معلومات عن الجهاز السمبثاوي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٠ ، ٣١ يوليو ٢٠١٩
معلومات عن الجهاز السمبثاوي

الجهاز العصبي

يُعدّ الجهاز العصبي من أكثر أجهزة جسم الإنسان تعقيدًا، وهو المسؤول عن تنسيق وتنظيم أنشطة الجسم المختلفة، وبالاستناد إلى الأبحاث المجراة أجمع العلماء على تقسيم الجهاز العضبي إلى جهازين أساسيين، الأول يُعرف بالجهاز العصبي المركزي، والثاني يُعرف بالجهاز العصبي الطرفي، وإنّ الجهاز العصبي المركزيّ يتكون من الدماغ والحبل الشوكي، في حين أنّ الجهاز العصبي الطرفيّ يتكون من كل ما تبقى من توابع الجهاز العصبي بما في ذلك الأعصاب الطرفية والأعصاب اللاإرادية، وإنّ الجهاز العصبيّ يُقسم كذلك إلى جهاز سمبثاوي يُعرف بالجهاز الوديّ، وجهاز عصبي ذاتي يُعرف بالجهاز اللاوديّ، وسيأتي الحديث في هذا المقال حول معلومات عن الجهاز السمبثاوي.[١]

الجهاز السمبثاوي

يمكن ذكر الكثير من المعلومات عن الجهاز السمبثاوي، وإنّ أول ما يجب معرفته هو مفهومه؛ إذ يُعدّ الجهاز السمبثاوي جزءًا من الجهاز العصبي اللاإرادي الذي لا يمكن للإنسان التحكم به، وكما هو معروف فإنّ الجهاز العصبي اللاإرادي يتحكم بالعديد من الوظائف التي لا تتطلب إدراك الشخص أو تيقّظه، مثل ضربات القلب، وضغط الدم، وتوسع حدقة العين، وعمليات التعرق والهضم، بالإضافة إلى درجة حرارة الجسم، وغير ذلك، وهذا الجهاز نفسه هو المسؤول عن ردود الفعل غير الناجمة عن التفكير والتخطيط، كالهرب عند الشعور بالخوف أو التوتر عند التعرض للمواقف المُقلقة؛ فمثلًا قد يقفز الشخص من ارتفاعٍ عالٍ عند التعرض لهجوم أو ما شابه، وذلك نتيجة تحفيز الجهاز السمبثاوي في الجسم، الأمر الذي يؤدي إلى زيادة سرعة ضربات القلب، وزيادة معدل التنفس، وإيصال الدم المُغذى بالأكسجين إلى الدماغ، وتزويد الدم بسكر الغلوكوز الذي يحتاجه الجسم للحصول على الطاقة للقيام بالحركة المناسبة التي يواجه بها خوفه أو ذعره، ويجدر العلم أنّ الجهاز السمبثاوي لا يعمل في حال زال الخطر أو زال الشعور بالخوف عامة.[٢]

عمل الجهاز السمبثاوي واضطراباته

إضافة إلى ما تم ذكره عن الجهاز السمبثاوي، لا بُدّ من بيان أنّ هذا الجهاز لا يعمل بمعزلٍ عن باقي أجهزة الجسم، وإنّما بالتعاون مع أجزاء الجهاز العصبي الأخرى، وكذلك الجهاز المُنتج للهرمونات؛ فمثلًا عند عمل الجهاز السمبثاوي يقوم الجسم بإفراز هرمون مطلق لموجهة القشرة وكذلك الكورتيزول، كما أنّ استمرار تفعيل الجهاز السمبثاوي وعمله بشكل دائم يتسبب بمشاكل صحية، فمثلًا يزيد فرصة الإصابة بمرض السكري، وكذلك يزيد احتمالية المعاناة من ارتفاع ضغط الدم الذي يؤثر سلبًا في صحة القلب والأوعية الدموية،[٣] وإضافة إلى ذلك أثبتت الدراسات أنّ هناك العديد من الأمراض النفسية التي تنجم عن وجود اضطراب أو خلل في عمل الجهاز السبمثاوي، ومن الأمثلة على هذه الأمراض النفسية القلق والاكتئاب، فضلًا عن تأثير اضطرابات الجهاز السمبثاوي في زيادة فرصة تراكم الدهون في الدم، الأمر الذي يزيد احتمالية المعاناة من أمراض ومشاكل صحية عديدة.[٢]

المراجع[+]

  1. "Overview of Nervous System Disorders", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Fight or Flight: The Sympathetic Nervous System", www.livescience.com, Retrieved 30-7-2019. Edited.
  3. "Sympathetic nervous system", www.britannica.com, Retrieved 30-7-2019. Edited.