مزايا وعيوب نظام لينكس

مزايا وعيوب نظام لينكس

ما هو نظام لينيكس؟

نظام لينكس Linux، ويسمى أيضًا جنو/ لينكس "GNU/Linux" وهو الاسم المستخدم من قبل مؤسسة البرمجيات الحرة[١]، وهو عبارة عن نظام تشغيل لأجهزة الحاسوب، وقد أنشئ من قبل لينوس توفالدس، وهو مهندس برمجيات فنلندي وكان ذلك بالتعاون مع مؤسسة البرمجيات الحرة (FSF)[٢]، وتم ذلك في يوم 17 من شهر سبتمبر عام 1991 م، وهو نظام مفتوح المصدر يتيح التعديل عليه للمستخدمين[٣]، وتمت كتابته باستخدام لغة البرمجة C وأيضًا باستخدام لغة التجميع.[٤]


كان النظام بدايةً مخصصًا لأجهزة الحاسوب الشخصية ومن ثم وبشكلٍ تدريجي توسعت استخدامات نظام التشغيل Linux فأصبح يستخدم في أجهزة الحاسوب المركزية والحواسيب العملاقة وفي الخوادم، ويستخدم الآن في أدوات التحكم وفي أجهزة التوجيه أيضًا، وزيادة على كل ذلك فإن أكبر إنجاز كان لنظام لينكس هو دخوله إلى عالم الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية - أي نظام الأندرويد- وذلك بالاعتماد على Linux kernel.[٣]


تم إصدار نظام التشغيل لينكس في يوم 17 سبتمبر 1991 م، وكان ذلك من قبل لينوس توفالدس ومؤسسة البرمجيات الحرة، وهو نظام تشغيل مفتوح المصدر يمكن استخدامه على أجهزة الحاسوب الشخصية والمركزية أيضًا، كما يتم استخدامه على الأجهزة اللوحية وعلى الهواتف الذكية، كما ويستخدم أيضًا في أدوات التحكم وفي أجهزة التوجيه.

ما أبرز مزايا نظام لينيكس؟

يعد نظام لينكس مقارنة بكل من نظام Windows وmacOS معقدًا قليلًا من حيث طريقة الاستخدام، إلا أنه نظام موثوق كما أنه نظام فعال جدًا[٢]، ومن المهم أن يطّلع المستخدم على كل من مميزات وعيوب نظام التشغيل لينكس، فذلك يساعده على فهم النظام في حال أراد ذلك من خلال الاطلاع على شرح نظام Linux لمعرفته بشكلٍ أفضل[٥]، ومن مزايا هذا النظام ما يأتي:


مفتوح المصدر

تعد هذه المزية مهمة جدًا، حيث أنها تسمح للمستخدمين بالتعديل على الكود (سطورالبرمجة) بسهولة وتوزيعه أيضًا لأي شخص سواء كان ذلك لغرض تجاري أو غير تجاري، ودون الحاجة إلى أي أذونات، وذلك بموجب رخصة جنو العمومية[٣]، وتعد هذه الميزة مهمة للأشخاص الذين يحتاجون لإجراء بعض التغييرات التي تتناسب مع أجهزة الحاسوب خاصتهم وبدون تكاليف عالية.[٦]


أكثر أمانًا

يعد نظام لينكس أكثر أنظمة التشغيل أمانًا، ولكنه أيضًا ليس آمنًا 100%، فهو فقط أقل عرضة للخطر من غيره من أنظمة التشغيل، كما أنه لا يتطلب أي برامج مكافحة الفيروسات[٣]، ويمكن معرفة الثغرات فيه على نحوٍ سريع بفضل دعم المستخدمين له وأيضًا إصدار تصحيحات الأمان له بصورة سريعة.[٥]


كفاءة في الأداء

يتميز هذا النظام بأداء عالي الكفاءة وأعلى من كفاءة الأداء في باقي أنظمة التشغيل، وبناءً على ذلك فهو يسمح لمجموعة من الأشخاص بالعمل عليه في آنٍ واحد وبكل كفاءة.[٣]


نظام مرن

نظام لينكس نظام مرن، فلا يلزم المستخدم بتثبيت مجموعة لينكس كاملةً، بل يمكّنه من تثبيت فقط ما يتطلبه من مكونات.[٣]


مجاني

يتواجد النظام على الإنترنت بشكل مجاني، فيمكن لأي مستخدم الحصول عليه وتثبيته بشكل سريع وبكل سهولة على أي جهاز وبدون أي تكلفة.[٣]


يتمتع نظام لينكس بالعديد من المزايا، فهو مفتوح المصدر فيمكن التعديل عليه وتوزيعه دون أخذ أذونات، كما يعد أكثر أنظمة التشغيل أمانًا، فهو الأقل عرضة للخطر، وهو ذو أداء عالي وكفائته مرتفعة، كما أنه نظام مرن لا يتطلب إلا تثبيت المكونات اللازمة فقط، وعلاوة على ذلك فهو نظام مجاني يمكن الحصول عليه من الإنترنت بدون تكاليف.


