معلومات عن اليوم العالمي للغة العربية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٧ ، ٢٤ فبراير ٢٠٢٠
معلومات عن اليوم العالمي للغة العربية

اللغة العربية

اللغة العربية من أكثر اللغات المنتشرة في العالم، يتحدث حوالي 400 مليون نسمة بالعربية، يتوزع المتحدثون بها في بلاد "العالم العربي"، بالإضافة للعديد من البلاد مثل "إيران، تركيا، تشاد، والسنغال، وتعد اللغة العربية في منظمة الأمم المتحدة إحدى اللغات الرسمية الست، كما أنها الفرع الأكبر من "فروع اللغات السامية" وتشبه من ناحية المفردات والبنية وغيرها اللغات السامية الأخرى مثل "الآرامية والعبرية والأمهرية"، بحسب الأمم المتحدة تعد اللغة السادسة عالميًا، وتتكوّن اللغة العربية من "ثمانٍ وعشرين حرفًا" أحدها حرف الضاد الذي لا نظير له في كافة اللغات الأخرى، لذلك يُطلق عليها اسم لغة الضادّ، سيتم التحدث في هذا المقال عن اليوم العالمي للغة العربية وذكر البلدان التي تتحدث بالعربية.[١]

البلدان التي تتحدث باللغة العربية

للغة العربية أهمية قصوى لدى أتباع الدين الإسلامي، فهي لغة القرآن، والأحاديث النبوية المروية عن الرسول -محمد عليه الصلاة والسلام-، اللذان يعدان مصدري التشريع الأساسيين في الإسلام، ولا تتم الصلاة في الإسلام وعبادات أخرى، إلا بإتقان اللغة العربية، تُكتب اللغة العربية "من اليمين إلى اليسار" كاللغة العبريّة والفارسيّة وعدد كلماتها 12.3 مليون كلمة، ولغة الضاد هي اللغة الرسميّة والأولى في كافّة الأقطار العربيّة، ومن البلدان التي تتحدث باللغة العربية:[١]

  • الجزائر.
  • البحرين.
  • تونس.
  • الإمارات.
  • موريتانيا.
  • السعودية.
  • السودان.
  • سوريا.
  • الصومال.
  • اليمن.
  • العراق.
  • عمان.
  • فلسطين.
  • قطر.
  • الكويت.
  • لبنان.
  • ليبيا.
  • المغرب.
  • مصر.
  • فلسطين.
  • إريتريا.
  • تشاد.
  • السنغال.
  • مالي.
  • جزر القمر.

اليوم العالمي للغة العربية

تتميز اللغة العربية بقدرتها على "التعريب واحتواء الألفاظ من اللغات الأخرى" بشروط معينة ودقيقة على عكس اللغات الأخرى، في الحديث حول اليوم العالمي للغة العربية قررت اليونسكو سنة 1960 أن تستخدم اللغة العربية في "المؤتمرات الإقليمية" التي تُقام في البلدان الناطقة باللغة العربية وبترجمة "الوثائق والمنشورات الأساسية" للغة العربية واعتُمد في سنة 1966 قرار يقضي بتعزيز استخدام اللغة العربية في اليونسكو وتقرر تأمين خدمات الترجمة الفورية إلى العربية ومن العربية إلى لغات أخرى في إطار الجلسات العامة.[٢]

في سنة 1968 تم تدريجيًا اعتماد اللغة العربية لغة عمل في المنظمة مع البدء بترجمة وثائق العمل وتوفير خدمات الترجمة الفورية إلى العربية، وفي أكتوبر 2012 عند انعقاد الدورة 190 للمجلس التنفيذي لليونسكو، قررت تكريس يوم 18 ديسمبر لجعله رسميًا اليوم العالمي للغة العربية، فاحتفلت اليونيسكو في هذه السنة للمرة الأولى بذلك اليوم، وفي 23 أكتوبر 2013 قررت الهيئة الاستشارية للخطة الدولية لتنمية الثقافة العربية "أرابيا" التابعة لليونسكو، اعتماد اليوم العالمي للغة العربية كإحدى العناصر الأساسية في برنامج عملها لكل سنة، يتمثل الغرض من هذا اليوم بزيادة الوعي بين موظفي "الأمم المتحدة" بتاريخ وعراقة اللغات الرسمية الست وتطورها، وثقافتها، وكل لغة من اللغات لديها الحرية في اختيار الأسلوب الذي تجده مناسبًا في إعداد برنامج أنشطة خاص بها لليوم العالمي الخاص بها، فيتضمن ذلك دعوات للشعراء والكتاب والأدباء المعروفين، بالإضافة لتطوير مواد إعلامية متعلقة بالحدث.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب "اللغة العربية"، www.marefa.org، اطّلع عليه بتاريخ 09-02-2020. بتصرّف.
  2. "اليوم العالمي للغة العربية"، ar.wikipedia.org، اطّلع عليه بتاريخ 14-02-2020. بتصرّف.
  3. "اليوم العالمي للغة العربية"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 09-02-2020. بتصرّف.