معلومات عن البكتيريا العنقودية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٩ ، ٢٧ أكتوبر ٢٠١٩
معلومات عن البكتيريا العنقودية

معلومات عن البكتيريا العنقودية

تعتبر البكتيريا العنقودية من أشهر أجناس البكتيريا المعروفة والتي تظهر بشكل كروي وتتجمع في مستعمرات على شكل عنقود العنب ولهذا سميت بهذا الاسم، وتتواجد هذه البكتيريا بصورة طبيعية في الإنسان والكثير من الحيوانات ذوات الدم الحار وخصوصًا على الأغشية المخاطية والجلد وتتصف هذه البكتيريا بحسب التركيب العام بأنها إيجابية جرام وغير مكونة للأبواغ وغير هوائية وغير متحركة وهي لاهوائية إختيارية تتعايش في وجود الأكسجين وعدمه، يوجد من هذا الجنس من البكتيريا العديد من السلالات المتفرعة منه مثل البكتيريا العنقودية الذهبية والبكتيريا العنقودية الجلديّة والبكتيريا العنقودية المترممة وغيرهم من السلالات التي تُحدث المرض للإنسان[١] وبالرغم من ذلك يُرجح تواجد عدد كبير من سلالات البكتيريا العنقودية في النباتات وفي رحيق الأزهار،[٢] وتتميز بعض أنواعها بقدرتها على مقاومة للظروف الجافة والتركيزات العالية من الملح، وهي مناسبة تمامًا للتعايش على الجلد لكن يمكنها البقاء لفترات طويلة في البيئة.[٣]

سلالات البكتيريا العنقودية

بالرجوع إلى التركيب الجيني تم فصل سلالات البكتيريا العنقودية إلى 12 مجموعة[٤] تترتب فيها أنواع البكتيريا العنقودية والآن أصبح عددها 11 مجموعة حيث تم تصنيف إحداها إلى عائلة أخرى من البكتيريا[٥] والتي يزيد عددها عن 40 نوع يعتبر أغلبها من البكتيريا المسالمة التي لا تسبب الضرر للإنسان ويوجد عدد منها مسبب للأمراض والتي تُعد المحور المهم للبحث والعلاج والتي من أهمها:

البكتيريا العنقودية الذهبية

يعتبر هذا النوع من البكتيريا من أخطر أنواع البكتيريا العنقودية الموجودة حيث تتواجد بشكل طبيعي في الأنف والجلد بحيث لا تسبب أمراض للإنسان، تكمن خطورتها في قدرتها على إحداث العديد من الأمراض المتنوعة وأيضًا في قدرتها على مقاومة المضادات الحيوية ويتميز هذا النوع عن باقي الأنواع العنقودية الأخرى بأنه إيجابي المخثرة أي إنه يحتوي على الإنزيم المُخثر كما إنه يحتوي على العديد من السموم والإنزيمات التي تُساهم في إحداث ومفاقمة بعض الأمراض، وتُعد البكتيريا الذهبية من البكتيريا المعدية والتي تنتقل عن طريق اللمس المباشر.[٦]

البكتيريا العنقودية الجلدية

ويعتبر هذا النوع من الأنواع الغير ممرضة في الوضع الطبيعي حيث توجد على الجلد ولكن معدلات إحداثها للأمراض تزداد في حالات نقص المناعة وتنتقل بين الأفراد عن طريق الأجهزة والأدوات الطبية الملوثة حيث تعتبر عامل خطر للمرضى الذين توضع لديهم قسطرات بمختلف أنواعها وتسبب هذه البكتيريا مرض التهاب شُغاف القلب endocarditis وقد ينتج عنها مضاعفات خطيرة كحالة تعفن الدم.

البكتيريا العنقودية المترممة

أحد الأنواع المشهورة للبكتيريا العنقودية والتي تتواجد بشكل طبيعي في العجان والمستقيم ومجرى البول وعنق الرحم والجهاز الهضمي، وهذا النوع يعتبر سبب شائع لالتهابات المسالك البولية البسيطة خاصةً في الإناث الناشطات جنسيًا وفي بعض الحالات النادرة تكون مسؤولة عن بعض المضاعفات في الجهاز البولي كالتهاب الحويضة والكلية الحاد والتهاب الإحليل والتهاب البربخ والتهاب البروستاتا، وقد تكون العدوى التي تصيب الجهاز البولي معقدة وشديدة خصوصًا في الحالات التي تعاني من نقص المناعة وكبار السن والحوامل والمصابين بمرض السكري والذين يعانون من تشوهات المسالك البولية.[٧]