ما أبرز عيوب نظام لينيكس؟

على الرغم من كل ما يتمتع به نظام لينكس من مزايا إلا أنه لا يخلو من بعض العيوب[٥]، ومن عيوب نظام التشغيل لينكس ما يأتي:


الواجهة الرسومية ليست جيدة

تعد الواجهة الرسومية لنظام التشغيل لينكس سيئة إلى حدٍ ما، وهذا الذي يؤثر على مدى استخدام وشعبية سطح المكتب لنظام التشغيل لينكس، ولكن توفرت الآن بعض بيئات سطح المكتب التي جعلتها أفضل مثل Gnome وKDE وXFCD.[٥]


محركات الأجهزة قليلة

يعاني مستخدمي نظام لينكس من عدم توفر العديد من برامج تشغيل الأجهزة، ويعود السبب في ذلك إلى أن الشركات تقوم بإنشاء برامج تشغيل الأجهزة هذه لكل من نظام ويندوز وماك نظرًا لأن كل منهما لديه عدد مستخدمين أكبر من مستخدمي نظام لينكس.[٧]


منحنى التعليم صعب

يعد تعلم نظام لينكس صعبًا بعض الشيء لأي مستخدم مبتدئ، على عكس أنظمة التشغيل الأخرى مثل ويندوز، فيتطلب بعض الوقت ليتعرف على سطر الأوامر مثلًا، وكيف يبحث عن برنامج ما، فالبحث عن برنامج في هذا النظام يعد أمرًا صعبًا للمبتدئين، وعلاوة على ذلك فإن العثور على حل لأي مشكلة قد يواجهها المستخدم يعد أمرًا معقدًا، وذلك لأن عدد الخبراء في نظام لينكس أقل بكثير من عدد الخبراء في نظام ويندوز وماك.[٧]


البرامج غير متوفرة

هناك الكثير من البرامج المهمة التي لا تعمل على نظام لينكس والتي يحتاجها المستخدم في عمله، مثل مجموعة برامج مايكروسوفت وغيرها، فهناك العديد من التطبيقات التي تعمل على نظام ويندوز وعلى Apple OS ولا تعمل على نظام لينكس.[٦]


قلة الألعاب

لأن غالبية المستخدمين يستخدمون كل من نظام ويندوز وApple OS، فإن مطوري الألعاب يقومون بتطويرها بما يتناسب مع هذه الأنظمة وليس بما يتناسب مع نظام لينكس، ولذلك فإن معظم الألعاب المشهورة غير متوفرة على نظام لينكس، ويعتقد أن هذا من أسباب عدم استخدام فئة الشباب تحديدًا لنظام التشغيل لينكس.[٦]


يعاني نظام لينكس من بعض العيوب، فالواجهة الرسومية له سيئة قليلًا، كما أن برامج تشغيل الأجهزة المتاحة عليه قليلة بسبب قلة مستخدميه نسبة لمستخدمي الأنظمة الأخرى، وعلاوة على ذلك فهو نظام يصعب استخدامه على المبتدئيين، ويفتقر للعديد من البرامج المهمة كما أن هناك الكثير من الألعاب المشهورة لا تتوفر عليه.

المراجع[+]

  1. "The Best Linux Tutorials", FreeCodeCamp, Retrieved 18/3/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Linux", Britannica, Retrieved 15/3/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Introduction to Linux Operating System", GeeksforGeeks, Retrieved 15/3/2021. Edited.
  4. "After All These Years, the World is Still Powered by C Programming", Toptal, Retrieved 18/3/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "The advantages and disadvantages of Linux", InfoTech News, Retrieved 15/3/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت "Pros and Cons of Linux Operating System", HPC, Retrieved 15/3/2021. Edited.
  7. ^ أ ب "Advantages and disadvantages of Linux operating system", IT Release, Retrieved 15/3/2021. Edited.