كيف تبني عقلية ناجحة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٧ ، ٩ فبراير ٢٠٢٠
كيف تبني عقلية ناجحة

الإنسان الناجح

يُمكن تعريف الإنسان الناجح بأنّه الشخص الذي يمتلك حياة مستقرة، كما أنّه الذي حقق أخيرًا الإنجاز الذي كان يطمح لتحقيقه، وغالبًا ما يتطلّب تحقيق الأهداف جهدًا كبيرًا بالإضافة للإصرار الكبير؛ لذلك غالبًا ما يحمل الشخص الناجح صفات متعددة ومنها الإيمان والثقة بالنفس بالإضافة للتماسك؛ حيث يبقى الشخص الناجح مُخلصًا لأهدافه بغض النظر عن العقبات التي يُمكن أن يواجهها وينهض مجددًا كلما خسر شيئًا مرتبطًا بأهدافه، ونظرًا لأهمية النجاح في حياة الإنسان فإنّه لا بُد من معرفة المعلومات الخاصة بسؤال كيف تبني عقلية ناجحة واتّباع النصائح الخاصة به.[١]

أهمية العقلية لتحقيق النجاح

يُشير تعريف مفهوم العقلية بشكلٍ عامٍ إلى تفكير الإنسان فيما إذا كانت الصفات العقلية كالذكاء أو الموهبة ثابتة أو قابلة للتغيير، وتلعب العقلية دورًا حساسًا ومهمًا في مواجهة التحديات في الحياة، وتسهم العقلية القابلة للتغيير في تحقيق المزيد من الإنجازات والجهد المتزايد، أمّا أصحاب العقلية الثابتة فإنّهم يحتاجون دومًا للتأكيدات ويقومون بتقييم جميع الأشياء بعكس أصحاب العقلية القابلة للتغيير الذين يحبّون التعلّم دائمًا ويرغبون في العمل بجهد واكتشاف الأشياء الجديدة، كما أنّهم ينظرون لمراحل الفشل بأنّها خبرات جديدة تسهم في النمو والتغيير والنجاح، وعلى الرّغم من تعدد العوامل التي تسهم في تشكيل العقلية، إلّا أنّ الإنسان قادرًا على تغيير عقليته، ويمكن أن يسهم الوالدين في تطوير عقلية أطفالهم غالبًا عن طريق مدح جهودهم بدلًا من التركيز على النتائج وحدها.[٢]

كيف تبني عقلية ناجحة

يُوجد العديد من الأشخاص في هذا العالم يمتلكون عقليات تقع عائقًا بينهم وبين تحقيق أهدافهم، وعلى الرّغم من أنّهم يعلمون ما يريدون تحديدًا ويحاولون الوصول إلى الأهداف عن طريق بذل الجهد الكبير، إلّا أنّهم لا يستطيعون تحقيق النجاح، لذلك لا بُد من اتّباع نصائح تُجيب عن سؤال: كيف تبني عقلية ناجحة؛ وفيما يأتي ذكر لبعضٍ منها:[٣]

  • تعريف النجاح: يُعد هذا الأمر مهمًا لتجنّب الارتباك حول مفهومي النجاح والفشل، لذلك يجب التفكير بالأمور المهمة في الحياة الشخصية والوظيفة والصحة والتفكير حول الحياة المثالية المرغوب بها.
  • تحديد الأهداف: يجب تحديد الأهداف بناء على التعريف الخاص بالنجاح بجوانب الحياة الأساسية وهي العمل والعلاقات والصحة.
  • إيجاد التحفيز والإلهام: تسهم هذه الخطوة في إيجاد الطريقة المناسبة لإقناع الدماغ بالتمسّك في الهدف أو التحفيز على كيفية المضي قُدمًا.
  • إيجاد العادات التي تُحيط بالأهداف: تُصبح عملية تحقيق الأهداف فاعلة أكثر في حالة ممارسة عادات تُحيط بالهدف المرجو تحقيقه.
  • صنع روتين محيط بالعادات: يتميّز الأشخاص الناجحون بأنّهم يعيشون النجاح بغض النظر عن ملاحظتهم من قِبل الآخرين أم لا، لذلك يجب العمل بجد وإنجاز المهام وجعلها روتينًا.
  • عدم تأجيل المهام: لا بُد من التوقّف عن تأجيل الأمور وإنجاز المهام، كما يجب عدم النظر إلى النجاح بأنّه أمرًا بعيدًا.

المراجع[+]

  1. "What is the mindset of a successful person?", www.quora.com, Retrieved 03-02-2020. Edited.
  2. "Why Mindset Matters for Your Success", www.verywellmind.com, Retrieved 05-02-2020. Edited.
  3. "7 Simple Steps to Build a Successful Mindset", www.lifehack.org, Retrieved 06-02-2020. Edited.