كيفية كتابة موضوع تعبير

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٣ ، ١٣ يناير ٢٠٢٠
كيفية كتابة موضوع تعبير

فن التعبير

دائمًا ما يحتاج الإنسان إلى وسيلةٍ ليُعبِّر فيها عن ذاته وأفكاره ومشاعره ليكون عضوًا فاعلًا في المجتمع ويستطيع التفاعل مع النَّاس الآخرين، فكان التعبير هو الوسيلة الأولى التي يستطيع الفرد من خلالها أن يُحقق كلَّ تلك الأشياء، ويُعرَّف التعبير على أنَّه الطريقة الأولى التي تُعلِّم الطُّلاب التعبير عن أفكارهم بأسلوبٍ سليمٍ صحيح ويعينهم على كسب الكثير من المفردات الجديدة، وربما عدَّه آخرون على أنَّه نشاط اجتماعي أو فردي يستطبع الفرد من خلاله أن يصوغ ما بداخله عن طريق صور إبداعية خلَّاقة وجديدة، لذلك فإنَّ التعبير مهمٌّ جدًّا ليس على صعيد الدراسة فقط بل في جميع مجالات الحياة، وفيما يأتي تفصيلٌ لكيفية كتابة موضوع تعبير.[١]

أنواع التعبير

بعد الحديث عن كيفية كتابة موضوع تعبير لا بدَّ من التطرُّق للتفصيل في أنواع التعبير، إذ إنَّ غالب الفنون الأدبية تحوي على العديد من الأنواع ولا تختصُّ فقط بنوعٍ واحد، أمَّا بالنسبة لأنواع التعبير فقد قُسِّمَت حسب أمرين إما عن طريق الشكل أو عن طريق الموضوع، فأما عن طريق الشكل فقد قُسم إلى تعبير شفهي وتعبير كتابي، أمَّا من حيث الموضوع فقد قُسّم إلى تعبير إبداعي وتعبير وظيفي وفيما يأتي ومضاتٌ عن كلٍ منهم:[٢]

  • التعبير الوظيفي: هو التعبير الذي يستخدمه الشخص كل يومٍ في حياته العامة وذلك للتعبير عن حاجياته وما يريد.
  • التعبير الإبداعي: هو التعبير عن مشاعر الكاتب وأحاسيسه تجاه جميع الأشياء التي حوله وذلك بأسلوب أدبي وفلسفة معينة.
  • التعبير الشفهي: هو الكلام المحكي الذي ينطقه الشخص ويكون أمامه من يسمعه بأي وسيلة كانت سواء مواجهة أم عن طريق الهاتف أو التلفاز.
  • التعبير الكتابي: هو الكلام المكتوب بين شخصين ربما لا يجمعهم نفس المكان أو الزمان وهو من أنواع التعبير المهمة التي يحتاج إليها الفرد في حياته.

كيفية كتابة موضوع تعبير

إنَّ إتقان أيّ شيء لا بدَّ من وجود السبيل إلى إتقانه، ويكون السبيل إلى الأمر من خلال تعلم الوضول إليه، ودائمًا عندما يضع المرء هدفًا أمامه فإنَّه يسعى للوصول إليه والهدف في هذا المقال هو تعلم كيفية كتابة موضوع تعبير؛ لذلك لا بدَّ من التفصيل في الطريقة بشكلٍ جيِّد، بداية على الشخص الذي يهم بكتابة موضوع تعبير أن يحدد الموضوع الذي يريد الكتابة فيه وإن كان الموضوع مطلوبًا منه فلا بدَّ أن يقرأ نصَّ الطَّلب بشكلٍ جيد، ومن ثم يحدد بعدها الأفكار التي سيتناولها في هذا الموضوع ويُفضَّل أن يكتبها على ورقة جانبية.[٣]

بعدها سيقع الخيار في الكتابة على المقدمة ويُستحسن ألا تطول ولا تخرج عن الموضوع الرئيس وذلك لأجل ضمان جودة الموضوع، بعد أن يتم الانتقال إلى لب الموضوع أو العرض وهو الذي يُناقش صُلب الفكرة المطروحة وتُراعى الكتابة بخط واضح وترك مسافة في بداية كل فقرة والانتباه إلى علامات التَّرقيم مع الاستشهاد بالأحاديث والآيات أو الأبيات الشعرية لتدعيم الفكرة التي يطرحها، وتُراعى عدم الإطالة في في تفصيل الفكرة وذلك لأنَّ الطولة تُعرِّض للخطأ، أخيرًا عند كتابة الخاتمة يجب أن تحوي العديد من الومضات الخفيفة عن فحوى الموضوع كاملًا وتحمل نتيجةً يستفيد منها القارئ بعد الانتهاء من التمعن في الموضوع، وفي ذلك تفصيلٌ لكيفية كتابة موضوع تعبير.[٣]

فيديو عن طريقة كتابة موضوع تعبير

بعد أن تمَّ التفصيل بالكلام مكتوبًا عن كيفية كتاب موضوع تعبير، لا بدَّ من دعم ذلك بإدراج أحد الفيديوهات التي تعالج هذا الموضوع، حيث إنّه يوضّح خطوات كتابة موضوع تعبير.[٤]

المراجع[+]

  1. إيناس عبد المجيد لطيف، ميساء محمد كريم أحمد (2010)، ضعف كتابة التعبير عند طالبات معهد إعداد المعلمات (الطبعة العدد الثاني عشر)، بغداد: معهد إعداد المعلمات الصباحي في المحمودية، صفحة 179-180. بتصرّف.
  2. أسماء محمد أبو شرخ (2016)، فاعلية استراتيجية مقترحة قائمة على قراءة الصورة لتنمية مهارات التعبير الكتابي لدى تلاميذ الصف الثالث الأساسي ، فلسطين: بحث منشور على الإنترنت، صفحة 50 وما بعدها. بتصرّف.
  3. ^ أ ب مجدي عبد الحميد (2020)، سلسة المجد في (التعبير) (الطبعة الأولى)، صفحة 2. بتصرّف.
  4. "طريقة كتابة موضوع تعبير"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 04-01-2020. بتصرّف.