التدخين وشرب الكحول: حيث أن التدخين يمكن أن يزيد من تهيج الحلق وزيادة احتمالية اضطراب المعدة، كما أن شرب الكحول يمكن أن يؤدي إلى تلف الكبد وبطانة المعدة.

يجب على الأشخاص الذين يعانون من اضطراب في المعدة تجنب التدخين وشرب الكحول حتى يشعروا بالتحسن.[٤]

فيديو عن ألم المعدة بعد الأكل

ننصحكم بمشاهدة الفيديو الآتي الذي تتحدث فيه خصائية التغذية العلاجية دانة بردقجي عن أسباب ألم المعدة بعد الأكل.[٥]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "Picture of the Stomach", www.webmd.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  2. "Stomach ache", www.nhs.uk, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  3. "How to Treat Stomach Pain in Adults", www.webmd.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Home and natural remedies for upset stomach", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 20-11-2019. Edited.
  5. "علاج ألم المعدة بعد الأكل"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 03-12-2019.