الأمراض التي تسببها البكتيريا العنقودية

لا تشكل أغلب أنواع هذا الجنس من البكتيريا أمراضًا معتبرةً للإنسان إلا في حالة العدوى من ثلاث أنواع من الجنس العنقودي كالبكتيريا العنقودية الجلدية التي تسبب مرض التهاب شُغاف القلب والبكتيريا العنقودية المترممة والتي تسبب التهاب المسالك البولية ويكمن الكم الأكبر من الأمراض منطويًا تحت نوع واحد وهو البكتيريا العنقودية الذهبية ومن جملة الأمراض التي يسببها هذا النوع:[٨]

العدوى الجلدية

تسبب هذه البكتيريا أشكالًا عديدة من أشكال العدوى الجلدية ويكمن سر تعدد أشكال العدوى الجلدية في تعدد السموم التي تفرزها هذه البكتيريا وبالتالي يختلف تأثير كل سم عن الآخر، ومن أشكال العدوى الجلدية التي يسببها هذا النوع من البكتيريا ما يأتي:

  • الخراجات: وهي عبارة عن تجمع للصديد تحت الجلد وتعد الخراجات من أشهر العدوى الجلدية التي تسببها هذا النوع من البكتيريا والتي قد تحدث في العديد من المواضع في الجسم كالأسنان والبطن والإبط.
  • مرض الحصف: وهي عدوى جلدية شائعة ومعدية للغاية تصيب الرضع والأطفال بشكل أساسي ويظهر مرض الحصف عادةً على شكل تقرحات حمراء على الوجه وخاصة حول أنف وفم الطفل وعلى اليدين والقدمين وقد تنفجر القروح وتطور قشور بلون العسل.[٩]
  • التهاب النسيج الخلوي: هي حالة من التهاب الجلد المتمثلة في احمرار الجلد ويحدث ذلك عقب دخول البكتيريا إلى الطبقات الداخلية للجلد.

التسمم الغذائي

يعتبر هذا النوع من أكثر الأسباب شيوعًا للتسمم الغذائي حيث يتميز بسرعة ظهور الأعراض في غضون ساعات من تناول الطعام الملوث وغالبًا تختفي الأعراض خلال نصف يوم وللعلم لا تظهر الحمى ضمن أعراض التسمم الغذائي بهذا النوع من البكتيريا والعلامات والأعراض التي يمكن أن تتوقعها مع هذا النوع من البكتيريا تشمل:

  • استفراغ و غثيان.
  • إسهال.
  • جفاف.
  • انخفاض ضغط الدم.

تسمم الدم

يحدث تسمم الدم عندما يدخل هذه البكتيريا إلى مجرى دم الشخص حيث تظهر على الشخص علامات مثل الحمى وانخفاض ضغط الدم والي تُدِل على تسمم الدم ويمكن أن تنتقل البكتيريا إلى مواقع عميقة داخل الجسم مثل: الأعضاء الداخلية كالدماغ أو القلب أو الرئتين العظام والعضلات أو إلى الأجهزة المزروعة جراحيًا مثل: المفاصل الاصطناعية أو أجهزة تنظيم ضربات القلب.

علاج عدوى البكتيريا العنقودية الذهبية

عادةً ما يتم علاج الالتهابات الجلدية البسيطة التي تحدثها البكتيريا باستخدام مرهم مضاد حيوي مثل خليط ثلاثي المضادات الحيوية لا يحتاج لوصفة طبية للشراء، وفي بعض الحالات قد يتم إعطاء المضادات الحيوية عن طريق الفم لالتهابات الجلد، وأيضًا إذا كانت الخراجات موجودة فإنها تُعالج جراحيًا ويتم علاج العدوى الأخطر والأكثر تهديدًا للحياة بالمضادات الحيوية عن طريق الوريد والرعاية الطبية الداعمة في المستشفى، يستخدم الأطباء عدة أنواع مختلفة من المضادات الحيوية التي يتم استعمالها في علاج التهابات البكتيريا العنقودية الذهبية، حيث يعتمد اختيار المضادات الحيوية على نوع العدوى وشدتها وكذلك أنماط مقاومة الأدوية من نفس النوع البكتيري، بعض المضادات الحيوية التي استخدمت لعلاج التهابات هذا النوع من البكتيريا هي سيفازولين وسيفوروكسيم وسيفالكسيلين ونافسيلين وأوكساسيلين (باكتوسيل) وديكلوكساسيلين وفانكومايسين والكليندامايسين والريفامبين والتيلافانسين.[١٠]

علاج عدوى البكتيريا العنقودية الأنواع الأخرى

يختلف العلاج المعتمد لأمراض البكتيريا العنقودية حسب نوع البكتيريا المسببة للعدوى، وقد تشترك الأنواع المختلفة في نوعية العلاج المستخدمة وذلك لتشاركها في نفس التركيب الخلوي كما إنه من الجدير لفت النظر إلى الأنواع المقاومة للمضادات الحيوية والتي يتم علاجها بأنواع أدوية مختلفة عن الأدوية التقليدية التي تستخدم لعلاج العدوى.

