كيفية استخراج الغاز الصخري

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٣ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
كيفية استخراج الغاز الصخري

الغاز الصخري موجود داخل الصخور على أعماق كبيرة في باطن الأرض، وغالباً ما يكون هنالك أضرار كبيرة نتيجة البحث عن الغاز الصخري، إذ أن عملية استخراجه تتطلب حفر أباراً أفقية لمسافات طويلة تحت سطح الأرض، ومن ثم يتم إضافة مواد كيميائية لتحفيز الغاز على الخروج من بين الصدوع والشقوق في طريقة تُسمى الطريقة الهيدروليكية، وهذه العملية تحتاج لكميات كبيرة من الماء، فلذلك فإن الشركات إن لم تجده بكميات تجارية فلا تلجأ لاستخراجه بتاتاً.

لماذ يتم البحث عن الغاز الصخري ؟

إن عملية البحث عن بدائل للطاقة من الأمور التي تهم الإنسان في كل الدول والحضارات على مر العصور، وذلك لأنّ معظم مصادر الطاقة الموجودة في العالم غير متجدّدة وبالتالي سوف تنفّذ في يوم من الأيام، وبالتالي فإن الاعتماد  مثلاً على النفط لم يعد يُجدي نفعاً للأيام القادمة، وذلك لأن كميات النفط على مستوى العالم قليلةً وقاربت من النفاد، وبعد عقود قليلة ستنفد، ومن أهم المصادر الأخرى للطاقة هي الغاز الصخري، وهو عبارة عن نوع من أنواع الغاز الطبيعي، وغالباً ما يكون الغاز الصخري مرافقاً للنّفط، وقديماً كان يُحرق هذا الغاز لكي لا يسبّب أيّ تلوثٍ في حال تسرب إلى السطح.

كيفية استخراج الغاز الصخري

  • يتم تحديد طبقات الصخور التي تحتوي على غاز بكميات تجارية كبيرة.
  • يلزم لاستخراج الغاز من آباره الحفر الأفقي، وقد تصل مسافة الحفر الأفقية في الصخر حوالي 3 كيلو متر.
  • تُستخدم تقنية تحطيم الصخور باستخدام ضغط الماء الهائل،
  • عند تحطيم الصخور يتم إضافة بعض المواد الكيميائية التي من شأنها تحفيز الغاز على الخروج.
  • يتم حفر عدد كبير من الآبار الأخرى لاستخراج الغاز الصخري الذي يخرج من الطبقة الصخرية الطويلة.

أضرار استخراج الغاز الصخري

  • عملية استخدام كميات كبيرة من المياه لاستخراج الغاز الصخري، قد يؤدي إلى تلويث المياه الجوفية نتيجة استخدام الكيماويات لاستخراج الغاز.
  • وجد غاز البنزول منتشراً في المناطق القريبة من آبار استخراج الغاز الصخري، وهذا الغاز من المُسببات الرئيسية للسرطان.
  • استخراج كميات إضافية من الغاز الصخري أدى إلى إنخفاض أسعار الغاز الطبيعي، مما تسبب بخسائر لكثير من الدول المُنتجة للغاز الطبيعي.

من أكثر الدول المنتجة للغاز الصخري هي الصين، إذ بلغ احتياطي الغاز الصخري فيها في عام 2013م كان 32 مليار متر مُكعب، تلتها الأرجنتين باحتياطي بلغ 23 مليار، ومن ثم الجزائر باحتياطي يُقدر 20 مليار متر مكعب من الغاز الصخري، ومن ثم الولايات المتحدة الأمريكية وتليها كندا.