نظام الحكم في اليابان

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٤ ، ٩ فبراير ٢٠٢٠
نظام الحكم في اليابان

اليابان

اليابان هي إحدى بلدان شرق آسيا وتقع بين المحيط الهادي وبحر اليابان، أمّا عن معنى كلمة اليابان فقيل أنّها تعني منبع الشمس أو مشرق الشمس، تتألف اليابان من مجموعة كبيرة من الجزر، أمّا عن محافظات اليابان فهي 47 محافظة وتُقسم هذه المحافظات إلى ثماني مناطق وهذا التقسيم تابع للموقع الجعرافي والخلفية التاريخية، طوكيو هي عاصمة اليابان وهي المدينة الأهم فيها، تكثر الكوارث الطبيعية في اليابان مثل الزلازل والأعاصير ولكنّ الحكومة والشعب يعملان على الحد من آثار هذه الكوارث بالإضافة إلى المحافظة على النمو والازدهار الاقتصادي وتمتُّع اليابان يامتلاك علامات تجارية مميّزة في الجودة والإتقان، وسيّتحدّث هذا المقال عن نظام الحكم في اليابان ويبيّن بعًضا من صلاحيات الإمبراطور في اليابان ومهامه.[١]

نظام الحكم في اليابان

إنّ نظام الحكم هو: "مجموعة من المؤسسات السياسية التي تكوّن الحكومة وتنظّم عملها"، ولكل دولة نظام حكم خاص بها؛[٢] أمّا عن نظام الحكم في اليابان فإنّه نظام ملكي دستوري بحكومة برلمانية، وضِع دستور اليابان على يد قوّات الحلفاء وتمّ العمل به في عام 1947م، وقد احتوى هذا الدستور على مجموعة من التغييرات الحيوية في حكومة اليابان، وارتكز على ثلاثة مبادئ رئيسة وهي سيادة الشعب واحترام حقوق الإنسان الأساسية والعمل على التخلّص من الحروب.[٣]

نصّ الدستور الياباني على استقلالية السلطات الحكومية التنفيذية والقضائية والتشريعيّة وأقرّ حق الانتخاب للمرأة، تتألف السلطة التنفيذية في اليابان من إمبراطور البلاد الذي يتم تنصيبه وراثيًا ويستمد الإمبراطور قوّته من إرادة الشعب صاحب السلطة المطلقة في اليابان، بالإضافة إلى اشتمال الهيئة التنفيذية على رئيس وزراء وحكومة مكوّنة من مجلس وزراء يتم تعيينه بواسطة رئيس الوزراء، حيث إنّ الدستور في اليابان ينصّ على وجوب حصول رئيس الوزراء على أغلبية برلمانية،[٣] والسلطة التشريعية مؤلفة من مجلسي النوّاب والمستشارين، كما وأنّ السلطة القضائية في اليابان هي سلطة مستقلة حيث إنّ سياسة اليابان تقوم على أُسس وقواعد ديمقراطية.[٤]

الإمبراطور في اليابان

الإمبراطور في اليابان هو رمز الدولة ووحدة الشعب إلّا أنّه لم يعد يتمتع بسلطات واسعة بموجب دستور عام 1947 فقد تمّ تقليص صلاحياته في هذا الدستور عمّا كانت عليه في العصور السابقة، وبالمجمل فإنّ معظم مهام الإمبراطور هي مهام احتفالية، ولكنّ هذا لا ينفي وجود مهام وصلاحيات للإمبراطور الياباني، وفيما يأتي جملةٌ منها:[٣]

  • الدعوة لعقد البرلمان وحلّه وإعلان الانتخابات العامّة لأعضاء البرلمان هي من صلاحيات إمبراطور اليابان.[٥]
  • يُصادق إمبراطور اليابان على تعيين الوزراء والمسؤولين في الدولة وعزلهم وفق قانون الدستور الياباني.[٥]
  • من مهام إمبراطور اليابان تصديق الوثائق الدبلوماسية وفقًا للنصّ القانوني، ومنح الأوسمة.[٥]
  • يقوم الإمبراطور في اليابان بإصدار بعض التعديلات على الدستور والقوانين المعاهدات وأوامر مجلس الوزراء.[٥]
  • يستقبل الإمبراطور الياباني السفرء والوزراء الأجانب ويقوم بالواجبات الاحتفالية.[٥]
  • تعيين رئيس القضاة في المحكمة العليا ورئيس الوزراء كما هو محدّد في البرلمان هي من صلاحيات الإمبراطور في اليابان.[٥]

المراجع[+]

  1. "اليابان"، www.ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-02-2020. بتصرّف.
  2. "نظام الحكم"، www.ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-02-2020. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت "اليابان"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-02-2020. بتصرّف.
  4. "سياسة اليابان"، www.ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 08-02-2020. بتصرّف.
  5. ^ أ ب ت ث ج ح "ما هو نظام الحكم في اليابان"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 08-02-2020. بتصرّف.