معلومات عن زهرة فريسيا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٢ ، ٩ ديسمبر ٢٠١٩
معلومات عن زهرة فريسيا

النباتات المزهرة

تضم النباتات المزهرة حوالي 300،000 نوعًا من النباتات، حيث تمثل هذه الأنواع حوالي 80% من جميع النباتات الخضراء التي تعيش حاليًا، وتعد النباتات المزهرة أكثر أنواع النباتات انتشارًا في البيئات الأرضية، ولذلك فهي المصدر الأساسي لغذاء الطيور وعدد من الثدييات، كما تمتلك النباتات المزهرة مجموعةً من الفوائد الطبية، وتعد هذه النباتات ذات أهمية اقتصادية لكونها مصدرًا للألياف والأخشاب ونباتات الزينة، كما تعرف هذه النباتات بكونها نباتات وعائية يتم تخصيب البويضة فيها داخل مبيض مغلق مجوف يوجد في الزهرة نفسها، ومن ثم تنضج هذه الأزهار لتكون الثمار المختلفة حسب نوع النبات الأم، وفي ما يأتي سيتم التحدث عن زهرة فريسيا التي تعد إحدى النباتات المزهرة.[١]

زهرة فريسيا

تعد زهرة فريسيا أحد أنواع النباتات المزهرة العشبية المعمرة والتي تصنف كفرد من العائلة السوسنية، وتستوطن هذه الزهرة الجزء الشرقي لجنوب إفريقيا وجنوب كينيا، وتتميز هذه الزهرة بشكلها المخروطي، حيث يتراوح ارتفاع ساق الفريسيا ما بين 10 إلى 40 سم، إذ يحمل الساق عددًا قليلًا من الأوراق التي يتراوح طولها ما بين 10 إلى 30 سم، كما تكون بعض أنواع أزهار الفريسيا صغيرة ورفيعة ذات رائحة عبقة، وتتواجد زهور الفريسيا إما باللون الأبيض أو الأصفر أو البنفسجي أو الأحمر أو الزهري، ويدخل استخدام هذا النوع من الزهور في العديد من المجالات، حيث يتم استخدامها في تصنيع الكريمات اليدوية والشامبو والشموع، كما يتم استخدام هذه الزهور بشكلٍ أساسي في باقات الزفاف، ويتم أيضًا زراعة بعض أنواع فريسيا كنباتات للزينة، وعادةً ما تتم زراعة زهور فريسيا في بداية الشتاء حتى تبدأ في الإزهار قبل الربيع.[٢]

ظروف زراعة زهرة فريسيا

تنتج النباتات الصحية لزهور الفريسيا حوالي 5 إلى 7 أزهار في كل جذع، كما تتبع جميع هذه الأزهار اتجاهًا واحدًا، ويعتقد البعض بأنّ الأزهار ذات اللونين الأحمر والوردي تتمتع بالعطر الأكثر جاذبية، كما يقوم العديد من الناس بزراعة الفريسيا في حدائق منازلهم الخاصة لما تضفيه من مناظر جميلة تستخدم لتزيين الحدائق، وفي ما يأتي سيتم الحديث عن الظروف المناسبة لزراعة زهرة الفريسيا:[٣]

  • أفضل وقت لزراعة الفريسيا هو خلال فصل الخريف.
  • اختيار تربة مناسبة للزراعة، بحيث تكون خصبة وغير ثقيلة.
  • تسميد التربة قبل البدء في زراعة الفريسيا.
  • الحرص على عدم غرس الفريسيا بعمق كبير، حيث يجب أن يكون العمق حوالي بوصتين فقط.
  • وضع عدد فردي من البصيلات داخل كل وعاء، حيث يفضل أن تكون 5 أو 7 بصيلات.
  • إعادة تسميد الزهرة بعد أسبوعين من عملية الزراعة، عند ملاحظة خروج البراعم الأولى من التربة.
  • الاحتفاظ في النبات تحت قدر كبير من أشعة الشمس.
  • إعادة تسميد الزهرة مرة أخرى عندما تبدأ البراعم في الظهور بشكلٍ جيد.
  • فصل البصيلات الثانوية عن البصيلة الأم ومن ثم زراعتها عند الرغبة بتكثير هذه النبتة.

المراجع[+]

  1. "Angiosperm", www.britannica.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  2. "Freesia", www.wikiwand.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.
  3. "Get to Know Freesia Flowers", www.thespruce.com, Retrieved 08-12-2019. Edited.