معلومات عن مدام كوري

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٠٣ ، ٢٢ فبراير ٢٠٢٠
معلومات عن مدام كوري

نساءٌ عالمات

كانت العلوم لزمن ليس ببعيد تُعد من اختصاص الرجال وحكرًا عليهم، وكانت هذه هي الثقافة السائدة، إلّا أنّ الكثير من العالمات أثبتن تفوّقهنّ، وكانت لهنّ بصمتهنّ في العلم الحديث والتطوير على العلوم المختلفة، بل وحصلن على جائزة نوبل للعلوم، ومن أهم العالمات الحاصلات على جائزة نوبل للعلوم، ماريا ماير وليندا باك وباربرا مكلينتوك،[١] بالإضافة إلى مدام كوري وابنتها إيرين جوليو، حيث تتميّز عائلة كوري بثلاثة أجيال برَعت في علم الكيمياء والفيزياء، فقد كانت هيلين كوري من أهم علماء فرنسا في مجال الفيزياء النوويّة، وكانت جوائز مدام كوري وابنتها من ضمن خمس جوائز نوبل استحقّتها العائلة، ويُعد هذا الإنجاز المميز لعائلة كوري بمثابة الميراث الذي تركته مدام كوري للبشريّة.[٢]

مدام كوري

ماري كوري هي ماري سالومي سكلودوفسكا، ولدت في 7 نوفمبر عام 1867، في وارسو في بولندا، وأصغر أشقائها الخمسة؛ ثلاث شقيقات وشقيق، كان والداها، ووالدتها برونيسلافا من المعلمين الذين اهتمّوا بتعليم أبنائهم، وتوفيّت والدة ماري بمرض السل، وقد أثرت وفاتها على ماري تأثيرًا عميقًا، أدّى إلى شعورها بحالات من الاكتئاب طوال حياتها وتكوين نظرة خاصّة حول الدّين، واضطرّت ماري وشقيقتها لمغادرة البلاد لعدم قبول جامعة وارسو للإناث في الدراسة لديها، وعملت ماري مربيّة لدفع تكاليف أختها الدراسيّة في كليّة الطب في باريس، ولحقت بأختها في نوفمبر 1891، والتحقن بجامعة سوربون، وتفوّقت في دراستها وحصلت على الدرجة العلميّة في الفيزياء والعلوم الرياضيّة عام 1894، وتزوّجت من بيير كوري عام 1895 وكان مثل ماري باحثًا بارعًا.[٣]

كانت مدام كوري شغوفةً باكتشافات الأشعة مثل الأشعة السينيّة وأشعّة بيكريل، وقامت بأبحاث عديدة عن اليورانيوم باستخدام أدوات صمّمها زوجها، وفي مارس من عام 1898، وثقت كوري نتائجها في ورقة ابداعيّة، حيث صاغت مصطلح النشاط الإشعاعي، قدمت كوري ملاحظتين مبتكرتين وثوريتين في هذه الورقة، حيث ذكرت مدام كوري أنّ قياس النشاط الإشعاعي سيسمح باكتشاف عناصر جديدة، وأنّ النشاط الإشعاعي كان خاصيّة للذرة[٣].

قامت مدام كوري بالتعاون مع زوجها بفصل مكوّنات معدن البيتشبلند إلى مكوناته الكيميائيّة، وفي يوليو 1898، نشر الزوجان استنتاجهم: يحتوي المركب الذي يشبه البزموت على عنصر مشع لم يتم اكتشافه سابقًا، أطلقوا عليه اسم البولونيوم، على اسم بلد مدام كوري الأصلي بولندا، وبحلول نهاية تلك السنة، كانوا قد عزلوا عنصرًا مشعًا ثانيًا، أطلقوا عليه اسم الراديوم، وفي عام 1902، أعلن الثنائي كوري نجاحهم في استخراج الراديوم النقي[٣].

في يونيو 1903، كانت ماري كوري أول امرأة في فرنسا تقدّم أطروحة الدكتوراه، في نوفمبر من ذلك العام، تم اختيار الثنائي كوري، إلى جانب هنري بيكريل، لنيل جائزة نوبل في الفيزياء لمساهماتهم في فهم الظواهر الإشعاعية، وبعد وفاة بيير كوري إثر حادث سير، شغلت مدام كوري منصب بروفيسور في الفيزياء في كليّة العلوم بجامعة سوربون وهي أول امرأة تتقلّد هذا المنصب، وفي عام 1911، حصلت مدام كوري على جائزة نوبل الثانية في الكيمياء لاكتشافها عناصر البولونيوم والراديوم[٣].

بحلول يوليو من عام 1914 تمّ بناء معهد Radium Institute - معهد كوري حاليًّا – لأبحاث النشاط الإشعاعي، وبعد معاناة مدام كوري من مشاكل صحيّة، توفّيت في 4 يوليو 1934، بسبب فقر الدم اللاتنسجي حيث كتب الطبيب "لن يتفاعل النخاع العظمي ربما لأنه أصيب نتيجة لتراكم طويل من الإشعاع"[٣].

أقوال مشهورة لمدام كوري

مرّت مدام كوري خلال مسيرة حياتها بالكثير من التجارب والتحديّات والمواقف الصعبة، مكّنتها من اكتساب الكثير من الخبرات ومن الفهم العميق للحياة، وانعكس ذلك على شخصيّتها وثقتها بنفسها، ويبدو ذلك جليًّا من خلال إنجازاتها وأقوالها المشهورة، ومن هذه الأقوال[٤]:

  • "الحياة ليست سهلة لأي أحد منا، لكن ماذا عن ذلك؟ يجب علينا المثابرة وقبل كل شيء الثقة في أنفسنا، يجب أن نعتقد أننا موهوبون بشيء ما ويجب بلوغ هذا الشيء".
  • " لا شيء في الحياة ينبغي أن نخاف منه، بل ينبغي فقط أن نفهمه".
  • "أنا واحدة من أولئك الذين يعتقدون مثل نوبل، أن الإنسانية ستستفيد أكثر من الشر من الاكتشافات الجديدة".
  • "أنا من بين أولئك الذين يعتقدون أن للعلم جمال كبير، العالم في مختبره ليس مجرد فني؛ إنّه أيضًا طفل توضع أمامه الظواهر التي تثير إعجابه مثل حكاية خرافية.
  • "لا يلاحظ المرء أبدًا ما تم إنجازه؛ يستطيع المرء فقط رؤية ما لم يتم إنجازه".
  • "لا تخف من الكمال، فلن تصل إليه أبدًا".
  • "كن أقل فضولًا تجاه الناس وأكثر فضولًا بشأن الأفكار".
  • "تعلّمتُ أنّ طريق التقدم لم يكن سريعًا ولا سهلًا".

المراجع[+]

  1. "أهم 10 عالمات حصلن على نوبل للعلوم في العصر الحديث"، www.arageek.com، اطّلع عليه بتاريخ 07-05-2020. بتصرّف.
  2. "عرض كتاب: هوس العبقرية: الحياة السرية لماري كوري"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 07-05-2020. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت ث ج "Marie Curie: Facts & Biography", www.livescience.com, Retrieved 07-02-2020. Edited.
  4. "What were Marie Curie's major contributions to science?", www.quora.com, Retrieved 07-02-2020. Edited.