البكتيريا العنقودية الجلدية

من المعروف أن هذا النوع من البكتيريا ينتقل عن طريق الأجهزة الطبية وقد ينتقل أيضًا عن طريق الجروح مسببةً التهاب الأنسجة القلبية، ويجب التنويه إلى أن بعضًا من سلالات هذا النوع يعتبر مقاومٌ للميثيسيلين وذلك لتعرضها له كثيرًا في بيئة المستشفيات مما سبب حدوث طفرات تقاوم هذا النوع من المضادات وبالتالي يتم استعمال الفانكوميسين كعلاج رئيسي لمثل هذه الأنواع وفي الحالات الشديدة يتم إضافة أنواع أخرى من المضادات الحيوية مثل الريفامبسين أو الجنتاميسين أو كليهما، أما بالنسبة للسلالات الغير مقاومة للميثيسيلين تعتبر البنسلين G والبنسلين شبه الصناعي والسيفالوسبورين مضاداتٍ حيويةٍ فعالة في العلاج.[١١]

البكتيريا العنقودية المترممة

يتميز هذا النوع من الأنواع التي لا تسبب أمراضًا شديدة وإنما يسبب التهابات بولية غير معقدة في الجهاز البولي وهي مشهورة جدًا وفي بعض الدراسات تم إثبات بعض الأنواع المقاومة للمضادات الحيوية ولكنها لا تحمل قيمة صحية كبيرة وقد يكتسب هذا النوع القدرة على مقاومة المضادات الحيوية من خلال مجاورته للبكتيريا العنقودية الذهبية والجلدية ويتم علاج الالتهابات البولية الغير معقدة بواسطة واحدٍ مما يأتي:[١٢]

  • أقراص السيفيلاكسين 500ملغ 4مرات يوميًا لمدة 7 أيام.
  • أقراص خليط الأموكسيسيلين و الكلافولينيك 500ملغ لمدة 7 أيام.
  • أقراص سيبروفلوكساسين 250ملغ لمدة 3 أيام.

المراجع[+]

  1. "Staphylococcus", www.britannica.com,16-10-2019، Retrieved 16-10-2019.
  2. "Among-Population Variation in Microbial Community Structure in the Floral Nectar of the Bee-Pollinated Forest Herb Pulmonaria officinalis L", www.ncbi.nlm.nih.gov,16-10-2019، Retrieved 16-10-2019.
  3. "Staphylococcus", www.sciencedirect.com,16-10-2019، Retrieved 16-10-2019.
  4. "Phylogenetic relationships of 38 taxa of the genus Staphylococcus based on 16S rRNA gene sequence analysis.", www.ncbi.nlm.nih.gov,19-10-2019، Retrieved 19-10-2019.
  5. "Delimiting the genus Staphylococcus through description of Macrococcus caseolyticus gen. nov., comb. nov. and Macrococcus equipercicus sp. nov., and Macrococcus bovicus sp. no. and Macrococcus carouselicus sp. nov.", www.ncbi.nlm.nih.gov,19-10-2019، Retrieved 19-10-2019.
  6. "Staphylococcus aureus Infections", www.msdmanuals.com,19-10-2019، Retrieved 19-10-2019.
  7. "Staphylococcus Saprophyticus", www.ncbi.nlm.nih.gov,26-10-2019، Retrieved 26-10-2019.
  8. "Staph infections", www.mayoclinic.org,19-10-2019، Retrieved 19-10-2019.
  9. "impetigo", www.mayoclinic.org,23-10-2019، Retrieved 23-10-2019.
  10. "Staph Infection (Staphylococcus Aureus)", www.medicinenet.com,26-10-2019، Retrieved 26-10-2019.
  11. "Recognition and importance of Staphylococcus epidermidis infections.", www.ncbi.nlm.nih.gov,26-10-2019، Retrieved 26-10-2019.
  12. "Urinary Tract Infection Organism-Specific Therapy ", emedicine.medscape.com,26-10-2019، Retrieved 26-10-2019.