كيفية التعامل مع قلق الامتحانات

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٢٥ ، ١٨ ديسمبر ٢٠١٩
كيفية التعامل مع قلق الامتحانات

القلق

يُشير مصطلح القلق إلى الشعور بالتوتر الجسدي أو العاطفي، ويُمكن أن يتعرّض الإنسان إلى الإصابة بالقلق نتيجةً لأي حدث أو تفكير يُسبب الإحساس بالإحباط أو الغضب أو العصبية، ويُمثّل القلق أيضًا ردة فعل الجسم للتحدي أو الأمر، وعلى الرغم من أن القلق قد يكون مفيدًا في بعض الأحيان؛ حيث إنه قد يسهم في تجنّب الخطر إلّا أنه قد يؤذي الصحة في حالة استمراره لوقتٍ طويلٍ، لذلك لا بُد من معرفة الطرق الصحية للتعامل معه كمعرفة كيفية التعامل مع قلق الامتحانات وغيرها.[١]

القلق من الامتحانات

تُعدّ إصابة بعض الأشخاص بالعصبية القليلة قبل الخضوع للامتحانات من الأمور الطبيعية التي قد تحدث للإنسان، كما أن الشعور بالعصبية في هذه الحالة قد يسهم في تحفيز الدماغ وزيادة التركيز والانتباه، إلّا أنّ الإصابة بالتوتر أو القلق أو الشك بالنفس قد يتقاطع مع الأداء أثناء الامتحان وقد يُعرض الإنسان للشعور باليأس، وقد يتعرّض أي شخص للإصابة بقلق الامتحانات بغض النظر عن المرحلة الدراسية، كما أنه قد يُصيب الأشخاص الذين يجب عليهم إجراء الامتحانات الخاصة للحصول على وظيفة معينة أو ترقية أو شهادة، ويتميّز القلق المرتبط بالامتحانات بأنه قابلًا للعلاج، من خلال اتباع كيفية التعامل مع قلق الامتحانات الصحيحة؛ حيث تسهم العديد من الطرق بالتقليل من التوتر وتُحسّن الأداء أثناء الخضوع للامتحان أيضًا.[٢]

كيفية التعامل مع قلق الامتحانات

تُعد الامتحانات إحدى مصادر القلق للعديد من الطلاب، ويجب التعامل معها بتَرَوٍّ، وفهم كيفية التعامل مع المواقف العصيبة بشكلٍ عامٍ أيضًا، حيث قد تكون العناية بالصحة العقلية والتعامل الصحيح مع الاختبارات من الأمور الواجبة للتمكن من تحقيق النجاح، وفيما يأتي ذكر لكيفية التعامل مع قلق الامتحانات:[٣]

التحضير للامتحان

يجب أولًا معرفة المنهج الدراسي الذي يُشكّل مادة الامتحان وتحضيرها جيدًا؛ حيث تسهم معرفة المادة التي ستدخل ضمن الامتحان بالتقليل من الغموض الذي سيتعرّض له الطالب أثناء خضوعه للاختبار، ثم يجب الالتزام بالخطوات السليمة الخاصة بالتحضير للامتحان بشكلٍ جيدٍ، وفيما يأتي ذكر لبعضٍ منها:[٣]

  • الدراسة في ظروف مشابهة لغرفة الاختبار للتمكن من تحفيز الذاكرة عن طريق تشابه الظروف أو البيئة.
  • تدوين الملاحظات في الغرفة الصفية للتمكن من تذكر الأمور التي حدث في الصف.
  • إدارة الوقت بشكلٍ حكيمٍ.
  • معرفة الظروف أو العوامل التي تسهم بالدراسة بكفاءةٍ وبشكلٍ أفضلٍ، كتوفر الضوء القوي أو الخافت أو تفضيل استخدام الموسيقى بدلًا من الهدوء.
  • الحصول على فترات راحة متكررة.
  • المحافظة على رطوبة الجسم.
  • الحصول على المكافأت عند إنجاز أمور معينة؛ كأخذ قسط من الراحة بعد الدراسة لمدة ساعة.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • تناول الطعام الصحي.
  • الحصول على كميات كافية من النوم.
  • التأكد من عدم الإصابة باضطراب نقص الانتباه وفرط الحركة.

التعامل مع قلق يوم الامتحان

قد يتعرض البعض للقلق والتوتر في صباح الامتحان، الأمر الذي قد يؤثّر على الأداء أثناء الاختبار؛ لذلك يجب اتباع الخطوات الصحية والسليمة التي تسهم في التقليل من التعرض للقلق والتوتر قبل الامتحان وأثناءه، وفيما يأتي ذكر لبعضٍ من هذه الخطوات:[٣]

  • تناول وجبة إفطار مناسبة.
  • ترطيب الجسم عن طريق شرب الماء مع وجبة الإفطار.
  • التحكم بكمية الكافيين المتناولة.
  • الوصول إلى قاعة الامتحان مبكرًا.
  • قراء تعليمات الامتحان بعناية.
  • تجنّب التسرع أثناء الإجابة.
  • مضغ اللبان.
  • طلب التوضيح من مراقب الامتحان في حالة عدم فهم بعض الأشياء.
  • تطبيق الأمور التي تقلل من القلق أثناء الامتحان كالتنفس بشكلٍ جيدٍ، وتوسيع وتقليص العضلات عن طريق شد الكتف ثم الاسترخاء، وأخذ قسط من الراحة عند الحاجة.

المراجع[+]

  1. "Stress and your health ", medlineplus.gov, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  2. "Test anxiety: Can it be treated?", www.mayoclinic.org, Retrieved 17-12-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت "How to Deal With Exam Stress", m.wikihow.com, Retrieved 17-12-2019. Edited.