مزايا وعيوب نظام لينكس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٢ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٩
مزايا وعيوب نظام لينكس

نظام لينكس

نظام لينكس هو نظام التشغيل المجاني مفتوح المصدر الأكثر شهرةً والأكثر استخدامًا في العالم، وبالتالي فهو اسم يُطلق على مجموعة من أنظمة التشغيل المجانية والمفتوحة المصدر المبنية حول لينوكس كيرنيل، الذي يُعد نواة نظم التشغيل مفتوحة المصدر والمكون الرئيس لنظام لينكس، وجاءت تسمية نظام لينكس من خلال الطالب لينوس تريفالدوس الذي عمل على تطوير نظام لينكس كبديل لمينيكس وكنسخة أخرى من يونكس، وذلك بعد قيامه بدمج أول حرفين من اسمه مع يونكس لتصبح في نهاية الأمر لينكس،[١] ويوجد العديد من مزايا وعيوب نظام لينكس، حيث يتمتع بقدرة عالية على التعديل والتشغيل وكذلك توزيع وتطوير أجزائه، مما ساهم في تقديم الفرصة للآخرين من أجل التطوير عليه.[٢]

نشأة نظام لينكس

نظام لينكس يعتمد بشكل كبير على نظام التشغيل الأُم الذي يُسمى يونيك، والذي صُمم ونُفذ في عام 1969 من خلال العديد من الشركات في الولايات المُتحدة، والذي صدر لأول مرة عام 1971، وكان مكتوبًا باستخدام لغة اسسمبلي، وتمت إعادة كتابته عام 1973 بلغة سي من أجل تمكين نظام اليونكس للعمل على كافة منصات الحاسوب، ونظرًا لحالة الاحتكار من الشركات الصانعة قام ريتشارد ستولمان الذي بدأ مشروع جنو، بإنشاء نظام تشغيل على مبادئ مؤسسة البرمجيات الحرة فري سوفتوير فاونديشن، من ثم قام لينوس تريفالدوس بأخذ نظام التشغيل يونكس وتطويره واشتقاقه من اسمه ليصبح نظام لينكس الذي لا بُد من معرفة مزايا وعيوب نظام لينكس من أجل التعامل معه.[٣]

مزايا وعيوب نظام لينكس

يُعد نظام لينكس المفتوح من الأنظمة التي تُتيح للمستخدمين إنشاء الأشكال المُختلفة من التعليمات البرمجية المصدر وتعديلها، وأكثر الأشكال استخدامًا هو الخادم، على الرغم من أنه يتم استخدام الأشكال الأخرى الموجودة ضمن أجهزة الكمبيوتر والهواتف الذكية وأجهزة الألعاب، وعليه لا بُدّ من معرفة مزايا وعيوب نظام لينكس قبل استخدامه،[٤] وهي كما يأتي:

مزايا نظام لينكس

تتعدد مزايا وعيوب نظام لينكس، وهذا ينتُج من خلال التجارب الشخصية أو المعرفة السابقة بأي نظام تشغيل مُشتق من نظام آخر يتبع لمبادئ مؤسسة البرمجيات الحرة، فإنّ مزايا وعيوب نظام لينكس مُتعددة، وفيما يأتي بعض من أهم مزايا نظام لينكس:[٥]

  • يُعرف بأنّه نظام مفتوح المصدر حيث تتوافر البرمجيات فيه بشكلٍ مجاني، ويمكن تنزيلها على شكل حزمة قابلة للتثبيت والتي تُغطي جميع الاستخدامات الشائعة، مثل: مُحرّرات النصوص وورد إكسل، والبرامج المُتخصصة مثل: برامج محررات النصوص البرمجية وتحليل البيانات.
  • يتميز بالتوزيعات المُتعددة المجانية التي تتيح التغيير على حساب بيئة العمل الموجودة، مثل: التعليم أو التصميم أو أمن المعلومات.
  • يتميز بتعدد الواجهة الرسومية حيث يُوفر نظام التشغيل لينكس واجهات رسومية عدة لإنجاز نفس العمل، مثل: جنووم، ميت.
  • يتميز بالقوة التي تُعد من أبرز مزاياه وذلك من خلال استخدام أدوات سي ال أي، وأدوات كتابة البرامج والعديد من برامج إدارة السيرفرات من خلال سي ال أي باتش التي قامت ويندوز على اضافتها في آخر اصداراتها.
  • يتميز بالتوافقية وخاصةً لأجهزة الكمبيوتر القديمة، حيث يعمل نظام تشغيل لينكس بشكلٍ جيدٍ على جميع الأجهزة.

