ما هو تليف البروستات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٩ ، ٧ نوفمبر ٢٠١٩
ما هو تليف البروستات

البروستات والجهاز التناسلي الذكري

يقوم الجهاز التناسلي في الإنسان بوظيفته الأساسية في المحافظة على بقاء الإنسان وتكاثره، ويتكون الجهاز التناسلي الذكري من أعضاء داخلية وخارجية تشمل الخصيتين، الصفن، القضيب والأسهر، وتكون هذه الأعضاء مسؤولة عن تكوين الحيوانات المنوية وحمايتها ونقلها إلى الجهاز التناسلي الأنثوي ليتم تخصيب البويضة التي تتحول إلى جنين،[١]والبروستات هي غدة تناسلية ذكرية تتواجد أسفل المثانة تحديدًا، وتستمر هذه الغدة بالنمو مع التقدم في العمر، ويمكن أن تتـأثر غدة البروستات بعدة مشاكل صحية تؤثر عليها، وتتضمن تضخم البروستاتا الحميد، التهاب البروستات الحاد والتهاب البروستات المزمن، وفي هذا المقال سيتم الإجابة عن سؤال ما هو تليف البروستات.[٢]

ما هو تليف البروستات

أما بالنسبة لما هو تليف البروستات، فهو عبارة عن التهاب يحدث في الأنسجة بسبب التعرض للشيخوخة، العدوى ، وغيرها من الالتهابات الناتجة بسبب تليف أنسجة بعض أعضاء الجسم، مثل التهاب المسالك البولية، التهاب البروستات ومرض السكري من النوع الثاني، بحيث تعد هذه مصادر للالتهاب في الأنسجة تعمل على تعزيز التليف في الجهاز البولي السفلي، ويؤدي تليف البروستات إلى إضعاف وظيفته عن طريق استبدال الأنسجة الطبيعية بأنسجة اُخرى، مما يزيد من صلابة الأنسجة، وبالتالي يقلل من مرونتها واستجابتها، مما يؤدي إلى تعطيل أو تخفيف استجابتها العصبية والدموية، فتقل كفاءة البروستات بشكلٍ عام.[٣]

التهاب البروستات وتليف البروستات

سيتم توضيح ما هو تليف البروستات وما علاقته بالتهاب البروستات، حيث ينتج التهاب البروستات عن عدة أسباب كالعدوى البكتيرية أو تضخم البروستات أو احتقانها، ويمكن أن يصاب بها الرجال في جميع المراحل العمرية، فهنالك ما يقارب نصف الرجال لديهم أعراض تشبه التهاب البروستاتا في مرحلة من مراحل حياتهم، فما هو تليف البروستات وأنواعه:[٤]

التهاب البروستات البكتيري الحاد

وهو عبارة عن التهاب جرثومي مفاجئ يسبب التهاب البروستات، وهو الأقل شيوعًا ولكن أعراضه قد تكون قوية، وقد يصاب المرضى بعدوى المسالك البولية الحادة، ويصاحب ذلك الحاجة الملحة إلى التبول بما في ذلك أوقات الليل وأيضًا حرقان عند التبول، بالإضافة إلى الشعور بألم في الحوض ومنطقة الأعضاء التناسلية، وفي كثير من الأحيان يمكن أن يسبب ذلك حمى، قشعريرة، غثيان وقيء، ويجب علاج التهاب البروستاتا الجرثومي الحاد سريعًا، حيث يمكن أن تؤدي هذه الحالة لانتقال البكتيريا إلى الدم في حال لم يتم علاجها .

التهاب البروستات البكتيري المزمن

تتميز هذه الحالة بالتهاب الجهاز البولي المتكرر وإصابته بعدوى بكتيرية تعمل على التأثيرعلى غدة البروستات بشكل متكرر وفترات زمنية طويلة، وقد يكون هناك حرقان عند التبول، تقطيع البول وألم في بعض الأحيان، ويعد تشخيص هذه الحالة أمرًا صعبًا جدًا حيث يصعب العثورعلى البكتيريا في البول، فيتطلب ذلك جمع عينة من السائل الموجود في البروستات وزراعتها لتحديد نوع البكتيريا المسببة للمرض وعلاجها بالمضادات الحيوية المناسبة لنوع البكتيريا.

