نظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٣ ، ١٥ سبتمبر ٢٠٢٠
نظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء

الذئبة الحمراء

ما تأثير اتباع نظام غذائي صحي على المصاب بالذئبة الحمراء؟

تُصنّف الذئبة الحمراء على أنها مرض مناعي ذاتي مزمن، فنشاط الجهاز المناعي في هذه الحالة يصبح مُفرطًا ويهاجم الأنسجة السليمة، مما يؤدي لظهور التهاب وتورم وتلف في مفاصل وأعضاء الجسم كالجلد والقلب والكلى وغيرها، يخضع مصابوها عادةً للعلاج بالأدوية إلى جانب اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن.[١]


إن التغذية الجيدة واتباع نظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء يعد جزءًا مهمًا من خطة علاجية شاملة لهذا المرض، بحيث يشمل الفواكه والخضروات الغنية بمضادات الأكسدة والحبوب الكاملة وكميات معتدلة من اللحوم والدواجن والأسماك الزيتية، مع ضرورة الحد من تناول مصادر الدهون المشبعة؛ كالأطعمة المقلية والدهون الحيوانية ومنتجات الألبان عالية الدسم. [٢]


علمًا بأن فوائد اتباع نظام غذائي مناسب سيقلل من احتمالية الإصابة بالالتهابات والأعراض المصاحبة الأخرى، وكذلك المحافظة على عظام وعضلات قوية والتقليل من الآثار الجانبية للأدوية والمحافظة على وزن صحي وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، وسيتم في هذا المقال مناقشة نظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء.[٢]


نظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء

ما النظام الغذائي المحدد لمرضى الذئبة الحمراء؟

لا يوجد نظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء محدد يمكن اتباعه من قِبَل مصابي الذئبة الحمراء، حيث يعتمد على تناول وجبات متوازنة وصحية للقلب مع أصناف غذائية غنية بالمغذيات التي تقلل من الالتهابات،[٣] وفي نفس الوقت يجب التركيز على ممارسة العادات الغذائية الجيدة التي تساعد على الشعور بالتحسن وتقلل من أعراض ومضاعفات هذا المرض، كما تقلل من احتمالية دخول المستشفى - بسبب هذا المرض - ويزيد من فعالية علاجه، علمًا بأن التغييرات التي ستطرأ على النظام الغذائي تختلف من مصاب لآخر، فالبعض سيلاحظ تغييرات سريعة بينما سيجد البعض الآخر أن الأعراض تتحسن ببطء، ومن أهم الأمور المرتبطة بنظام غذائي لمرضى الذئبة الحمراء يُذكر ما يأتي:[٤]


تجنب براعم الفصة والثوم وخضروات العائلة الباذنجانية

لماذا يجب تجنب هذه المواد الغذائية من قبل مرضى الذئبة الحمراء؟

أظهرت بعض الأبحاث التي أجريت على الحيوانات أن براعم الفصة تحفز الجهاز المناعي؛ وذلك لمحتواها من مركب L-canavanine، أما الثوم فيحتوي على مركبات تعمل على تقوية الجهاز المناعي وتتسبب في استجابة غير مرغوب فيها لدى المصابين الذين يعانون من فرط نشاط هذا الجهاز، أما خضروات العائلة الباذنجانية فيرتبط تناولها بظهور أعراض عند البعض - على الرغم من أنها لا تؤثر في البعض الآخر -، ومن أمثلتها الباذنجان والبطاطا والطماطم.[٥]


تناول بعض مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية

لماذا على مريض الذئبة الحمراء تناول مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية؟

توفر بعض مصادر أحماض أوميغا 3 الدهنية مثل حمض الإيكوسابنتاينويك EPA وحمض الدوكوساهكساينويك DHA الموجود في الأسماك الدهنية كالسلمون والماكريل، التي تحد من الالتهابات، حيث إن تناول الأسماك الدهنية مرتين أسبوعيًا على الأقل؛ سيوفر الكثير من الدهون المضادة للالتهابات، أما الجوز وبذور الكتان وزيت الكانولا، فتعد من الأشكال النباتية لأحماض أوميغا 3 الدهنية مثل حمض ألفا اللينولينيك ALA.[٦]


ووفقًا لمراجعة تخص الدراسات المنشورة في آب عام 2013 ضمن ندوات ترتبط بالتهاب المفاصل </span>والروماتيزم، أن الحصول على مصادر هذه الأحماض - بما في ذلك مكملاتها الغذائية - يرتبط بتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب، خاصة لمصابي الذئبة الحمراء من النساء، حيث إن لديهم على الأقل ضعف خطر الإصابة بأمراض القلب مقارنة بالنساء اللاتي لا يعانين من هذا المرض.[٧]


تناول الفواكه والخضروات

لماذا على مريض الذئبة الحمراء تناول الفواكه والخضراوات؟

توفر بعض الأصناف الغذائية كالسبانخ والكرنب الأخضر والعنب البري والبرتقال مضادات الأكسدة والبوليفينولات التي تتحد من الالتهابات، بحيث يتم تناول 5 حصص على الأقل منها يوميًا.[٦]


