ماذا يمكن أن يفعل تناول تفاحة واحدة في وزنك؟

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٠ ، ١٨ فبراير ٢٠٢٠
ماذا يمكن أن يفعل تناول تفاحة واحدة في وزنك؟

التفاح

التفاح هذهِ الفاكهة الشائعة[١] التي تُصنَّف بأنَّها أحد أكثر الفواكه استهلاكًا في العالم،[٢] ويتميَّز التُفاح باحتوائه على مضادات الأكسدة، الفيتامينات، الألياف الغذائية، ومجموعة كبيرة من العناصر المُغذيِّة الأخرى، وذلك يعود لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية والتي تتنوع بفوائدها الصحيَّة، والحماية من الأمراض والحالات الصحيَّة،[١] ومن الجدير بالذكر أنَّ هناك دراسات وبائية عديدة أظهرت أنَّ تناول كميات كبيرة من فاكهة التُفاح له ارتباط بالتقليل من خطر الإصابة ببعض الأمراض المزمنة،[٢] ويتنوع التفاح بأشكالهِ، ألوانه ونكهاته، وعليه تتنوع فوائده، فمن جهة يساعد في تقليل خطر الإصابة بمرض السرطان، مرض السكري، أمراض القلب والعديد من الحالات المرضية الأُخرى.[١] وهذا المقال سيجيب عن سؤال ماذا يمكن أن يفعل تناول تفاحة واحدة في وزنك.

ماذا يمكن أن يفعل تناول تفاحة واحدة في وزنك

وُجدَ أن فاكهة التفاح تحتوي على مركبات نشطة بيولوجيًا تساهم في تعزيز بكتيريا الأمعاء النافعة، والتي من شأنها أن تساعد في تحسين صحة الأشخاص الذين يعانون من السمنة.[١]

دراسات حول قدرة التفاح على تخفيف الوزن

احتواء التفاح على الألياف والماء يجعل منه خيارًا مناسبًا لتخفيف الوزن، ولكن يبقى السؤال الأهم هُنا ماذا يمكن أن يفعل تناول تفاحة واحدة في وزنك، هذا ما تجيب عنه الدراسات التي بحثت في هذا الأمر، ففي أحدها أجري اختبار على عدة أشخاص، مجموعةٌ منهم قاموا بتناول شرائح التفاح وآخرون شربوا عصير التفاح وغيرها من منتجات التفاح، وكانت النتائج أنَّ من تناولوا شرائح التفاح شعروا بالإمتلاء أكثر ممن شربوا العصير أو تناولوا المنتجات الأخرى من التُفاح، وفي نفس هذهِ الدراسة تم اختبار تناول وجبة مع شرائح التفاح فكان الاستهلاك الكلي بمعدل 200 سعرة حرارية أقل من الذين لم يتناولوا تفاحة بعينها.[٣]

وفي دراسةٍ أخرى أجريت على 50 امرأة يعانينَ من السمنة استغرقت مدة 10 أسابيع، خسرت فيها المشاركات اللاتي تناولنَ بمعدل رطلين أي ما يعادل 1 كجم من التفاح، وسُجِّلت لهم سعرات حرارية أقل بمعدلٍ عام بالمقارنة مع اللاتي تناولوا بسكويت الشوفان بمحتوى مماثل للسعرات الحرارية والألياف، ومن جهةٍ أخرى أُجريت دراسة على مجموعة من الفئران التي كانت تعاني من السمنة المفرطة، أُخضعوا لتناول مكملات التفاح البري وعصير التفاح المُركَّز وتبيَّن أنَّهم فقدوا الوزنَ بشكلٍ أكبر، وكانت لديهم مستويات أقل من الكوليسترول الضار، الدهون الثلاثية، الكوليسترول الكلي مقارنةً بمجموعة أخرى من الفئران لم تخضع للتجارب هذهِ.[٣]

مركب حمضي في قشر التفاح يقي من السمنة

وجد الباحثون أنَّ هناك مركب حمضي متواجد في قشر التفاح يُدعى حمض الأورسوليك والذي يساهم في وقاية الجسم من السمنة، فحسب دراسةٍ أجريت على الفئران، طُوُّرَ للفئران نظامًا غذائيًا غنيًا بالدهون لعدة أسابيع، يتضمن أيضًا حمض الأورسوليك الذي عمل على زيادة الكتلة العضلية في جسم الفأر كما عمل على احتراق الدهون أكثر من عملية حرق السعرات الحراية بالنسبة للفئران الذين تناولوا نفس النظام الغذائي ولكن بدون حمض الأورسوليك، وقد ذكر الباحث في هذهِ الدراسة الدكتور كريستوفر آدمز وهو أستاذ مشارك في اختصاص الطب الباطني في جامعة أيوا إلى أنَّ زيادة الكتلة العضلية عن طريق حمض الأورسوليك أمرٌ مُحفز في علاج السمنة.[٤]

فتساهم العضلات بشكلٍ كبير في حرق السعرات الحرارية وهذا سببٌ كافٍ لشرح كيف تتم حماية الجسم من السمنة عن طريق حمض الأورسوليك[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت ث "What to know about apples", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 02-03-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Factors affecting the content of the ursolic and oleanolic acid in apple peel: influence of cultivars, sun exposure, storage conditions, bruising and Penicillium expansum infection.", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 02-03-2020. Edited.
  3. ^ أ ب "10 Impressive Health Benefits of Apples", www.healthline.com, Retrieved 05-02-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "Apple Peel Compound May Help Ward Off Obesity", www.livescience.com, Retrieved 18-02-2020. Edited.