لفحة هواء الرقبة أسبابها وعلاجها

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٠٣ ، ٤ مارس ٢٠٢٠
لفحة هواء الرقبة أسبابها وعلاجها

لفحة هواء الرقبة

هي تشنجات أو تقلصات عضلية مؤلمة ومفاجئة وغير إرادية في الرقبة تؤثرعلى الظهر وجانبي الرقبة، حيث إن هذه التشنجات ليست خطيرة عادةً، إلا أنه لا يمكن التنبؤ بها ويمكن أن تكون مؤلمة جدًا وقد يستمر هذا الألم لعدة دقائق أو ساعات أو أيام إلى حين استرخاء العضلات وعودتها لوضعها الطبيعي، ومن السهل الحد من تكرار تشنجات عضلات الرقبة عند الالتزام ببعض التعاليم التي تحافظ فيها على صحة العضلات، وبصورة عامة يمكن التعامل مع معظم آلام تشنج الرقبة من خلال أخذ مسكن للألم أومضاد للالتهابات وغيرها، وفي هذا المقال سيتم التركيز على لفحة هواء الرقبة أسبابها وعلاجها.[١]

أسباب لفحة هواء الرقبة

هناك العديد من أسباب للفحة هواء الرقبة التي تؤدي للضغط على العضلة مسببة تشنجها، وينتج عن ذلك التشنج ألم شديد قد يكون لفترات طويلة مما يسبب الإزعاج والألم للشخص المُصاب، ومن أهم أسباب لفحة هواء الرقبة:[٢]

  • توتر عضلات الرقبة أثناء ممارسة التمارين الرياضية.
  • وضع أوزان ثقيلة أو حقيبة ثقيلة على أحد الكتفين.
  • بقاء الرقبة لفترات طويلة في وضعيات غير طبيعية مثل وضع الهاتف بين الكتف والأُذن لمدة طويلة أو النوم في وضعيات خاطئة.
  • وضعيات الوقوف بشكل خاطئ منها إمالة الرأس أثناء الوقوف.
  • التهاب السحايا أحد أقل الأسباب شيوعًا وأخطرها حصولًا.
  • اضطراب الفك الصدغي.
  • التعرض لحادث أو السقوط من مكان عالي.

طرق علاج لفحة هواء الرقبة

يوجد الكثير من الطرق لعلاج لفحة هواء الرقبة لتخفيف الألم أو للتخلّص منه نهائيًّا، مع العلم أنه قد يستغرق بعض الوقت في الحالات الصعبة، فهناك طرق دوائيّة وغير دوائيّة، والعلاج بالأدوية يعدّ من الطرق السريعة لعلاج لفحة هواء الرقبة، حيث تعمل على تقليل التورّم في المنطقة وتسمح للعضلات بالإسترخاء والعودة لوضعها الطبيعي،[١] وفيما يأتي بيان هذه العلاجات:

العلاج الدوائي

تناول المسكّنات ومضادات الالتهاب، ومن هذه الأدوية تلك التي تحتوي على تركيبة الأيبوبروفين بداخلها، أو تلك التي تحتوي على مادة الأسيتامينوفين، أوتلك التي تحتوي على الديكلوفيناك، ويمكن استخدام مرخّيات العضل الموضوعيّة أو تناولها عن طريق الفم، ولكن إذا لم يستجِب الجسم للمسكّنات ومرخّيات العضلات، يفضّل اللجوء للطبيب واستشارته في أخذ حقن الستيرويد أو حقن المخدّر التي تعطى بالعضل نفسه وفقًا لما يراه مناسبًا.[١]

العلاج غير الدوائي

هناك طرق غير دوائيّة تساعد على تخفيف ألم تشنّج الرقبة العضلي وتقلّل من إمكانية الإصابة به منها القيام بتمارين الإطالة والتمدّد الرياضية لعضلات الرقبة، يمكن أيضًا عند حدوث الإصابة بشكل فوريّ وضع قطعة ثلج على العضلة للتخفيف من ألم التشنّج، وعند مضي يوم إلى يومين دون نتيجة، يمكن اللجوء للعلاج الحراري حيث يكون مفيد في حالة لفحة هواء الرقبة فيمكن أخذ حمامًا دافئًا أو وضع قطعة قماش دافئة أو وضع زجاجة مياه دافئة، ولكن لتجنب الحروق يجب تفقّد درجة حرارة كل من هذه الطرق قبل استعمالها، ويتم التدليك لتخفيف ألم التشنج العضلي في بعض الحالات.[٢]

أطعمة تساعد في حالات لفحة هواء الرقبة

هنالك العديد من الأطعمة التي تساعد في حالات تشنّج عضلات الرقبة، وأيضًا تحافظ على صحّة هذه العضلات منها الأطعمة الغنية بالكالسيوم فهو يعدّ عنصر ضروري للعضلات حيث يساعدها بالإنقباض والإسترخاء بشكل صحيح كالحليب والجبن والألبان وعصير البرتقال واللفت والسردين، والأطعمة الغنية بالبوتاسيوم لها دور في عمل العضلات والأعصاب حيث تحتوي معظم الفواكه والخضروات على نسبة عالية من البوتاسيوم، خاصة البطاطا والبطاطا الحلوة والخضراوات المطبوخة والموز والدجاج والسمك، والأطعمة الغنية بالمغنيسيوم الموجودة في الخضروات الورقيّة حيث تعد ضروريّة لإنقباض العضلات.[٣]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "How to Relieve Muscle Spasms in Neck", www.wikihow.com, Retrieved 25-01-2020. Edited.
  2. ^ أ ب "Neck spasm causes", www.healthline.com, Retrieved 25-01-2020. Edited.
  3. "Food to Help Muscle Spasms", healthfully.com, Retrieved 25-01-2020. Edited.