تناول الحبوب الكاملة

لماذا على مريض الذئبة الحمراء تناول الحبوب الكاملة؟

أي من مصادر الكربوهيدرات أفضل لمرضى الذئبة الحمراء؟ إن تناول الأرز البني والكينوا وخبز الحبوب الكاملة يعد فرصة للحصول على الألياف ومضادات الأكسدة، التي لا تتوفر في الأطعمة المكررة والتي ترتبط بمستويات أعلى من علامات الالتهابات في الجسم.[٦]


استبدال اللحوم الحمراء بالأسماك الدهنية

لماذا على مريض الذئبة الحمراء استبدال اللحوم الحمراء بالأسماك الدهنية؟

تُسهم أحماض أوميغا 3 الدهنية في تقليل احتمالية الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية والالتهابات، وهذه الأحماض تتوفر في الأسماك الدهنية التي يمكن تناولها بدلًا من اللحوم الحمراء، ومن أشهر أمثلتها سمك السالمون والتونة والسردين.[٨]


تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم

لماذا على مريض الذئبة الحمراء تناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم ؟

يمكن للأدوية الستيرويدية التي يتناولها مصابي الذئبة الحمراء أن تزيد احتمالية الإصابة بترقق العظام الذي يزيد خطر التعرّض للكسور، وهذا يدعوا لتناول الأطعمة الغنية بفيتامين D والكالسيوم الذي يتوفر في الحليب قليل الدسم والجبن والزبادي والفاصولياء والخضروات الورقية الخضراء داكنة اللون كالسبانخ والبروكلي.[٩]


الحد من الملح

لماذا على مريض الذئبة الحمراء الحد من الملح؟

التقليل من كمية الصوديوم المتناولة، يتطلب تناول المقبلات المطهوّة دون إضافة الملح، وتناول الخضروات الغنية بالبوتاسيوم، فالكثير من الصوديوم سيرفع ضغط الدم وسيزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب، بينما البوتاسيوم سيقلل من فرصة ارتفاع ضغط الدم، ومن ناحية أخرى يفضل استبدل التوابل ببعض الأصناف التي تُضفي نكهة مميزة مثل الكركم والكاري والليمون والفلفل.[٩]


إعداد وجبات الطعام بشكل جيد

ماذا تشمل الوجبات الجيدة لمريض الذئبة الحمراء؟

يشمل هذا استخدام الدهون الصحية كالدهون غير المشبعة مثل زيت الزيتون وزيت الأفوكادو وزيت المكسرات، مع ضرورة اختيار الأصناف الغذائية الصحية كالحبوب الكاملة</span> بدلاً من الحبوب المكررة، والتقليل من كمية اللحوم الخالية من الدهون أو البروتينات النباتية، واختيار أصناف الخضروات والفواكه الطازجة.[١٠]


تناول مكملات فيتامين D

هل يجب استشارة الطبيب عند تناول مكملات فيتامين D؟

نظرًا لكون الذئبة الحمراء من الأمراض المناعية، فهذا يرتبط بمستويات منخفضة من فيتامين D، وهذا قد يتطلب الحصول على مكملات غذائية لهذا الفيتامين، شرط استشارة الطبيب قبل الإقدام على تناولها.[١٠]


تجنب الكحول

لماذا يتوجب على مريض الذئبة الحمراء تجنب الكحول؟

تتفاعل الكحول مع بعض الأدوية التي يتناولها مصابي الذئبة الحمراء، خاصة مضادات الالتهاب اللاستيرويدية الإيبوبروفين أو النابروكسين، فهذا سيزيد خطر الإصابة بنزيف المعدة أو القرحة، وفي نفس السياق تقلل الكحول من فعالية الوارفارين تزيد من الآثار الجانبية المحتملة للميثوتريكسات على الكبد.[٩]


اتباع النظام الغذائي المرن

لماذا يتوجب على مريض الذئبة الحمراء اتباع نظام غذائي مرن؟

الفرد المصاب هو من يتحكم في خيارات الأصناف الغذائية، فليس من الضروري تناول وجبات محددة أو الالتزام بقيود غذائية صارمة أو تحضير وصفات غذائية معقدة، بل إن اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن والتركيز على الخيارات الصحية والابتعاد عن الأطعمة غير المرغوب فيها هو ما سيجعل النظام الغذائي مرنًا.[١٠]

المراجع[+]

  1. "What to Eat When You Have Lupus", www.verywellhealth.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  2. ^ أ ب "Lupus Diet and Nutrition", www.webmd.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  3. "How to Eat Right When You Have Lupus", www.everydayhealth.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  4. "What to Eat When You Have Lupus", www.verywellhealth.com, Retrieved 15/09/2020. Edited.
  5. "Lupus Diet: What to Eat to Avoid Lupus Flares", creakyjoints.org, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  6. ^ أ ب ت "Lupus Diet: What to Eat to Avoid Lupus Flares", creakyjoints.org, Retrieved 15/09/2020. Edited.
  7. "How to Eat Right When You Have Lupus", www.everydayhealth.com, Retrieved 15/09/2020. Edited.
  8. "Diet Tips for Lupus", www.healthline.com, Retrieved 2020-08-07. Edited.
  9. ^ أ ب ت "Diet Tips for Lupus", www.healthline.com, Retrieved 15/09/2020. Edited.
  10. ^ أ ب ت "What to Eat When You Have Lupus", www.verywellhealth.com, Retrieved 15/09/2020. Edited.