التهاب البروستات المزمن غير البكتيري

وهو الأكثر شيوعًا حيث تظهر أعراض الالتهاب دون وجود أثر لعدوى بكتيرية عند فحص عينة البول، وتشمل الأعراض ألم في الأعضاء التناسلية، البطن والحوض، وأعراض بولية، وفي كثير من الأحيان ضعف الإنتصاب.

التهاب البروستاتا الصامت

في هذا النوع لا تظهر على المرضى أي أعراض، ولكن قد يعرف المصاب أن لديه التهاب في البروستات إما عن طريق تحليل السائل المنوي أو تحليل خزعة من البروستات، وبالعادة لا يوجد هناك دليل على أن هذا النوع من الالتهاب يتطلب العلاج.

أعراض مصاحبة لتليف البروستات

استنادًا إلى السؤال الذي طرح سابقًا ما هو تليف البروستات، فيجدر ذكر الأعراض التي قد تسبب هذا التليف، فالبروستات هي الغدة التي تشكل جزءً لا يتجزء من الجهاز التناسلي الذكري، الذي يلتف حول مجرى البول بالقرب من المثانة، ويكون حجم البروستات مشابه جدًا لحجم حبة الجوز، وقد تنمو ويزداد حجمها مع التقدم في العمر، والسؤال هنا ما هو تليف البروستات وأعراضه:[٢]

  • كثرة التبول.
  • ظهور دم في السائل المنوي أو البول.
  • التقطيع في البول.
  • ألم أثناء التبول.
  • عدم القدرة على التبول.
  • ألم عند القذف.

علاج تليف البروستات

يعد علاج تليف البروستات نقطة رئيسة في الإجابة عن سؤال ما هو تليف البروستات، ويجدر بالذكر أن تليف البروستات يمكن علاجه، ولكن قد توجد حالات عديدة لا يستطيع الطبيب علاجها، وينصح المصاب دائمًا باتباع العلاجات المتوفرة للتخفيف من الأعراض المصاحبة له، ويجدر الإشارة إلى ضرورة استكمال العلاج الموصوف للمصاب حتى في حال اختفت الاعراض، أما بالنسبة لما هو تليف البروستات فيعتمد العلاج على نوع الالتهاب المسبب له، وفي ما يأتي بيان لأهم العلاجات المتوفرة:[٥]

  • علاج التهاب البروستات الحاد: يتم استخدام المضادات الحيوية لمدة 7 إلى 14 يومًا، وعادةً يعد هذا العلاج فعالًا للقضاء على التهاب البروستات الحاد.
  • علاج التهاب البروستات المزمن: يتم استخدام الأدوية المضادة للالتهاب، بالإضافة إلى استخدام المضادات الحيوية لفترة أطول عادة ما بين 6 إلى 12 أسبوع في حالات تليف البروستات المزمن، وحوالي 60 ٪ من جميع حالات المرضى المصابين بتليف البروستات المزمن يتم شفاؤهم بهذه الطريقة، وفي الحالات التي لا يستجيب لها المريض لهذا العلاج، وقد يصف له الطبيب المضادات الحيوية بجرعة منخفضة لفترة طويلة لتخفيف أعراض تليف البروستات، بجانب ذلك قد يساعد عمل مغاطس من الماء الدافئ.
  • علاج التهاب البروستات المزمن غير البكتيري: يتم استخدام مضادات الأكسدة مثل بيوفلافونويد لتخفيف الالتهاب والأعراض لدى المرضى، وممكن أن يساعد علاجات مثل التمارين الرياضية والعلاج الطبيعي والاسترخاء في ذلك.
  • تامسولوسين أو الفوسوزين: يمكن استخدامهما للمرضى الذين يعانون من عدم تفريغ المثانة بشكل جيد، وأيضًا لتخفيف أعراض تليف البروستات.
  • تجنب الأطعمة التي تسبب زيادة في الأعراض: مثل القهوة والشاي التي تحتوي على مادة الكافيين والأطعمة الغنية بالتوابل والكحول واستخدام وسادة في حال الجلوس لفترة طويلة.

المراجع[+]

  1. "Reproductive System Functions", www.livestrong.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Prostate Problems", www.medicinenet.com, Retrieved 31-10-2019. Edited.
  3. "Prostatic fibrosis, lower urinary tract symptoms, and BPH", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 6-11-2019. Edited.
  4. "Prostatitis", www.clevelandclinic.org, Retrieved 11-7-2019. Edited.
  5. "Prostatitis: Management and Treatment", www.clevelandclinic.org, Retrieved 2-11-2019. Edited.