عيوب نظام لينكس

لا بُد من معرفة مزايا وعيوب نظام لينكس، على الرغم من أنه يمتلك العديد من المزايا إلا أنه لا يُستخدم بشكلٍ كبيرٍ من قبل المستخدمين والشركات، حيث تتوجه أغلب الشركات نحو نظام التشغيل ويندوز، حيث يُوجد هناك العديد من العيوب لنظام لينكس وهي كما يأتي:[٥]

  • يجب تثبيت نظام التشغيل الحالي أو استبداله او بناء نظام من مجموعة من أدوات الأجهزة المُجردة، نظرًا لوجود عدد قليل من مُوردي الأنظمة المُثبتة مُسبقًا، مما قد يُسبب مشاكل في توافق الأجهزة.
  • للاستفادة بشكل أمثل من النظام لا بُد للمستخدم من أن يكون من المُطورين أو أصحاب البرمجيات، حيث إنه يُعد من الأنظمة المُعقدة.
  • نظرًا لكونه من أنظمة التشغيل مفتوحة المصدر فإن برامج التشغيل عليه تكون محدودة، بحيث يتم تثبيت الحزم غير المفتوحة والثنائية فقط.
  • عدم توافقه مع معادلات المُلكية بنسبة 100% وخصوصًا إذا كان التعاون مع مستخدمي نظام ويندوز.

استخدامات نظام لينكس

بعد معرفة مزايا وعيوب نظام لينكس، لا بُدّ من معرفة استخداماته فهو لا يقتصر على أجهزة سطح المكتب أو الخوادم، فقد يتم استخدامه في أغراضٍ مختلفةٍ مثل: تقديم الدعم لبينة الكمبيوتر والأنظمة المدمجة والأمن أو استهداف مجموعة محددة من المستخدمين، وكذلك تقديم الدعم للتطبيقات في الوقت الحقيقي، ومنذ عام 2015 تم تطوير أكثر من 400 توزيع لنظام لينكس، وفيما يأتي استخدامات نظام لينكس:[٢]

  • استخدامات سطح المكتب: بحيث تتضمن عرض العناصر وتحريكها لواجهة المستخدم وبعض أدوات التطبيق الأكثر انتشارًا.
  • استخدامها في دفاتر الملاحظات: حيث تم تثبيت العديد من الأجهزة مثل Asus Eee PC و Acer Aspire One مع توزيعات Linux المخصصة.
  • استخدامها مع الخوادم والحواسيب العملاقة: حيث يُوفر الأداء العالي والأمن.
  • استخدامها في الأجهزة الذكية: تشمل المنصات الرئيسية لمثل هذه الأنظمة Android و Firefox OS و Mer و Tizen.
  • استخدامها في الأجهزة المدمجة: يتم تشغيل أغلب أجهزة تجهيزات العملاء على نظام تشغيل يستند إلى نظام لينكس.

كيفية استخدام نظام لينكس

بعد معرفة مزايا وعيوب نظام لينكس لا بُد من معرفة كيفية استخدامه، حيث يُعد طريقة استخدامه مُعقدةً نوعًا ما، على الرغم من أغلب الهواتف الذكية والأنظمة اللوحية تعمل بواسطة نظام لينكس، وفيما يأتي كيفية استخدام نظام لينكس:[٦]

  • اختيار توزيعه خاصة بنظام لينكس من خلال الإنترنت أو من خلال الأقراص المضغوطة.
  • تنزيل وتشغيل ملف .iso واستخدامه لتشغيل الجهاز بشكل ظاهري.
  • العمل على تقسيم الهارد ديسك وتثبيت أداة التشغيل عليه.
  • الحصول على الدعم الهاتفي من شركة Canonical و شركة Ubuntu .

المراجع[+]

  1. " What is Linux?", www.quora.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Linux", www.wikiwand.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  3. "Linux", www.en.wikipedia.org, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  4. "Linux", www.techopedia.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  5. ^ أ ب "What are the advantages and disadvantages of using linux on a desktop computer?", www.quora.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.
  6. "A Beginner's Guide to Getting Started in Linux", www.techopedia.com, Retrieved 22-11-2019. Edited.

161269 مشاهدة